الرئيسية > محليات > في أمسية رمضانية مع رجال الأعمال: هلال يدعو القطاع الخاص لتشكيل لجنة خاصة بالقضايا الأساسية بالعاصمة،،والقيام بواجبهم للحفاظ على المظهر العام

في أمسية رمضانية مع رجال الأعمال: هلال يدعو القطاع الخاص لتشكيل لجنة خاصة بالقضايا الأساسية بالعاصمة،،والقيام بواجبهم للحفاظ على المظهر العام

صنعاء - جبر صبر :

دعا أمين العاصمة عبد القادر هلال رجال المال والأعمال والتجار الى القيام بواجبهم والإسهام في الحفاظ على المظهر العام للعاصمة التاريخية والسياسية التي هي واجهة كل اليمنيين .

كما دعا القطاع الخاص في أمسية رمضانية أقامتها الغرفة التجارية الصناعية بأمانة العاصمة – الى تشكيل لجنة خاصة بالقضايا الأساسية بالعاصمة صنعاء، لعمل مشاريع استثمارية في مجالات المياه والنظافة وغيرها.مؤكداً على أهمية خلق شراكة متكاملة بين القطاعين العام والخاص في شتى المجالات الخدمية والاجتماعية والاقتصادية.

وأشار هلال إلى أنهم يعكفون على إعداد رؤية عاجلة ومتوسطة وإستراتيجية للعاصمة صنعاء، منوهاً" الى ان هذه الرؤية لايمكن ان تنفذ الا بجهاز اداري يعزز الثقة بين الناس، ويبدأ انعكاس ذلك بعامل النظافة".

وأضاف" أعدكم بأننا سنركز على الاجهزة الرئيسية المنفذة، وستكون هناك رقابة لنا وللرأي العام".

ولفت هلال في الأمسية الرمضانية التي أقيمت تحت شعار(معاً لبناء مستقبل التنمية والحضارة) وضمت رئيس وأعضاء الغرفة التجارية والصناعية ورجال وسيدات المال والأعمال بأمانة العاصمة الى ضرورة تمثيل القطاع الخاص في اجتماعات المجلس التنفيذي والمجلس المحلي بأمانة العاصمة من قبل مندوب من الغرفة التجارية لطرح مشاكل وهموم التجار على قيادة أمانة العاصمة والمشاركة في وضع الحلول لها .

 وشدد أمين العاصمة على ضرورة وضعرؤية وإستراتيجية خاصة من قبل القطاع الخاص من شأنها ان تعمل على تبسيط إجراءات تحصيل الإيرادات والتخلص من الجباية، والإبلاغ عن كل من يقوم بالابتزاز من قبل اي شخص ليتم محاسبتهم .

وعبر امين العاصمة عن أسفه للوضع الذي هي عليه العاصمة قائلاً: عملت في 4 محافظات ويؤسفني ان أجد العاصمة صنعاء بهذه الحالة".مضيفاً" سنسعى ضمن أولوياتنا لإصلاح الشوارع التي اصبحت منغصة للناس، حيث لايوجد شارع الا وفيه حفره او مطب".

واشاد عبدالقادر هلال بالدور الوطني الذي يقوم به عدد من رجال المال والأعمال في الحد من البطالة والتخفيف من الفقر من خلال المشاريع الاستثمارية الحقيقية التي ينفذونها على ارض الواقع، داعيا القطاع الخاص الى المساهمة في تكريم رجال المرور المثاليين وتكريم الاحياء المثالية والشوارع النموذجية وكافة الفعاليات التي تنظمها امانة العاصمة والعمل على تحسين الصورة المرسومة للقطاع الخاص عند المجتمع باعتباره شريك أساسي في البناء والتنمية .

 وحث القطاع الخاص بضرورة تبني خطط من شأنها تحسين وتطوير بيئة الاستثمار وتدعم الصناعات الوطنية والرأسمال الوطني"،كما دعا القطاع التجاري ان يكون قدوة في النظافة امام المحلات التجارية، وكذا الانضباط بالأسواق"، لافتاً" الى توفير أسواق بديلة للاسواق العشوائية".

وأضاف" من يظن أن العشر الأواخر ستشهد انفلات فيالشوارع وتزدحم وتتكدس بالبسطات فهو واهم".

وأكد على وجود إستراتيجية لتنظيم حركة المرور، وكذا سيتمازالة المباني العشوائية اينما وجدت".

وفي الأمسية أكد رئيس اتحاد الغرف التجارية محمد عبد سعيد على ضرورة تحمل المسؤولية الاجتماعية كلاً في حارته ومنطقته، وان يكون للقطاع الخاص دور في تبني عدد من المشاريع بالعاصمة صنعاء، داعياً إلى تفعيل الأحياء والمناطق من خلال تنظيمها وترتيبها وتشجيرها، مما يجعلها تبدوا بمناظر حضارية جميلة.

ودعا سعيد الى إعادة النظر في عٌقال الحارات، الذين قال: ان النظرة السابقة لعاقل الحارة يجب ان تتغير، بحيث يكون له دور فعال في خدمة المجتمع.

من جهته رئيس الغرفة التجارية والصناعية بأمانة العاصمة- حسن الكبوس إقامة الأمسية مع أمين العاصمة بانها بداية لانطلاقة جديدة ومميزة بين القطاع الخاص والحكومي، لان العلاقة السابقة كما قال: "كانت غير مرضية لانهالم تتمكن من تحقيق التنمية المستدامة القائمة على روح الشراكة وقيام كل طرف بدورهمن حيث موقعه".

وأضاف" القطاع الخاص لايخفي سرا عندما يحذر دائما من السياسات العاصمة وبعض الشريعات والممارسات والإجراءات التنفيذية التي شكلت بيئة طاردة وتعنتية ومثبطة".

 وأكدا رئيس الغرفة الكبوس ونائب رئيس الغرفة محمد صلاح  في كلمتيهما على حرص القطاع الخاص في خلق شراكه حقيقية مع القطاع العام والمشاركة في بناء الوطنمن خلال تحسين بيئة الاستثمار وتطويرها .

 وتطرقا الى الإشكاليات المتعلقة بعملية تحصيل الإيرادات وإصدار التراخيص، فضلا عن عدد من القوانين والسياسات التي تعيق عملية تطوير وتحسين بيئة الاستثمار والتي تحتاج الى إعادة تعديلها بحيث لا تشكل ضرر على أي قطاع سواء عام او خاص .

مشيدين بقرار أمين العاصمة المتضمن تمثيل لقطاع الخاص في اجتماعات المكاتب التنفيذية والمجالس المحلية في امانة العاصمة، وكذا بالجهود التي يبذلها امين العاصمة في حل عدد من الإشكاليات التي تعترض القطاع الخاص .

 
لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحوثي والمواطن في اليمن