الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الجيش اليمني يصد هجومًا عنيفًا لـ “الحوثيين” على جبل إستراتيجي في “تعز”
    صدت قوات الجيش اليمني، اليوم الأربعاء، هجومًا عنيفًا شنه مسلحو “الحوثي” والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد

    بالفيديو.. عسكري سعودي يكشف ألغاما حوثية ويبطلها

    مواجهات عنيفة بعسيلان تفقد الحوثيين 6 من مقاتليها بينهم قيادي

    قيادي حوثي يختطف فتاة الى جهة مجهولة بعد رفض والدها تزويجه بها

    طيران التحالف يجدد غاراته على مواقع المليشيات الإنقلابية في صعدة

  • عربية ودولية

    ï؟½ أمريكا تنفذ ضربتين جويتين ضد داعش في ليبيا
    قال الجيش الأمريكي إنه نفذ ضربتين جويتين على مقاتلي تنظيم داعش في ليبيا خلال الأيام القليلة الماضية

    الأمم المتحدة تحث كردستان على الاعتراف بـ"بطلان الاستفتاء"

    الحريري يعود إلى لبنان

    زيمبابوي.. أخيرا استقال روبرت موغابي

    تعرف على طائرة “الخفاش” الأمريكية التي ستخدع الرادارات (صور)

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ رئيس الوزراء الإسباني: تصويت برلمان كتالونيا على الاستقلال غير قانوني
    قال رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي ، اليوم الجمعة، إن ما حدث في البرلمان الكتالوني دليل على أن تطبيق الما

    بوتين يحذر قادة العالم من خطر قادم ومدمر أسوأ من القنبلة النووية

    ورد الآن : بيان سعودي يشيد باستراتيجية ترامب "الحازمة" مع إيران

    ترامب يتهم ايران بدعم الارهاب ويرفض الإقرار بالتزام طهران بالاتفاق النووي

    تعرف على أول رد للرئيس الأمريكي ترامب على حادثة مقتل حوالي 58 شخصا في حفل بلاس فيغاس ( تفاصيل )

  • شؤون خليجية

    ï؟½ الأمطار تغرق شوارع في جدة
    أظهرت مقاطع فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، الثلاثاء، شوارع في مدينة جدة السعودية وقد أغرقتها مياه الأ

    توضيح سعودي بشأن "الآثار الغامضة" في الصحراء

    السعودية تحبط هجوما إلكترونيا متقدما يستهدف المملكة

    تحذير سعودي لمواطنين المملكة والمقيمين عليها " تفاصيل "

    وزير الخارجية السعودي يُطالب بوقفة حازمة في وجه التدخلات الإيرانية في الدول العربية

  • رياضة

    ï؟½ سبب صادم وراء الاحتفالات الجنونية للاعبي إشبيلية مع مدربهم
    أثارت احتفالات لاعبي إشبيلية الجنونية مع مدربهم إدواردو بيريزو “توتو” بتعادلهم مع ليفربول، أمس الثلاثاء، في دو

    زيدان يعلق على مستوى كريم بنزيما مع ريال مدريد.. ماذا قال؟

    ميسي يعادل رقم رونالدو في جائزة “الحذاء الذهبي”

    برشلونة يطعن على بطاقتي سواريز وبيكيه

    جماهير ليون تساند نبيل فقير على طريقة ميسي (صور)

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يقفز أكثر من 1% بسبب تراجع إمدادات كندية لأمريكا

    قفز النفط أكثر من 1% ،اليوم الأربعاء، مدعومًا بتراجع إمدادات الخام الكندي عبر خط أنابيب للولايات المتحدة

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 22/11/2017

    التوتر التركي الأميركي يطيح الليرة.. والبنك المركزي يتحرك

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 21/11/2017

    اليورو يتعافى مع تراجع مخاوف المستثمرين من الوضع السياسي في ألمانيا

  • تكنولوجيا

    ï؟½ جديد أبل 2018.. إطلاق 3 هواتف “مذهلة”
    تستعد شركة أبل الأمريكية لإصدار 3 هواتف العام المقبل إحداها سيشكل مفاجأة للعالم ستنسي المستخدمين هاتف آيفون X.

    "آيفون X" في قلب فضيحة استغلال غير أخلاقي

    أبل تصدر تحديثا لحل "المشكلة العجيبة" في آيفون X

    أبل تعلن تأخر طرح أحدث منتجاتها

    واتساب.. حيلة جديدة لاستعادة الرسائل المحذوفة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ قرقاش: إيران وحزب الله أساس عدم الاستقرار بالمنطقة
    قال وزير الدولة للشؤون الخارجية بالإمارات أنور قرقاش، الاثنين، إن برنامج إيران الصاروخي، بطبيعته العدائية، هو

    رئيس وزراء كمبوديا يتحدى واشنطن ويدعوها لقطع المساعدات عن بلاده

    لماذا أخفى الأمن الإيراني وصية هاشمي رفسجاني؟

    أدفانس تستكمل التجهيزات اللازمة لمشروع المساحات الآمنة والصديقة للنساء النازحات

    ما حقيقة افتتاح كنيسة في السعودية؟

د. ياسين سعيد نعمان
الذكرى الثانية لتحرير عدن
الأحد 16 يوليو 2017 الساعة 16:56
د. ياسين سعيد نعمان

مرت الذكرى الثانية لتحرير عدن بصمت .. عدا الصخب الذي نجم عن تلك المحاولة الدموية لاقتحام فرع البنك الأهلي اليمني في حي عبد العزيز بعدن. 
أحياناً ترتب الحياة أحداثها بالطريقة التي بعث الله بها الغراب " ليريه كيف يواري سوأة أخيه". 

 


حملت هذه الحادثة عنوانين بارزين للتناقض السلوكي الذي أفرزته سنوات التهميش والرفض والمقاومة في هذه المدينة التي شكلت ذات يوم قاطرة الانطلاق نحو العصر لليمن بأكمله قبل أن تدهمها تلك التبدلات التي أخرجت القاطرة من القضبان لتنتهي إلى حيث تم تفكيكها وبعثرة أجزائها بين "داحس والغبراء" . 

 


أما العنوان الاول ، والذي تمثله العصابة التي اقتحمت البنك، فهو ما رتبه التهميش الذي ابتلع المدينة داخل تضاعيف من اليأس والاحباط والإفساد وتكريس الأمية والجهل والضياع وسط جيل كامل ، مع ما مارسه نظام صالح من صعلكة وتخريب على كافة المستويات بوجه ملفوف بخرق التاريخ البالية والمستهترة ، ومحاولة تقديم النمط الاخلاقي الذي حكم به كنموذج للسلوك الذي يجب أن يعاد تربية الأجيال بقواعده .. ثم جاء الحوثي بجحافله ليستكمل حلقة الصعلكة الشريرة ، ولكن بعين حمراء ، وأطلق ما تبقى من أفاعي من جراب المدربين على تخريب الحياة وتفكيك الروابط في تماه تام مع تاريخ من التهافت العصبوي والانتقامي ، الذي لا يتوقف عند محطة بعينها ، ولكنه يستجمع التاريخ في لعبة الموت والتخريب في كل مرحلة يقرر فيها أن يمارس اللعبة . أصبحت هذه الصعلكة أحد العناوين التي توسعت ممارستها داخل مجتمع فتحت فيه الأبواب على مصراعيها لكل من يريد أن يجرب حظه في الزعامة والشطارة ..

 

وكانت النتيجة أن تكونت العصابات لتماثل في سلوكها نمط الإثراء السريع الذي مثله نظام صالح ، ثم الحوثي مؤخراً ، باعتبار الجميع نظاماً مركباً ينهل من موروث إجتماعي وثقافي وأخلاقي مشترك . والعصابة إياها هي نموذج لهذا النمط من الموروث الاخلاقي .. أما الدلالة التي يمكن أن تقرأ من توقيت الحادثة فهي أن العصابة ، ومن وراءها ، أرادوا أن يقولوا إن تحرير عدن يؤرخ لمرحلة قادمة يسودها هذا النمط من النظام الاجتماعي والاخلاقي المتجذر بقواعد النظام السياسي الفاسد الذي انتهى إلى تدمير عدن، وأن على الذين يهتفون لتحرير عدن أن لا يبالغوا كثيراً في تعظيم التحرير لأنه شكلي لا يقدم أي دليل على انعتاق كامل من بؤس ذلك النظام . 

 


غير أن العنوان الآخر المقاوم لهذا النمط السلوكي والاخلاقي المنحط جاء من قبل مدير الفرع والحارس وبقية موظفي الفرع ، الذين قدموا نموذجاً مختلفاً لنمط آخر من السلوك الاجتماعي والاخلاقي الذي نشأ مع مقاومة الاستبداد والإفساد والصعلكة ، وفي إطاره انبثقت مقاومة الاجتياح العسكري الغاشم لعدن حتى تحررت ..

 

وكان لا بد أن يكون لهذا التحرير مضمونه الاجتماعي والاخلاقي الذي يمثل روح المقاومة الأصيلة . أعاد هذا النموذج للمقاومة جوهرها ومعناها في تناسب موضوعي مع التضحيات الكبيرة التي قدمها الشهداء على مذبح الحرية ، وهي الرسالة الهامة هنا بمناسبة تحرير عدن والتي مفادها أن هذه الحرية لم تكن شكلية ، كما أرادها صعاليك الفساد .. ولكنها الحرية التي تحمل معها نشوء جيل وفي لروح المقاومة ، ومتمسك بذلك النمط من السلوك الاجتماعي والاخلاقي الذي تدور اسباب التمسك بِه مع علة التضحية التي قدمها أؤلئك الشهداء من أجل الوطن .. من التحرير ، إلى استكمال التحرير ، إلى البناء .. ولا يتوقف عند حد معين .

 


كانت الذكرى الثانية لتحرير عدن تستحق أن يحتفى بها شعبياً ورسمياً على نطاق واسع ، ولكن هذه الحادثة بعنوانيها النقيضين تكفي لنقف أمامها بتمعن ونقرر طبيعة الاحتفال العام القادم باْذن الله .

إقراء ايضاً