الرئيسية > عربية ودولية > قائد شرطة دبي: الإخوان أكثر خطراً من إيران وهم طامعون في السلطة ويكرهون حكام الخليج وأميركا حققت لهم أهدافهم

قائد شرطة دبي: الإخوان أكثر خطراً من إيران وهم طامعون في السلطة ويكرهون حكام الخليج وأميركا حققت لهم أهدافهم

يمن فويس للأنباء : أبدى القائد العام لشرطة دبي الفريق ضاحي خلفان تميم ، ثقته في مختلف الظروف والأحوال والمناسبات.

وأوضح في حديث الى صحيفة “الرياض” السعودية أنه “عندما قلت ان كل من يغرد خارج السرب مصيره الفشل، لم أقصد دولة بعينها، لكني كنت أتحدث عن أي دولة تتصرف خارج منظومة مجلس التعاون الخليجي من دون التنسيق مع شقيقاتها، حيث يكون مصير مشروعها الفشل المحتوم”.

وتابع “بخصوص إيران والإخوان المسلمين، أؤكد ان ولاية الفقيه هي محل انتقاد وعدم رضا، كما هو حال الاخوان المسلمين الذين يكون ولاؤهم خارجياً لمرشدهم، فلم يعد الفقيه فقيها ولا المرشد مرشدا، ويفترض ان لا يكون المفتي على علاقة بالسياسة أو له أطماع سياسية ومناصب في الدولة، والإخوان المسلمون في الخليج دائما يستمدون توجيهاتهم من قيادات خارجية ويسعون لتطبيق اجندتهم علينا، كما يسعون إلى الحكم بسفك الدماء”.

ورأى ان “الإخوان المسلمون” أشد خطراً من إيران، وطامعون في السلطة ويكرهون حكام الخليج، ويستمدون اجندتهم من خارج بيئة وعادات وتقاليد الخليج التي نستمدها أصلا من الإسلام الحنيف وشريعتنا السمحة التي تربينا عليها بعيدا عن سفك الدماء وقطع الرؤوس وتغيير المواقف والوصولية والانتهازية. وبالنسبة لما قلته بحق اميركا، فهناك مؤسسات اميركية تمول الفوضى من خلال عناصرها في المنطقة سواء عن طريق السفارات والقنصليات والأفراد ومؤسسات، وبالتالي علينا محاسبة ومراقبة ومتابعة هذه المنظمات المشبوهة التي تغذي منابع الفوضى المسببة بزعزعة امن الخليج، فمثلما شنوا حملة على جمعيات خيرية في الدول العربية والاسلامية واتهموها بالإرهاب، وكان هدفها ساميا لمساعدة الفقراء والمعوزين ما ادى الى الغاء هذه الجمعيات او انكفاء دورها، وبعضها اتخذ بحقها جزاءات بتهمة الارهاب، وبالتالي علينا ان نتصدى ايضا لممولي الفوضى الخلاقة من قبلهم بكل ما اوتينا من وسائل مشروعة، فلماذا حرام علينا وحلال لهم”.

ولفت الى ان “لا احد ينكر ان السياسة الأميركية الخارجية تعبث في المنطقة ومن أجل مصالحها، وانا سبق وقلت ومعروف للجميع ان إيران عجزت عن اسقاط صدام حسين واميركا اسقطت صدام، وعجزت ايران في تصدير ثورتها الخارجية واميركا نجحت في تصدير الثورة الايرانية للخارج، كما عجزت ايران عن فصل العالم الاسلامي لسنة وشيعة والتوتر الطائفي واميركا ساعدتها في ذلك. ودائما اميركا تعيش على الازمات وليس لها صديق دائم فهي تبحث عن مصالحها وتنفض يدها من صديقها عندما تتعرض مصالحها للخطر”.

الأكثر زيارة :

 

عائلة الضابط السعودي منفذ هجوم فلوريدا تشكك في تورّط ابنها بالحادثة وتكشف عن مفاجأة مدوية (شاهد الفيديو)

نجل الشهيد عدنان الحمادي يخرج عن صمته ويؤكد أن موعد كشف الحقيقة .. قد أقترب ؟

مشهد مخيف لفتاة تسير بمفردها على طريق مظلم في السعودية والشرطة تحل لغزها ( فيديو)

استدرجوه عبر الانترنت .. تفاصيل صادمة حول مقتل الشاب السعودي راجح الحارثي فى مصر

خبراء يحذرون من كارثة وشيكة ستمسح السوادن من على وجه الأرض ( تفاصيل خطيرة )

جريمة مروعة تهز سلطنة عمان واعترفات صادمة لما فعله معهنّ بدورة المياه !!

قرارات عاجلة وهامة يصدرها الملك سلمان تتضمن إعفاء مسؤول كبير من منصبه 

                                           للمزيد - اضغط هنا

 


الحوثيون يحاكمون الصحفيون في اليمن