الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ صحيفة امريكية تنفرد بكشف تفاصيل خطيرة : الحوثي يتخلى عن مقاتليه ويخطط للهرب إلى طهران بمساعدة قاسم سليماني
    هناك ترتيبات لهروب زعيم الميليشيا الإرهابية المدعومة من إيران، عبدالملك الحوثي من اليمن إلى طهران خلال 3 أيام

    نجاة قائد عسكري بارز من محاولة اغتيال بعدن

    إعصار "ماكونو" يصل مديرية شحن اليمنية

    بالصورة: الجيش الوطني يصل مشارف منطقة الجمرك مديرية حرض

    هذا ما عممته مليشيا الحوثي لخطباء المساجد يوم الجمعة ...تفاصيل

  • عربية ودولية

    ï؟½ الرئيس اللبناني يكلف سعد الحريري بتشكيل الحكومة الجديدة
    قال بيان صادر عن رئاسة الجمهورية اللبنانية إن الرئيس ميشال عون كلف سعد الحريري الخميس بتشكيل الحكومة الجديدة

    غارات "أميركية" تستهدف مواقع عسكرية تابعة للنظام السوري

    بومبيو: واشنطن تعمل على اتفاق لوقف تهديدات إيران

    للمرة السادسة.. نبيه بري رئيساً للبرلمان اللبناني

    ترامب يلوح باحتمال تأجيل أو إلغاء القمة مع كيم

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تعرف علي سرعة التي يبلغها إعصار مكونو؟
    أوضح المركز الإماراتي الوطني للأرصاد في بيان الخميس، أن إعصار مكونو المداري من الفئة الأولى يتحرك حالياً في ات

    سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

    السعودية تدعو إلى تحري هلال رمضان الثلاثاء‎ المقبل

  • شؤون خليجية

    ï؟½ تعرف علي المناطق السعودية التي ستتأثر بإعصار مكونو
    تعرف علي المناطق السعودية التي ستتأثر بإعصار مكونو

    تأشيرات إقامة جديدة بالإمارات 10 سنوات لهذه الفئات

    الاتصالات السعودية تحذر من واتساب.."فعّلوا هذه الخاصية"

    السلطات الأمنية السعودية تعلن القبض على سبعة أشخاص قاموا بعمل منظم للتجاوز على الثوابت الدينية والوطنية

    السعودية تصدر قائمة جديدة للإرهاب تضم قيادات “حزب الله”

  • رياضة

    ï؟½ بالصور.. راموس يصيب محمد صلاح ويبعده عن النهائي
    تعرضت آمال ليفربول الإنجليزي في إنزال ريال مدريد الإسباني عن عرش دوري أبطال أوروبا في كرة القدم لضربة قاسية

    راموس يرفض مقارنة صلاح بميسي ورونالدو

    إيسكو ضحية خطة زيدان في نهائي دوري أبطال أوروبا

    زيدان يكشف الصداع المزعج قبل نهائي كييف

    كلوب يكشف نقطة ضعف الريال.. وكيف سيوقف رونالدو

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 26/مايو/2018
    تعرف علي اسعار صرف الريال اليمني أمام العملات الأجنبية اليوم السبت 26/مايو/2018م
    <

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 25/مايو/2018م

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 24/مايو/2018

    أسعار النفط تتراجع.. وأوبك قد تزيد الإنتاج

    السعودية.. ريال معدني بدلا من الورقي

  • تكنولوجيا

    ï؟½ خبراء يحذرون من برمجيات خبيثة في هواتف ذكية "رخيصة"
    خبراء يحذرون من برمجيات خبيثة في هواتف ذكية "رخيصة"

    6 حيل في واتساب نراهن أنك لا تعرفها!

    تحذير من "ثغرة خطيرة" في واتساب

    مفاجأت لـ"أبل" بشأن شاحن آيفون

    سامسونغ تكشف النقاب عن النسخة الخفيفة من هاتف Galaxy S8

  • جولة الصحافة

    ï؟½ أحدث تصنيف لـ"أقوى جوازات السفر".. دولة عربية الأسرع تقدما
    كشف تقرير حديث، أصدرته مؤسسة استشارية مختصة بالمواطنة والتخطيط، الثلاثاء، عن "أقوى وأفضل جوازات السفر

    الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات

    نهاية صادمة لـ"خارج عن القانون".. صنعوا حذاء من جلده

    الإمارات تعتمد قانونًا للسماح للمقيمين بالمشاركة في المسابقات الرياضية الرسمية بالدولة

    البشير يعفي وزير الخارجية السوداني من منصبه

أحمد المسيبلي
فبراير ليس عيدا بعد !
الأحد 11 فبراير 2018 الساعة 11:09
أحمد المسيبلي

 

11 فبراير يوم عظيم  في تاريخ اليمن الحديث والقديم سواء صدر قرار ، ام لم يصدر ،، ولكنه ليس عيدا بعد..  لان مايشوبه وينقصه ويعد نقطة سوداء في تاريخه هو ان الحوثيين كانوا شركاء فيه كذبا وزيفا وزورا وبهتانا ،،

وبمشاركتهم تلك المزيفة والماكرة اسائوا لفبراير ولشباب فبراير ولتاريخ وتراث فبراير حتى اصبح من يريد ان يعايرنا يقول لنا اليسوا هؤلاء الحوثة القتلة المجرمون هم شركائكم في فبراير فنطأطأ رؤوسنا الى الارض ونحزن ونتألم مسائلين أنفسنا كيف استطاعت هذه العصابة الاجرامية المارقة ان تغرر علينا وتصبح شريكة لنا في فبراير رغم ثقتنا بانفسنا وثقتنا ان فبراير منهم برآء ،،

لكنها الحقيقة المرة التي لايستطيع ان ينكرها احد ان الحوثيين المجرمين نقطة سوداء حالكة في فبراير النور والضياء ،،

ولكن ورغم ذلك كله نقول نعم الحوثيون شركائنا في فبراير ،، الا انهم كادوا ومكروا بفبراير وانقلبوا عليه بل وانقلبوا على الشرائع والتاريخ كله فكاد الله بهم ومكر بهم  ،، و ابى الله الا يكون فبراير عيدا وهم شركاء فيه وهي حكمة عظيمة من الله وفضل عظيم لم ندركه  حتى الان ،، حيث ابى الله ذلك الا بعد ان يمكر بهم وينتقم منهم وينظف فبراير وينقيه من دنسهم  حتى يكون يوما أبيضا ناصعا وضاء وصافيا نقيا كصفاء ونقاء أولئك الشباب المسالمين الأبرياء الذين خروجوا في ذلك اليوم الاغر،،  وكصفاء ونقاء تلك الأرواح الطاهره التي ذهبت الى بارئها فداء للوطن في جمعة الكرامة وفِي مسيرة الحياة وفِي كل الوقائع المؤلمة والمحزنة في ثورتنا السلمية العظيمة ،، وبذلك اراد الله عزوجل لحكمة هو يدرك كنهها الا يكون فبراير عيدا الا بعد تطهيره ،، فجعله شرارة الانطلاق لتاريخ جديد عظيم وليوم جديد اعظم لايقسم الوطن الى قسمين،،  ولايختلف عليه اثنان ،، ولا يعارضه احد شخوصا كانوا او أحزابا او دول،،  وسيحتفل به الشعب اليمني كله من اقصاه الى اقصاه قريبا ان شاء الله وسيشاركنا احتفالاتنا اشقائنا في الوطن العربي كله ،، وسيحتفي به ايضا فبراير الذي كان يبحث عن دولة عربية واحدة فقط تقف الى جواره و تسانده ولم يعلم ان ذلك لحكمة ارادها الله عزوجل حتى جعل الدول العربية كلها تسانده،،

انه عيد الأعياد ذلك اليوم الذي سنحرر فيه ارضنا وشعبنا من دنس الاحتلال الحوثي  الايراني الارهابي  والذي سننطلق فيه الى بناء اليمن الاتحادي الجديد الذي حلم به الشعب اليمني كله و خرج من اجله شباب وشابات فبراير العظيم وقدموا ارواحهم رخيصة من اجله  ،، ومازالوا يقدمون ارواحهم حتى اليوم 

"ويومئذ يفرح آلمؤمنون بنصر الله "" "
"وسيعلم الذين ظلموا أيا منقلب ينقلبون"

 #احمد _المسيبلي
11/فبراير 2018م

إقراء ايضاً