الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وقفات تضامنية للطلاب اليمنيين بعدة مدن هندية للمطالبة بالكشف عن ملابسات مقتل الطالب خالد محمد عثمان
    نظم المئات من الطلاب اليمنيين بالهند وقفات احتجاجية وتضامنية للمطالبة بالكشف عن ملابسات مقتل الطالب خالد محمد

    اشتباكات عنيفة بين مليشيا الحوثي والجيش الوطني بالبيضاء...تفاصيل

    قتلى وجرحى من المليشيا الإنقلابية بغارات جوية لمقاتلات التحالف بصرواح

    مناقشة تنسيق الجهود بين مكتبي النقل والسياحة بحضرموت

    رئيس الوزراء يلتقي القائمة بأعمال السفير البريطاني لدى بلادنا

  • عربية ودولية

    ï؟½ مصادر: قوات تابعة لدمشق تستعد لدخول عفرين
    أعلنت قناة الإخبارية السورية، الاثنين، أن قوات شعبية موالية للحكومة السورية ستدخل عفرين خلال ساعات
    <

    تونس.. اعتقال تكفيري حرض على استهداف تجمعات رياضية

    تقارب أميركي أوروبي بشأن اتفاق إيران.. مهلة ترمب تتناقص

    عملية سيناء.. الجيش يكشف "أرقام" اليوم التاسع

    ماتيس : إيران ضالعة في كافة أزمات المنطقة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ ارتفاع عدد قتلى غارات الطيران الإسرائيلي على قطاع غزة إلى 4

    أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم السبت، عن انتشال طواقمها جثماني فلسطينييْن اثنين، قتلا ج

    الجامعة العربية تجتمع مساء اليوم للبحث في الرد على قرار ترامب

    الجيش الوطني يعلن رسمياً تحرر ميناء الحيمة العسكري وتطويق مدينة حيس

    وفاة سلوبودان برالياك بعد شربه للسم في قاعة المحكمة بلاهاي (شاهد الفيديو)

    رئيس الوزراء الإسباني: تصويت برلمان كتالونيا على الاستقلال غير قانوني

  • شؤون خليجية

    ï؟½ بالصور.. فتيات يلعبن "السيكونس" بالحرم المكي
    تداول ناشطون لمواقع التواصل الاجتماعي صوراً لمجموعة فتيات افترشن الأرض بالمسجد الحرام وقمن بلعب "السيكونس

    السعودية تسمح للمرأة بمزاولة التجارة دون إذن ولي الأمر

    تعرف على أبرز الحيل التي يستخدمها المهربون للدخول إلى السعودية

    إحصائية: هذه هي الأسماء الأكثر تداولا بين الذكور والإناث من مواليد السعودية

    حقيقة العاصفة الثلجية التي ستضرب الرياض

  • رياضة

    ï؟½ أرقام أسينسيو تحرج زيدان
    تألق ماركو أسينسيو، لاعب ريال مدريد، أمس في فوز الفريق الملكي على نظيره ريال بيتيس 5-3 ضمن مباريات الجولة الـ2

    صفقة جديدة على رادار برشلونة

    مشجعو ليفربول: سنعتنق الإسلام إذا استمر صلاح بالتألق

    برشلونة يهزم ايبار بثنائية ويواصل تصدره الدوري الإسباني

    صحيفة: نيمار يريد اللعب إلى جانب كريستيانو رونالدو في ريال مدريد

  • اقتصاد

    ï؟½ تعرف على اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الإثنين
    متوسط اسعار الذهب اليوم بأسواق المال في اليمن بالريال اليمني

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 19/2/2018

    اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الأحد

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 18/2/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 19/2/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ سامسونغ تستعد لخسائر فادحة بسبب آيفون
    تترقب شركة “سامسونغ” تعرضها لخسائر كبيرة بسبب إفراطها في إنتاج شاشات هواتف “آيفون x”، باعتبارها المصدر المورد

    إرسال صور عالية الدقة بالهاتف الجوال

    تحكم بقائمة أصدقائك على "فيسبوك" بـ5 طرق

    قريباً.. كاميرات المراقبة تتعرف على الوجوه وسط حشود من البشر (صور)

    أول تسريب عن غالاكسي "S10" قبل أيام من إطلاق "S9"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الشبح الصينية تدخل الخدمة.. فيديو يستعرض قدرات "جيه-20"
    دخل الجيل الجديد من مقاتلات الصين الشبح جيه-20 الخدمة، وهي طائرة حربية تأمل بكين أن تساعدها على تضييق الفجوة

    العالم يستعد لـ"القمر الأزرق الدموي".. وهذا سر تسميته!

    الجبير: محمد بن سلمان يريد تحويل السعودية إلى دولة قوية

    وكالة: طائرات إيرانية وجهت تحذيرا لسفينتين للتحالف

    اختتام الدورة التدريبية الخاصة بحكومة أطفال اليمن

محمد القادري
هادي والسعودية والسر المكشوف
الاثنين 5 فبراير 2018 الساعة 16:59
 محمد القادري

 

هناك فرق بين العلاقات السياسية والعلاقات الأخوية.


العلاقات السياسية لا تصمد ، لأنها مرتبطة بالمصالح ، ولذا تتقلب مع الاحداث وتتغير مع المتغيرات.
العلاقات الاخوية تصمد ، لأنها مرتبطة بالمبادئ والثوابت ، ولذا تظل ثابتة لا تسير مع اتجاه الرياح .
العلاقة التي بين فخامة الوالد الرئيس عبدربه منصور هادي حفظه الله ورعاه ، وبين جلالة الملك سلمان بن عبدالعزيز ، هي علاقة اخوية أسست لعلاقة مصيرية  دائمة ومستمرة وصامدة بين اليمن والمملكة العربية السعودية ، وهذه العلاقة رسختها هذه المرحلة وعمدتها بالدم ، وعززتها بالثقة ، واصبح من المستحيل الشك والتشكيك وسوء الظن في أي جانب منهما .

 

 لم يعد هناك ما يدع مجال للتحليل والتخميل والتوقعات عن هدف اي من البلدين الشقيقين تجاه بعضهما او توجهاته .
الأمر واضح ، والهدف واحد ، وكلاً يحافظ على الآخر ويخدمه ويسانده .
الأمن مشترك ، والدفاع عنه مشترك .
الرئيس هادي يستمد قوته من شقيقته المملكة ، فلولاها لما استطاع استعادة الدولة ومقاومة المشروع الإيراني وتحرير اليمن ، والمملكة تستمد قوتها من الرئيس هادي ، فلولاه لما استطاعت التدخل في اليمن لمحاربة المشروع الإيراني الخطير الذي يستهدفها ويستهدف كل المنطقة.
اتجاه هادي نحو المملكة الشقيقة ، وتحالف المملكة ووقوفها مع هادي ، يأتي من صميم الواجب البلدين الاخوين الشقيقين الجارين.


الرئيس هادي ليس كمثل الرؤساء السابقين لليمن في التوجه نحو المملكة .
والمملكة ليس موقفها كمواقفها السابقة تجاه اليمن.
الرؤساء السابقين لليمن بشماله وجنوبه ، كانت علاقاتهم بالمملكة علاقة سياسية وليست اخوية ، حيث كانوا يتجهون ويميلون نحو قوى اخرى لديها سياسة تحارب المملكة ويتحالفون ويتوائمون ويتقاربون معها ليجعلون اليمن بيئة ومصدر خطر يهدد السعودية .. وهذا ما جعل المملكة تتخذ  موقف متخوف او متوسط او غير جاد تجاه اليمن ،ولا لوم عليها في ذلك ، بل انها  وجدت  جدار عازل وحائط صد يقف امام قيامها بواجبها الحقيقي تجاه اليمن.

 

 فخامة الرئيس هادي توجه التوجه المطلوب والمفروض ، ولذلك لعلمه وادراكه ان التحالف والوقوف مع المملكة والتوجه إليها أمر تفرضه الاواصر المشتركة والمصالح المتبادلة ، وحقوق الجوار والاخاء ، يجب ان يكون النظام اليمني رافضاً وواقفاً ضد اي سياسة تسعى لاضعاف النظام السعودي او اي اجندة تحاربه سواءً من داخل اليمن او خارجها .

 هادي لم يكن كرؤساء اليمن السابقين الذين اتخذوا مواقف سياسية تؤيد المشاريع المعادية للسعودية وهو ما أثر على العلاقة بين البلدين ومصلحة اليمن وشعبه .
اي مواقف او سياسة كهذه تعتبر غباء وتعدي وتجاوز وخطأ فادح .


وايضاً المملكة لقد وجدت الحليف المطلوب وهو الرئيس هادي ، وهذا ما يفرض عليها الحفاظ عليه والوقوف معه وبذل كل الجهود لتوحيد الصفوف خلفه ، ومن خلاله تستطيع ان تؤدي دورها المطلوب تجاه اليمن وخدمة شعبه ودعم اقتصاده وترسيخ امنه واستقراره والحفاظ على وحدته.

السعودية واليمن في خندق واحد ، هكذا يقفان اليوم ، وهكذا سيظلان غداً ويستمران كل يوم وكل وقت وكل حين.

إقراء ايضاً