الرئيسية > عربية ودولية > إصدار حكم الإعدام بحق خمسة من النشطاء السياسيين العرب في منطقة الأحواز

إصدار حكم الإعدام بحق خمسة من النشطاء السياسيين العرب في منطقة الأحواز

يمن فويس - متابعة :

أصدر القضاء الإيراني حكم الإعدام بحق خمسة من النشطاء السياسيين العرب في منطقة الأحواز جنوبي إيران – حسب موقع عصر إيران.

وذكر أهالي المعتقلين، أن محمد علي عموري وهادي راشدي وهاشم شعباني وجابر البوشوكة ومختار البوشوكة، وجميعهم من منطقة الخلفية شرقي الأحواز، حكم عليهم بالإعدام شنقاً بتهمة محاربة الله والرسول والعمل ضد الأمن القومي.

كما أصدر القضاء حكماً بالسجن 20 عاماً بحق عبدالرحمن عساكرة وخمسة أعوام بحق إسماعيل عبيات وستة أعوام بحق علي بدري.

وكانت السلطات الإيرانية قد أعدمت في الـ 18من الشهر الماضي أربعة نشطاء أحوازيين ثلاثة منهم إخوة بنفس الاتهامات.

وأكد ذوو المعتقلين أن محمد علي عموري كان قد هرب عام 2007 إلى العراق أثناء محاولة اعتقاله في الأهواز الواقعة على الحدود مع هذا البلد واعتقل في مدينة البصرة وقضى أربع سنوات في السجن قبل أن ترحله السلطات العراقية إلى إيران رغم حصوله على حق اللجوء السياسي من مفوضية الأمم المتحدة.

ويحمل عموري شهادة الهندسة من جامعة أصفهان الصناعية ورعى تنظيم مهرجانات ثقافية متعددة للترويج للثقافة والأدب العربيين ورأس تحرير صحيفة " التراث " باللغة العربية في أصفهان.

وهاشم شعباني يعمل مدرساً للغة العربية، كما أنه طالب في فرع العلوم السياسية لمرحلة الماجستير، وأنه من الشعراء الوطنيين المعروفين في المنطقة وشارك في إقامة أمسيات شعرية متعددة وهادي راشدي هو مهندس كيمياء وله أنشطة اجتماعية مختلفة، منها إقامة صفوف مجانية لتعليم الطلبة العرب في الإقليم, أما جابر البوشوكة ومختار البوشوكة فهما أخوان وكان يقضي أحدهما الخدمة العسكرية أثناء الاعتقال وكانت لهما مساهمة في عدد من الأنشطة الاجتماعية خلال المناسبات المختلفة.

وكانت منظمة العفو الدولية قد حذرت من احتمال إعدام هؤلاء النشطاء وأكدت أن محاكمتهم جرت في ظروف غير عادلة ونقلت عن ذويهم أنهم تعرضوا للتعذيب لفترة طويلة وانتزع الأمن الإيراني منهم اعترافات كاذبة.

وبث التلفزيون الحكومي الإيراني اعترافات عدد من هؤلاء النشطاء قالوا خلالها إنهم يقيمون علاقات مع تنظيمات سياسية في المنفى ويعتزمون تشكيل مجموعة سياسية في الداخل.

وغالباً ما يبث التلفزيون الحكومي اعترافات النشطاء السياسيين ضد أنفسهم، وأكد بعضهم بعد مضي فترة العقوبة أنهم أرغموا على الانصياع لمطالب عناصر الأمن والإدلاء بما يملى عليهم.

ويقع إقليم الأحواز أو عربستان الذي ينتمي إليه المعتقلون على الضفة الشمالية للخليج، ويشكل العرب الغالبية العظمى فيه، إلا أنهم يتهمون السلطات الإيرانية بممارسة التمييز العنصري ضدهم ونهب الثروات التي يتمتع بها الإقليم الذي يضم 80% من موارد إيران من النفط والغاز وحرمانهم من التمثيل السياسي في موطنهم.

من جهته يرفض النظام الإيراني تهم التمييز ضد المواطنين العرب، ويتهم جهات أجنبية بتحريض الأحوازيين ضد السلطات.

الأكثر زيارة :

السعودية تفاجئ المواطنين والمقيمين وتزف بشرى عاجلة طال انتظارها لاصحاب كافة المحالات التجارية

سبق : السعودية تستفيق على وقع أنباء اخلاقية صادمة لوافد عربي .. "مساج للحريم فقط" والمقاطع إباحية

لمن يرغب بالزواج من سعوديات .. المملكة تصدر قرارات مفاجئة وغير متوقعة (تفاصيل أكثر)

               << للمزيد - اضغط هنا >>

 


الرد الايراني