الرئيسية > محليات > حزمة قرارات رئاسية تدمج ” الحرس الجمهوري ,, تحت مظلة القوات البرية “

حزمة قرارات رئاسية تدمج ” الحرس الجمهوري ,, تحت مظلة القوات البرية “

يمن فويس - متابعة :

الاخبار الاكثر متابعة الآن 

 

رجحت مصادر مقربة من الرئاسة اليمنية أن يصدر الرئيس عبدربه منصور هادي  عدداً من القرارات الرئاسية الهامة والوشيكة، الهادفة إلى إنهاء الانقسام القائم في الجيش،  . وكشفت المصادر في تصريحات لـ “الخليج” عن توجهات رئاسية لإلغاء الوحدات العسكرية التابعة لقوات الحرس الجمهوري التي تقع تحت إمرة العميد أحمد النجل الأكبر للرئيس السابق علي عبدالله صالح، ، إلى جانب التشكيلات والوحدات العسكرية الأخرى، وإعادة إدماجها ضمن قوام تشكيل عسكري جديد وعام تحت مسمى “القوات البرية”، والتي ستخضع  لقيادة القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإشراف مباشر من قبل وزارة الدفاع .

وأشارت المصادر إلى أن عملية الدمج الوشيكة للتشكيلات والوحدات العسكرية كافة القائمة ضمن إطار “القوات البرية” ستترافق مع صدور قرارات أقرها الرئيس هادي بشكل مبدئي وتقضي بتعيين قائد الحرس الجمهوري العميد أحمد قائداً لإحدى المناطق العسكرية الحدودية، .وأكدت المصادر أن هادي أقر سحب الفرقة الأولى مدرع من منطقة تمركزها القائمة بتبة “سواد حنيش” بشمال صنعاء والمستمرة منذ ما يقدر بثلاثة عقود وإعادة تمركزها في معسكر “جبل الصمع”، التابع لقوات الحرس الجمهوري وتسليم موقع المعسكر الرئيس للأخيرة والذي يقع وسط محيط من التجمعات السكانية المكتظة لأمانة العاصمة تمهيداً لتحويله إلى “متنفس عام” وذلك في إجراء سيترافق تنفيذه مع حزمة القرارات الرئاسية الوشيكة . ولفتت المصادر إلى أن حزمة القرارات تم إقرارها من قبل الرئيس بعد التشاور مع اللجنة  العسكرية المكلفة إعادة هيكلة الجيش وممثلي الدول الراعية لاتفاق المبادرة الخليجية  والأمين العام المساعد للأمم المتحدة لشؤون اليمن جمال بن عمر، الذي غادر صنعاء بعد جولة حاسمة من اللقاءات والمشاورات عقدها مع الأطراف السياسية في البلاد كافة . 

الخليج الإماراتية


الحجر الصحفي في زمن الحوثي