الرئيسية > محليات > خاطبه صالح عقب عملية الاغتيال : قسما لأسحقكم بجنازير الدبابات ولا نترك منكم احد .. مدير مكتب الحمدي يكشف تفاصيل جديدة عن مقتل رئيسه

خاطبه صالح عقب عملية الاغتيال : قسما لأسحقكم بجنازير الدبابات ولا نترك منكم احد .. مدير مكتب الحمدي يكشف تفاصيل جديدة عن مقتل رئيسه

يمن فويس - محمود الحدي :

كشف مدير مكتب الرئيس السابق إبراهيم الحمدي، عن " مؤامرة" كانت تحاك ضد الرئيس لتدبير عملية لقتله.

وقال العميد محمد جبران الانسي، الذي زار اليوم ضريح الرئيس الحمدي، إن عدد من زعماء القبائل جاؤوا إليه، وطلبوا منه أن يحذر الرئيس من مؤامرة تحلك ضده، مشيرا إلى أن الحمدي " لم يكن يأبه بذلك وأجابه بأن ما قدره الله تعالى سيكون وان الموت لات ولو كنتم في بروج مشيدة".

وتابع الآنسي في سياق تصريحه لـ " نيوز يمن " :  ذهبت إلى الشهيد علي قناف زهرة وآخرون من المقربين من الحمدي فلم يختلف لسان حالهم عنه لطالما المعني بالأمر"، لكن العميد جبران، عبر عن تحسره لأن والمقربين من الحمدي أصبحوا جمعيا ضحايا تلك المؤامرة ومن بقى من فريق الحمدي إلى الآن.

وأوضح، أنه في يوم مقتل الحمدي، كان في مكتب القيادة، وأن نجاته من القتل " كان قدرا ليس إلإ".

وأضاف:" نجاتي يوم اغتيال الحمدي كان قدرا ليس إلإ فوقت الحادثة كان العميد جبران في مكتب القيادة وعند سمع الخبر تحرك على أكثر من جبهة يريد لعل وعسى إمكانية عمل شيء فأردت الذهاب للمضلات لعبد الله عبد العالم من اجل ذلك وقبل ذلك مررت على إذاعة صنعاء وقابل الرئيس السابق علي عبد الله صالح مساءاً فقال لي بالحرف الواحد يا محمد جبران صاحبك انتهى وانأ اسمع انك ذاهب إلى المضلات فما عساكم تعملوا بالمضلات وكم عددكم ثلاثة آلاف قسما لأسحقكم بجنازير الدبابات ولا نترك منكم احد ".

ولفت جبران، إلى أنه ومنذ مقتل الحمدي لم يمارس أي عمل، وقال:" كما أنا محارب وفي المنزل لم أمارس أي عمل"، معبرا عن أمله " ألا يموت إلا وقد أدلى بشهادته أمام القضاء في الحادثة".

المصدر - نيوز يمن

أخبار ذات صلة :

- صور لسلسلة مذكرات ووثائق ورسائل تاريخية من عهد الرئيس الحمدي بعضها مذيلة بتوقيعه

- كشف تفاصيل خطيرة حول عملية اغتياله ..شقيق الرئيس الراحل: قاتل الحمدي لا يزال موجوداً ونرتب لنقل القضية إلى المحكمة الدولية

البيان السياسي الأخير ما يشبه خطبة وداع .. قراءة في خطابات الرئيس الشهيد إبراهيم الحمدي

- أكثر من 25 صورة نادرة: الرئيس إبراهيم بن محمد الحمدي الخولاني .. الطريق إلى الرئاسة ولحظات الاغتيال

- تفاصيل دقيقة عن اغتيال الرئيس إبراهيم الحمدي ووجود الرئيس صالح وعلاقة الفتاتيين الفرنسيتين

- جنازة الرئيس ابراهيم الحمدي ورمي الغشمي بالاحذية

الاخبار الاكثر قراءة:

 

الملك سلمان يهدم قصور وفلل وقلاع الفاسدين في السعودية ( شاهد الصور )

 

شاهد بالصور : صنعاء تتخلى عن هويتها التاريخية والحضارية .. والمفاجأة في شكل البنك المركزي اليمني

 

  لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحوثي والمواطن في اليمن