الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وكيل وزارة الأوقاف يؤكد استكمال عملية توزيع مخيمات الحجاج في منى
    وزارة الأوقاف تؤكد استكمال عملية توزيع مخيمات الحجاج في منى

    اللواء الخامس حرس رئاسي يدشن حفل تخرج الدفعة الاولى مهام خاصة والدفعة الثالثة مستجدين في مدينة تعز

    فتح يستنكر اقتحام مليشيا الحوثي مخازن الأمم المتحدة بالحديدة

    قوات الجيش الوطني تحرر مواقع استراتيجية شمال الجوف

    مصرع ثلاثة من عناصر ميليشيا الحوثي شرق مدينة تعز

  • عربية ودولية

    ï؟½ البرلمان الباكستاني ينتخب عمران خان رئيسا للوزراء
    البرلمان الباكستاني ينتخب عمران خان رئيسا للوزراء

    إسرائيل تقتل فلسطينيين.. وتغلق أبواب الأقصى

    العراق يدين الغارات التركية على سنجار.. وينفي التنسيق

    بعد تصرف ترامب.. قائد عملية قتل بن لادن "يتكلم"

    واشنطن تتوعد أنقرة: إطلاق القس أو عقوبات أخرى

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية
    السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية

    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

    المملكة تستدعي سفيرها في كندا وتعتبر السفير الكندي "غير مرغوب فيه "

  • رياضة

    ï؟½ ريال مدريد يشكو إنتر ميلانو بسبب أفضل لاعب في العالم
    ريال مدريد يشكو إنتر ميلانو بسبب أفضل لاعب في العالم

    ميسي.. تغيير كبير في الموسم الـ15

    7 أرقام قياسية تنتظر ميسي في غياب رونالدو

    منذ بداية القرن.. أول خسارة لريال مدريد في نهائي قاريّ

    معطيات جديدة بقضية صلاح.. مفاجأة بشأن مصور الفيديو وأهدافه

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 17/8/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 17/8/2018

    الليرة التركية تعاود الهبوط بعد "التهديد الجديد"

    تعرف علي أسعار صرف العملات الاجنبية مقابل الريال اليمني مساء يوم الخميس 2018/08/16م

    الذهب يهبط ويسجل أدنى مستوى مع صعود الدولار

    الدولار "يحلّق" واليورو يهبط بسبب الليرة التركية

  • تكنولوجيا

    ï؟½ ميزة "سحرية" في هاتف سامسونغ المقبل
    ميزة "سحرية" في هاتف سامسونغ المقبل

    كيف تعرف أن هاتفك مخترق من قراصنة؟

    كيف تبعث رسالة واتساب من دون حفظ الرقم؟

    حيلة بسيطة جدا لتحميل فيديوهات فيسبوك على هاتفك

    هل ترى مشهدا وتشعر أنه مكرر.. تفسير بسيط للظاهرة العجيبة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

علي هيثم الميسري
معركة في عدن قادمة لا محالة
الاربعاء 25 يناير 2017 الساعة 10:27
علي هيثم الميسري

نائب رئيس الجمهورية علي محسن الأحمر وطأت قدماه في صعدة بُضعة كيلو مترات فيلقي كلمة قصيرة وهو في عجلة من أمره، وبعد الإنتهاء منها تتعالى الأصوات بعبارات من أفواه الجنود الأبطال: بالروح بالدم نفديك يا يمن.. ثم يسرع الخُطى ليغادرهم حتى توارى عن الأنظار .

 

  اللواء هيثم قاسم طاهر كان في الصفوف الأولى جاهزاً متأهباً منذُ إنطلاق عملية الرمح الذهبي فجابت قدماه مئات الكيلومترات من ذباب إلى باب المندب إلى المخا متأبطاً سلاحه ليشارك أبنائه الأبطال لتحرير تلك المناطق حتى وصل أخيراً إلى معسكر الدفاع الجوي بين المخا وتعز، وكان حاملاً سلاحه بيد وكفنه باليد الأخرى.. فماذا كان جزاءه من إخوته في الجنوب ؟ .

 

  قال الله تعالى:  هل جزاء الإحسان إلا الإحسان.. كنا نعتقد بأن إخوتنا في الجنوب سيجعلون من ذلك البطل بطلاً قومياً يُشار إليه بالبنان ولكنهم للأسف الشديد جعلوا من ذلك البطل خائناً، بل وإتهموه بالعمالة ولا أدري بالعمالة لمن ؟ هل يقصدون العمالة للشرعية أم العمالة للشعب اليمني؟.. وذهبوا لأبعد من ذلك حينما أفرطوا في ذمه وشتمه بأقدح العبارات تحت مبرر قبيح بإقتياده شباب الجنوب للموت خارج الأراضي الجنوبية في إشارة إلى جبهات القتال في ذباب وباب المندب والمخا.. داعمين بذلك نظريتهم الحقيرة ( الشمال لا يعنينا ).. تباً لهم من أذناب ومرتزقة وعملاء .

 

  رجل كهل ترك أسرته وذهب ليقود عملية تحرير مناطق إستراتيجية كان عدو الشعب يسرح ويمرح بها وتُهرَّب إليه الأسلحة الفتاكة من خلالها ليقتل بها الشعب اليمني.. فهل كان لزاماً علينا أن ننحني له إجلالاً وإحتراماً أم نقذفه بأبشع التهم ؟ مالكم كيف تحكمون ؟ .

 

  غضب هؤلاء لم يكُن لأجل شباب الجنوب بل كان لسبب خفي وهو إغلاق كل المنافذ عليهم التي من خلالها كانت تلك المليشيات الإنقلابية ترسل لهم الأسلحة والتي كانوا بها يقومون بأعمال إرهابية لزعزعة الأمن والإستقرار في العاصمة عدن لمساعدة تلك المليشيات والترويج لها إعلامياً بأن المناطق التي تحت سيطرة الشرعية اليمنية غير آمنة لوجود منظمات إرهابية تعمل على زعزعة الأمن والإستقرار في المنطقة لمنحهم مسوغاً لمحاربة الإرهاب .

 

  لا تزال المليشيات الإنقلابية متواجدة في الجنوب وعلى وجه الخصوص في العاصمة عدن بأذرعتها الجنوبية، وهم معروفين لاسيما تلك القيادات التي على رأس السلطة المحلية ومن السهل القضاء عليهم، ولكن القيادة السياسية لا تريد فتح جبهات داخلية إلا بعد القضاء على المليشيات الإنقلابية.. فالمعركة في العاصمة عدن قادمة لامحالة .

إقراء ايضاً