الرئيسية > محليات > مصادر تكشف عن تورط خالد علي عبدالله صالح في محاولة اغتيال قائد الحرس الرئاسي بمطار صنعاء

مصادر تكشف عن تورط خالد علي عبدالله صالح في محاولة اغتيال قائد الحرس الرئاسي بمطار صنعاء

 يمن فويس – صنعاء :

فيما لا يزال المقدم مالك الموسمي  قائد الحرس الرئاسي بمطار صنعاء في العناية المركزة  بعد نجاته من محاولة اغتيال استهدفته بالقرب من السفارة القطرية بصنعاء ،كشفت مصادر ملاحية في مطار صنعاء عن معلومات جديدة تشير الى تورد خالد علي عبدالله صالح " نجل الرئيس السابق" في عملية  الاغتيال التي تعرضها لها الموسمي وذلك بعد مشادة كلامية بين الموسمي ونجل صالح على خلفية اصرار الاخير على السفر من خلال البوابه رقم (1) المخصصه لرئيس الجمهورية والوفد المرافق له، رغم محاولات الموسمي الايضاح له ولمسؤولين اخرين انه لم يعد يوجد اي مصوغ قانوني يسمح لهم بالمرور عبر هذه البوابة.

وكان موقع "مأرب برس" قد نقل عن أحد أقارب الموسمي قوله: أن المقدم الموسمي تعرض قبيل مغرب الثلاثاء الماضي لإطلاق نار كثيفة من قبل مجهولين أثناء مروره من منطقة حمير جوار السفارة القطرية بصنعاء، أصابته إصابات خطيرة نقل على أثرها إلى العناية المركزة بالمستشفى العسكري. مشيرا إلى" ان الموسمي تم تعيينه مؤخراً قائداً للحراسة الرئاسية بالصالة رقم"1" الخاصة برئيس الجمهورية بمطار صنعاء الدولي". في حين نقل الموقع عن مصدر وصفه بالمطلع في مطار صنعاء الدولي، قوله بأن قيادات سابقة مواليه ومقربه من الرئيس السابق علي عبد الله صالح لازالوا يستخدمون البوابة الأولى الخاصة برئيس الجمهورية في الوصول والمغادرة أثناء سفرياتهم.

وأشار إلى ان ذات المصدر الذي قال أنه رفض الكشف عن اسمه افاد " ان في مطار صنعاء الدولي ثلاثة بوابات للوصول والمغادرة الأولى خاصة برئيس الجمهورية يصل ويغادر منها دون تأشيرات أو اصطحاب أي جواز، فيما البوابة الثانية لوصول ومغادرة كبار الضيوف والمسئولين، فيما البوابة الثلاثة مخصصة للمسافرين العاديين".

وقال: إن مسئولين سابقين تابعين النظام السابق وتم إقالتهم لا زالوا يغادرون ويصلون بسفرياتهم الى مختلف الجهات عبر البوابة الأولى الخاصة برئيس الجمهورية دون أي جواز أو أي إجراءات تفتيش، رغم أنهم أصبحوا كأي مواطن يمني بعد إقالتهم، الأمر الذي يجعل من ذلك سهولة إدخال وإخراج أي شيء يريدونه دون إطلاع الجهات المختصة بالمطار".

وأضاف ذات المصدر" ان الموسمي قائد الحراسة الرئاسية بالصالة الأولى بمطار صنعاء المعين مؤخراً لذات المنصب قام بمنع ذات المسئولين السابقين المقربين من صالح من استخدام البوابة رقم "1" من السفر عبرها، ونشبت بينه وبين ومسئول سابق كبير مقرب من صالح مشادات كلامية بسبب منعه من السفر عبر البوابة الأولى الخاصة برئيس الجمهورية دون تأشيرة أو حمل الجواز والتفتيش".

المصدر – نقلا عن يمن برس

الأكثر زيارة :

 

يحدث في العراق : شيخ قبلي يرفض تعزية وزير الداخلية ويدفعه بعيدا عنه (شاهد الفيديو)

لماذا ظهر الاعلامي الأشهر في اليمن محمد العرب بعين واحدة فقط ( فيديو وتفاصيل )  

الاعلان رسمياً : ترقب سعودي دولي لأهم خطاب للعاهل السعودي الملك سلمان (التوقيت)

الأمن السيبراني في السعودية يحذر من ثغرة تؤدي لاختراق الـ WhatsApp.. وكيفية الحماية منها

 
لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحوثي والمواطن في اليمن