الرئيسية > محليات > الرئيس اليمني: إيران تدعم جنوبيين يسعون إلى الانفصال

الرئيس اليمني: إيران تدعم جنوبيين يسعون إلى الانفصال

برلين - اسكندر الديك؛ صنعاء - فيصل مكرم :

اتهم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في برلين امس، إيران بدعم قسم من اليمنيين الجنوبيين الذين يطالبون بالانفصال، في وقت قتل خمسة من عناصر تنظيم «القاعدة» في غارة اميركية على منطقة في محافظة شبوة اليمنية الجنوبية.

ورداً على سؤال لـ «الحياة»، قال هادي بعد لقائه المستشارة الالمانية انغيلا مركل «إن في الجنوب حراكين سلمي وغير سلمي، والأخير يستخدم السلاح، ويتلقى الدعم من إيران، ويسعى إلى الانفصال».

واضاف: «أنا رئيس اليمن ومن الجنوب، ورئيس الحكومة الموقتة محمد سالم باسندوة جنوبي أيضاً، ونحن سندعو إلى حوار وطني شامل للخروج من الوضع القائم الذي لا يتماشى ومتطلبات القرن الحادي والعشرين».

وكانت مركل عقدت لقاء ثنائياً مع هادي استمر نحو ربع ساعة قبل ان ينضم اليهما وزير الخارجية اليمني ابو بكر القربي والقائم باعمال سفارة اليمن في المانيا جمال العكبري.

وقالت المستشارة في مؤتمر صحافي أعقب المحادثات إنها اتفقت والرئيس اليمني «على البدء بمرحلة جديدة من العلاقات بين البلدين»، خصوصاً في المجال الإنمائي المتعلق بتعزيز التعليم والتدريب، وتأمين مياه الشفة والصرف الصحي للمواطنين.

ولفتت إلى ما لحق بالتعاون الإنمائي السابق من شوائب كثيرة، مؤكدة «الموقع الاستراتيجي المهم لليمن في منطقة الخليج في الصراع الدائر ضد القاعدة وقراصنة البحر الصوماليين». وشددت على أن حكومتها تريد تقديم مختلف أشكال الدعم لليمن، وأنها بحثت مع ضيفها في كيفية التعاون وتنفيذ المشاريع المطلوبة. ولم تخف واقع أن «أمام الرئيس اليمني مهمات صعبة نريد مساعدته على حلها».

من جهته، اوضح الرئيس اليمني أن المرحلة الأولى من المبادرة الخليجية، وهي الانتخابات الرئاسية، نُفذت، وأن المطلوب الآن «تشكيل مجلس الحوار الوطني قبل نهاية السنة الحالية على أن تجري حوارات على مدى خمسة أشهر تطرح فيها كل القضايا بما في ذلك قضيتي الجنوب والحوثيين». وتابع: «نعمل على إقامة الحكم الجديد وتعديل الدستور، والسير على خطى الحكم الرشيد وتبادل السلطة «.

وانتقل الرئيس اليمني لاحقا الى فرنسا حيث استقبله الرئيس فرنسوا هولاند.

في هذا الوقت، قتل خمسة من عناصر جماعة «انصار الشريعة»، الذراع العسكرية لتنظيم «القاعدة» في اليمن. وقالت مصادر أمنية ومحلية لـ «الحياة»، إن الطائرة الأميركية أطلقت أربعة صواريخ على سيارتين كانتا تنقلان مسلحين من الجماعة فدمرتهما وقتلت وجرحت جميع من فيهما وعددهم ثمانية أشخاص. ولم تعرف هويات القتلى أو الجرحى على الفور.

وقالت مصادر طبية إن جريحين احدهما مصري الجنسية نقلا إلى مستشفى في المنطقة.

إلى ذلك، هاجم مجهولون ليل الأربعاء - الخميس مبنى الإدارة المحلية في مديرية المعلا بعدن بالقنابل اليدوية، ما أسفر عن إصابة جنديين بجروح، فيما تمكنت قوات الأمن من إبطال عبوة ناسفة في المبنى نفسه.

المصدر - دار الحياة

الأكثر زيارة :

السعودية تفاجئ المواطنين والمقيمين وتزف بشرى عاجلة طال انتظارها لاصحاب كافة المحالات التجارية

سبق : السعودية تستفيق على وقع أنباء اخلاقية صادمة لوافد عربي .. "مساج للحريم فقط" والمقاطع إباحية

لمن يرغب بالزواج من سعوديات .. المملكة تصدر قرارات مفاجئة وغير متوقعة (تفاصيل أكثر)

               << للمزيد - اضغط هنا >>

 


الرد الايراني