الرئيسية > محليات > إشهار الهيئة العامة لمعتقلي الثورة اليمنية يكشف عن 3000 معتقل في السجون - نص البيان

إشهار الهيئة العامة لمعتقلي الثورة اليمنية يكشف عن 3000 معتقل في السجون - نص البيان

يمن فويس - صنعاء :

أعلن معتقلي الثورة اليمنية المحررين من مختلف ساحات الاعتصام ومحافظات الجمهورية عن تأسيس كيان ثوري يسعى لتبني قضايا كل معتقلي الثورة الشبابية الذين تحرروا والذين مازالوا يقبعون في سجون بقايا النظام أطلق عليه اسم "الهيئة العامة لمعتقلي الثورة اليمنية", واختارت الهيئة لها مجلساً استشارياً يضم نخبة من كبار الحقوقيين والمناضلين وقيادات المجتمع المدني على مستوى اليمن.

وفي بيان صادر  عن - الهيئة العامة لمعتقلي الثورة اليمنية – قال مؤسسوها أن تجربة الاعتقال التي تعرضوا لها مثلت الدافع الأول لديهم لتبني إنشاء كيان يسعى لتحرير من لازالوا في قبضة أجهزة النظام الذي ثار عليه الشعب, ويفضح من مارسوا جرائم الاعتقال والخطف بحق شباب الثورة في مختلف الساحات والمحافظات, ومن يشرفون على هذه المعتقلات التي تمارس كل انواع البشاعة وانتهاك حقوق الإنسان وأوضح البلاغ ان الهيئة ستعمل بقوة على تصعيد قضية المعتقلين وصولا إلى الإفراج عنهم وملاحقة كل ممارسي جرائم الخطف غير القانوني في المحاكم, مضيفاً أن الهيئة ستتجه خلال الفترة القادمة للعمل على إغلاق المعتقلات التي استخدمت لوأد الثورة وخنق أحرارها, وستعمل على إصدار قائمة سوداء تشمل الخاطفين والسجانين جهات وافراداً.

وأوضحت "الهيئة العامة لمعتقلي الثورة اليمنية" أن البيانات التي توفرت لديها حتى الان توضح أن عدد المعتقلين يقدر بالآلاف حيث قالت الهيئة بأن من توفرت بياناتهم لديها حتى اليوم بلغ حوالي (3000) ثلاثة آلاف معتقل لايزال المئات منهم قابعين في سجون بقايا النظام أو مخفيين قسرياً لا يعلم عنهم أهاليهم شيئاَ, ودعت الهيئة في بلاغها الصحفي كل من تعرضوا للاعتقال على خلفية مواقفهم الثورية وكذا أقارب الذين لايزالون في المعتقلات إلى سرعة التواصل معها وإيصال بياناتهم ليتم العمل من أجل الإفراج عنهم, وتحريك قضاياهم على مستوى محلي ودولي على مستوى عالي.

وقال بلاغ (الهيئة العامة لمعتقلي الثورة اليمنية) التي اختارت الصحفي يحيى الثلايا رئيساً لها والصحفي أنيس منصور حميدة الصبيحي نائباً والدكتورة تسنيم على الوافي أمينا عاما للهيئة والدكتورة لميس ظافر امينا مساعداً أن الهيئة ستسعى خلال الأيام القليلة لاستكمال ترتيباتها الداخلية خصوصا تجهيز المقر الرئيسي في ساحة التغيير بصنعاء وكذا إنشاء فروع لها على مستوى الساحات والمحافظات التي تستلزم ذلك.

وأوضحت الهيئة في بلاغها الصحفي أنها وحرصا على حضورها الفاعل والاستفادة من القامات النضالية والحقوقية الثورية فقد شكلت لها مجلسا استشارياً يضم نخبة من أبرز رجالات اليمن الذين سيكونون عوناً وداعما لعمل الهيئة في المناصرة وجبر الضرر للمعتقلين الذين تضرروا نفسياً أو بدنياً جراء الاعتقالات والتعسفات السجون, معربة عن شكر مؤسسيها العميق لهذه الشخصيات الوطنية الفاعلة التي تجاوبت مع جهود شباب الثورة وأكدت دعمها لهم

ودعت الهيئة كل المنظمات الحقوقية ومكاتب المحاماة وكل أنصار الحرية وداعمي العمل الحقوقي الوقوف إلى جانبها ودعمها فنياً ومادياً ومعنوياً لتتمكن من الانتصار لفئة واسعة من الثوار, الذين كانوا في مستوى البطولة والشجاعة بحيث لم ترهبهم السجون والزنازين والسياط فلم تسجل حالة تراجع أو خنوع واحدة لثائر, بل خرجوا أكثر شجاعة وتصميما على تمسكهم بثورتهم رغم ما لاقوه من ظروف سيئة للغاية في أقبية وأوكار المجرمين, الأمر الذي يستدعي إنصافهم والاهتمام بهم والتوقف عند فصول نضالهم وجبر ضرر المتضررين منهم.

وفيما أعلنت الهيئة العامة لمعتقلي الثورة اليمنية ترحيبها بالخطوات التي تهدف إلى تفعيل الحوار بين القوى السياسية وصولاً إلى المؤتمر الوطني واستعدادها للتعاون بما يمكنها فقد أكدت على ضرورة إطلاق المعتقلين كشرط اساسي ومبدأي قبل خوض أي حوار مع الأطراف التي لا تزال تعتقل الثوار وتزج بهم في السجون, وأكدت الهيئة على الأطراف الثورية خصوصا منها الجهات الحكومية التي تمثل المجلس الوطني لقوى الثورة أن يتم وقف أي حديث أو تواصل مالم يتم إطلاق كل المعتقلين من شباب الثورة.

وقالت الهيئة في بلاغها الصحفي أن الفريق القائم عليها يتكون من الإخوة التالية أسماؤهم :

رئيس الهيئة : يحيى الثلايا.

نائب رئيس الهيئة : أنيس منصور.

الأمين العام : د/ تسنيم الوافي

الأمين المساعد : د/لميس ظافر

رئيس اللجنة المالية والإدارية : د/ توفيق ذيبان

رئيس اللجنة الإعلامية: أحمد فراص.

رئيس لجنة العلاقات والتواصل: د/إيمان العميسي.

مسئولا للمختطفين العسكريين: المقدم/ نبيل المقرمي.

مقرراً: د/ هيام القدسي.

المجلس الاستشاري للهيئة:

المناضل العميد عبدالله الناخبي أمين عام الحراك الجنوبي.

الأستاذ /نصر طه مصطفى نقيب الصحفيين اليمنيين الأسبق

الأستاذ / شوقي عبد الرقيب القاضي عضو لجنة حقوق الإنسان البرلمانية

السفير أ.د/ عبدالملك منصور المصعبي مندوب اليمن الدائم لدى الجامعة العربية.

الشيخ علي عبد ربه القاضي رئيس كتلة المستقلين البرلمانية.

الأستاذ / محمد مقبل الحميري رئيس كتلة الأحرار والتضامن البرلمانية

المحامي / محمد الحاج الصالحي عضو كتلة اللقاء المشترك البرلمانية

المحامي / محمد ناجي علاو رئيس منظمة هود.

عبدالهادي العزعزي عضو اللجنة التنظيمية للثورة الشبابية الشعبية.

الصحفية والناشطة الحقوقية سامية الأغبري .

الصحفي أحمد محمد عبدالغني رئيس مركز دراسات اليمن والخليج.

الصحفي محمد حمزة العلواني مدير تحرير الصحوة نت.

ودعت الهيئة العامة لمعتقلي الثورة اليمنية كل من تعرضوا للاعتقال من شباب الثورة والقوى التي اعلنت تأييدها للثورة وكذا أولياء المعتقلين الذين لا زالوا في السجون إلى التواصل معها على البريد الاليكتروني التالي :

[email protected]

الأكثر زيارة :

 

قرارات عاجلة وهامة يصدرها الملك سلمان تتضمن إعفاء مسؤول كبير من منصبه 

صحيفة بلجيكية تكشف أسرار مفاجئة وغامضة حول رحلة #السلطان_قابوس في بلجيكا ( تفاصيل مهمة )

السعودية تستفيق على كارثة كبرى قادمة من دولة الامارات ( فيديو وتفاصيل )

انهيار كبير وغير متوقع للريال اليمني والصيارفة يوضحون الأسباب ( أسعار الصرف الآن)

 

لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحقيقة بلا رتوش