الرئيسية > محليات > صحيفة كويتية : علي عبدالله صالح يفقد حواسه على يد طبيب صرخ: يرحل السفاح

صحيفة كويتية : علي عبدالله صالح يفقد حواسه على يد طبيب صرخ: يرحل السفاح

 

| صنعاء - من طاهر حيدر |

اتهم يمني احد الأطباء بحقن طفله البالغ من العمر عامين بأدوية غير مناسبة لحالته كون اسمه كاسم الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.

وقال عبدالله صالح العميسي لـ«الــــراي» ان «الطبــــــيب كـــــان فــــــي بدايــــة الأمـــر حريص على علاج طـــــفلـــه، لكن حينما سأل عن اسمه وعــــرف انه يشابه اسم الرئيس اليمني السابق، تغــــــيرت ملامحه ثم غضب غضبا شديدا وقام من مقعده فجأة وهو يردد عبارات مثل يرحل السفاح... الموت للبلاطجة (وهي صفة تطلق على مؤيدي الرئيـــــس السابق)».

وتابع: «تمت تهدئة الطبيب، لكنه ردد قائلا: إذن طفلك اسمه كاسم السفاح (علي صالح) ثم قام وهو في حال غضب بتركيب مغـــــذية بعد أن أضاف إليها عــــدداً من الإبر، فزادت تلك الأدوية من تدهـــور صحته وفقد جميع حواسه (السمع والبصر) وأصبح عاجزاً عن الحركـــة أو الكـــــلام بصـــورة تامة وتـــم اســـــعـــافة إلى صنعاء، ثم الى مستشفى الأطفال التخـــصصي في القاهرة في مـــــصر، وأن الأطباء هناك قـــالوا بأنه يعاني من ضمور في المخ وأنه حتى لو فاق من غــــيـــــبوبـــــته نتيــــجة تناوله أدوية لا تمت بصلة بمرضه السابق، وانه حاليا يحتاج لتعاطي أدوية معينة بشكل منتـــــظم مدى الحياة، ما جعله يضع جـــواز ســــفره، كرهن لدى المستــــشـــــفى حتى يتمكن مـــــن توفــــير تـــــكــــاليف العــــلاج».

المصدر / الرأي الكويتية

الأكثر زيارة :

               << للمزيد - اضغط هنا >>

 


ضحايا الحوثي