الرئيسية > محليات > الرئيس الأسبق علي ناصر محمد وحيدر أبو بكر العطاس وآخرين يعلنون عودتهم إلى عدن

الرئيس الأسبق علي ناصر محمد وحيدر أبو بكر العطاس وآخرين يعلنون عودتهم إلى عدن

يمن فويس – متابعة :

قالت قيادات جنوبية بارزة بينها الرئيس الجنوبي علي ناصر محمد وحيدر ابوبكر العطاس  وصالح عبيد احمد انها تنتوي العودة الى مدينة عدن خلال فترة لاتتجاوز شهر واحد مؤكدة انها تنتوي عقد الاجتماع الاول لمجلس التنسيق الأعلى في مدينة عدن, في فترة لا تتعدى شهر يوليو القادم .

وجأ هذا التأكيد في البيان الصادر عن القيادة الجنوبية المؤقتة الذي صدر  اصدرته القيادة المؤقتة للمؤتمر الجنوبي الأول عقب إجتماعها الدوري الثالث برئاسة الاخ الرئيس علي ناصر محمد وبمشاركة الاخ الرئيس المهندس حيدر ابو بكر العطاس والاخ العميد صالح عبيد احمد والمنصب مصطفى زين العيدروس , وعدد من القيادات في داخل الوطن وخارجه.

وقال البيان انه في بداية الاجتماع وقف المشاركون دقيقة حداد وقرأوا الفاتحة , ترحماً على ارواح الشهداء من ابناء شعبنا الذين انتقلوا الى جوار ربهم  في الايام الماضية , وفي مقدمتهم فقيد الوطن الكبير الاستاذ هشام باشراحيل , والشهيد البطل سالم قطن , وكوكبة من الشهداء الشباب الذين سقطوا نتيجة  الاستخدام المفرط للقوة من قبل أجهزة السلطة.

وفي هذا السياق ثمَّنَ الحاضرون نضالات وتضحيات شعب الجنوب  ، الذي خرج في ثورة شعبية سلمية سبقت ثورات الربيع العربي  ، وظلت مستمرة ومتصاعدة باصرار وشجاعة وبسالة غير آبهة بالة القمع الوحشى لسطة 7يوليو مقدمة قافلة من الشهداء الابرار والجرحى والمعوقين والمشردين يساندها التفاف جماهيري وشعبي واسع ، فاصبح الحراك الجنوبي السلمى  طليعة لثورة شعب الجنوب بمكوناته المختلفة واقعاً ثورياً يعبر عن آمال وتطلعات شعب الجنوب بكل اطيافه السياسية و الاجتماعيه من اجل الحرية والانعتاق واستعادة حقوقه وهويته ودولته المدنيه.

وقد وقف الاجتماع امام جملة من القضايا والمهمات والاحداث الجارية ذات الصلة بنضال شعبنا, وقضيته العادلة وتطلعاته المشروعة, في الخلاص من الاوضاع المأساوية التي فُرٍضت عليه منذ حرب صيف 1994م الظالمه وتفاقمت بصورة لم يعد معها شعب الجنوب قادراً على الصبر والاذلال حتى عبَّر عن رفضه لهذا الواقع من خلال حراكه السلمي .

وثمَّن الاجتماع عالياً جملة الجهود التي بُذِلتْ في الفترة الماضية, الهادفة الى إنجاز مهام الحوار بين سائر القوى والمكونات الجنوبية, التي باتت ضروره ملحة لا يمكن إغفالها أو تأجيلها , والسير نحو عقد مؤتمر جنوبي شامل تشارك فيه كافة مكونات المجتمع الجنوبي بمختلف إتجاهاتها السياسية والاجتماعية دون إقصاء  أو استثناء , والخروج بمشروع قيادة موحدة ورؤية جامعة  ، او على الاقل  قياده تنسيقية في اطار جبهة وطنية عريضة, تقود شعبنا وتمكِّنه من إنتزاع حقَّه الطبيعي في تقرير مصيره ،  واستعادة دولته المدنية , ومن أجل هذه الغاية النبيلة أكدت القيادة المؤقتة  للمؤتمر الجنوبي الاول,  عزمها على مواصلة جهدها الصادق مع سائر القوى في الساحة الجنوبية, بصدر رحب ومفتوح ونية صادقة, تمكِّن الجميع من خلق شراكة حقيقية مع كافة القوى السياسية والاجتماعية.

وتقدِّرُ القيادة المؤقتة للمؤتمر الجنوبي الاول الجهود البناءه التي بذلها الأصدقاء الالمان  ، والاتحاد الاوروبي, و تُطالبهم بمزيد من التواصل والاقتراب من  هموم ابناء الجنوب والاستماع اليهم . كما تدعوا  الجميع الى مساعدة الجنوبيين على انجاز حوارهم وعقد مؤتمرهم الجامع, الذي يعد ضرورياً ومهماً لتوحيد الرؤيا والقيادة الجنوبية للمضي نحو تحقيق المعالجة العادله للقضية الجنوبية .

وبصدد الدعوة الى الحوار ناقش المجتمعون وثيقة حول الموقف الجنوبى من الحوار المزمع انطلاقة بموجب المبادرة الخليجية   بعنوان : ( القضية الجنوبية جوهر ومحور الحل للمسألة اليمنية  ، موقف جنوبي من مؤتمر الحوار ) جرى تقديمها الى رئيس واعضاء لجنة التواصل ،  المشكلة من قبل الرئيس /عبدربه منصور هادى  ، في اللقاء الذي عقدته في القاهرة , وتعتبر قيادة المؤتمر الجنوبي الاول المؤقتة أنَّ ما تضمنته الوثيقة, يسهم فى توفير استعادة الثقة وبنائها وتوفر مناخاً  موضوعياً ضامناً لمشاركة  ندية وعادلة للجنوب في الحوار , وعلى الطرف الآخر  والمجتَمَعَين الاقليمي والدولي القيام بمسؤلياتهم إزاء ما تضمنته الوثيقة ، كما عبرت القيادة عن تقديرها العالي لجميع الاطراف الراعية للعملية السياسية في اليمن ودعتهم الى مواصلة الاهتمام بالوضع في الجنوب  والاسهام فى معالجة القضية الجنوبية بما يستجيب لتطلعات شعب الجنوب .

  وفى الوقت الذى نظر الاجتماع بايجابية للتطور الذي تحقق على صعيد المجابهه مع قوى الارهاب والتطرف , وبالذات في محافظة ابين , ويدعو الى مواجهة هذه الظاهرة الخطيرة على اساس برنامج شامل وارادة سياسية ومعالجات شاملة,  فقد ادان  وبشدة الاحداث الدامية فى المنصورة  وغيرها التى استهدفت  شباب الحراك الجنوبى السلمى ،  كما يرفض  رفضاً قاطعاً تحويل الجنوب الى ساحة للصراع المحلى أوالاقليمى أوالدولى ، ويدعوا أبناء الجنوب لاتخاذ الحذر والحيط .

وطالب  الاجتماع الجهات المختصة بسرعة العمل على اعادة اعمار المناطق المتضررة من المواجهات العسكرية, وتمكين النازحين والمشردين من العودة الى بيوتهم؛ كما دعت القيادة المؤقتة  الى جعل هذه المهمة أولوية قصوى أمام الجميع ؛ وتناشد الاشقاء والاصدقاء, الى المساهمة الفعلية, لاعادة الاعمار ومعالجة المشكلات الانسانية التي يعاني منها عشرات الآلآف من المشردين الجنوبيين.

وقد أقرَّ الاجتماع جملة من الاجراءات التنظيمية, الرامية الى النهوض بأوضاع المؤتمر الجنوبي الاول, وتعزيز العمل المؤسسي, بما فيها عقد الاجتماع الاول لمجلس التنسيق الاعلى في مدينة عدن, في فترة لا تتعدى شهر يوليو القادم .

وعلى مستوى آخر عبر المشاركون في الاجتماع عن تهانيهم للشعب المصري الشقيق بنجاح الانتخابات الرئاسية متمنين له وثورته العظيمة مزيداً من التقدم والنجاح  كما وقد هنأ الحاضرون الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي متمنين له التوفيق في أداء مهامه الوطنية الجليلة.

المجد للشهداء والنصر للشعب

صادر عن اجتماع القيادة المؤقتة للمؤتمر الجنوبي الاول

المصدر - عدن الغد

الأكثر زيارة :

السعودية تفاجئ المواطنين والمقيمين وتزف بشرى عاجلة طال انتظارها لاصحاب كافة المحالات التجارية

سبق : السعودية تستفيق على وقع أنباء اخلاقية صادمة لوافد عربي .. "مساج للحريم فقط" والمقاطع إباحية

لمن يرغب بالزواج من سعوديات .. المملكة تصدر قرارات مفاجئة وغير متوقعة (تفاصيل أكثر)

               << للمزيد - اضغط هنا >>

 


الرد الايراني