الرئيسية > محليات > خادم الحرمين يأمر بإلغاء الاوبريت الوطني للمملكة تضامناً مع الشعب السوري ..فهل تفعلها اليمن..؟

خادم الحرمين يأمر بإلغاء الاوبريت الوطني للمملكة تضامناً مع الشعب السوري ..فهل تفعلها اليمن..؟

 

يمن فويس - خاص :

الاخبار الاكثر متابعة الآن 

 

في الوقت الذي أمر فيه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز بإلغاء الأوبريت الغنائي المقام في جميع مناطق المملكة لهذا العام بمناسبة اليوم الوطني، وذلك تضامنا مع الشعب السوري , تسأل عدد من شباب الثورة في مختلف ساحات اليمن هل تفعلها اليمن بالعيد الذهبي لليمن تضامنا مع هذا الشعب الذي يذبح كل يوم من الوريد إلى الوريد . وتخصص الأموال الطائلة التي ستنفق على هذه الاحتفالات لدعم انتفاضة الشعب السوري والاعتناء بجرحى الثورة اليمنية الذين لا يزالون يعانون الأمرين .

يبعث الثائر والمصور بساحة الحري بتعز عبدالكريم العواضي وهو برسالة عاجلة إلى حكومة الوفاق الوطني "إلى احزب اللقاء المشتركــــــــــــ " إلى الرئيس هـــــــــــــــــــادي تعملون حاليا على استعداد عرض كرنفالي ومسرحيات وعروض عسكرية تصرفون أموال طألة لهذاه المناسبة " ونسيتم اهم من هذا كله ياهــــــــادي هل عملت على معالجة جرحا الثورة السلمية ؟ياهـــــــــــــادي هل تفقدتم اسرا الشهداء ؟لن تكون هناك مناسبة كما تشاؤن انتم لن يرضى الشعب عنكم مادمتم مستمرون في مسلسل الكذب سئمنا من وعدكم الكاذبة ،نريد دولة العدالة -الحرية -المساوة -نريد نلمس ماحققته الثورة الشعبية على ارض الواقع.

وكان خادم الحرمين الشريفين سبق أن وجه في ديسمبر الماضي بإلغاء الأوبريت الغنائي في مهرجان الجنادرية، مؤكدا  أن ذلك يأتي "«تضامنا ووقوفا مع الأشقاء من الشعب السوري، وما يحدث من سفك لدماء الأبرياء وترويع للآمنين، إضافة إلى ما حدث في مصر الشقيقة من أحداث أدت إلى وفاة العديد من الأبرياء، إلى جانب ما جرى ويجري في اليمن وليبيا الشقيقتين من أحداث مؤسفة ذهب ضحيتها العديد من الأبرياء، وما مرت به تونس الشقيقة من أحداث مؤلمة". 

واختتم الملك قائلاً "أسأل الله أن يغفر للشهداء وأن يرحمهم برحمته، وأن يزيل الغمة عن بلادنا العربية والإسلامية ويحفظ أمنها واستقرارها، وأن يدحر كيد أعدائها والمتربصين بها، إنه ولي ذلك والقادر عليه".  


الحجر الصحفي في زمن الحوثي