الرئيسية > محليات > وزير النقل اليمني يشهد رفع لوحة التسمية الجديدة "لميناء عدن" وسط ترحيب القائمين عليه

وزير النقل اليمني يشهد رفع لوحة التسمية الجديدة "لميناء عدن" وسط ترحيب القائمين عليه

يمن فويس - عدن :

أطلع وزير النقل الدكتور واعد عبد الله باذيب ومعه محافظ عدن المهندس وحيد علي رشيد اليوم على سير العمل في محطة الحاويات بميناء عدن وذلك في اول زيارة له بعد تسلم الحكومة رسميا للمحطة.

 

وشهد وزير النقل خلال زيارته رفع اللوحة الجديدة للمحطة التي تحمل اسم "مؤسسة موانئ خليج عدن اليمنية "وسط ترحيب واحتفال العاملين والموظفين في المحطة.

واستمع وزير النقل من الرئيس التنفيذي لمؤسسة مواني خليج عدن القبطان سامي سعيد فارع إلى شرح مفصل حول الاستعدادات الجارية لتشغيل الميناء بعد استلامه من شركة مواني دبي العالمية، والتشغيل التجريبي حاليا لرافعتين جديدتين لأكبر الشركات في صناعة المعدات والكرينات البحرية إلى جانب سبعة كرينات أخرى يشغلها فريق يمني على أعلى مستوى من الأداء والمهارة. متوقعا أن تستقبل محافظة عدن خلال الشهر المقبل اكثر من 30 الف حاوية وسيتم رفعها تدريجيا.

وقال وزير النقل خلال تفقده لأقسام وإدارات المحطة " إن تشغيل محطة الحاويات سيعيد لمدينة عدن مكانتها". معبرا عن ثقته بكوادر المحطة وعمالها لتشغيل ميناء الحاويات الذي سيكون جاذب أساسي لكافة الخطوط الملاحية.

وأضاف " إن هذا اليوم يعني إعادة الحياة في قطاعات النقل البحري والجوي والبري من خلال تدشين العمل في محطة الحاويات بميناء عدن ورفع يافطة مكتوب عليها "الجمهورية اليمنية، وزارة النقل ، مؤسسة مواني خليج عدن اليمنية ". مشيرا إلى أن ميناء عدن عاد لأهله وان هناك خطوطا ملاحية كبيرة ستأتي الى ميناء عدن في نوفمبر المقبل والأخرى في يناير العام القادم.

وقال وزير النقل " إنه سيتم تشغيل الميناء حاليا بإدارة يمنية حتى يناير القادم، وانه لدينا القدرة على ادارته وسيتم الاستفادة من خبرات اجنبية مؤقتا ، وأن اي شراكة او مشروع تشغيل جديد سيكون شفاف أمام الشعب لأن قضية ميناء عدن هي قضية رأي عام باعتباره مشروع استراتيجي كبير".

وأكد أهمية الاستقرار كعنصر الأساسي يساعد في الوصول إلى استعادة الموقع التاريخي. لافتا إلى الأمر لا ينطبق على وزارة النقل فقط بل التفاف موظفي الميناء والمحيط الاجتماعي بعدن والشعب اليمني بما يعيد المكانة التاريخية لهذا الميناء.

وكشف وزير النقل عن اعتزام شركتين جديدتين للطيران وتسيير خطوطهما الجوية إلى مطار عدن الدولي خلال الفترة القادمة وقال " إن عدن ستكون مع وصول هاتين الشركتين محطة للربط ما بين أوروبا واسيا وإفريقيا " .

كما أكد وزير النقل أن حركة النقل الجوي وخاصة المطارات ستشهد تطورا كبيرا ،وأنه تم تركيب أجهزة أرصاد جديدة في مطارات "عدن، الحديدة، تعز" فيما سيتم يوم غد تركيب أجهزة أخرى في مطارات المكلا وسيئون وسقطرى.

وذكر إن وزارة النقل حددت المشاريع الإستراتجية وقدمت دراستها النموذجية في وقت مبكر وتشمل تطوير ميناء عدن والميناء وأحواض السفن والملاحة الوطنية وميناء بروم وتعميق ميناء الحديدة الى جانب مشاريع في مطار صنعاء الدولي.

رافقه خلال الزيارة الوكيل المساعد لوزارة النقل للشئون الجوية عبد الله العنسي ونائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة مواني خليج عدن المهندس عبد الله فضيل والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للشئون البحرية فرع عدن الدكتور ياسر الزماني وعدد من المسئولين في قطاع النقل البحري.

سبأ

الأكثر زيارة :

 

 
لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحوثي والمواطن في اليمن