الرئيسية > محليات > مهرجان السعيد الثقافي بتعز يواصل فعالياته الثقافية بمحاضرة نوعية عن الأدب الشعبي الفصيح

مهرجان السعيد الثقافي بتعز يواصل فعالياته الثقافية بمحاضرة نوعية عن الأدب الشعبي الفصيح

يمن فويس - جهاد العلي :

أقيم اليوم على قاعة منتدى السعيد الثقافي بتعز محاضرة خاصة بعنوان "الصلة بين الأدب الشعبي والفصيح. الأمثال الشعبية اليمنية – شعر البرودني النموذجين " ألقاها الباحث الدكتور -عبد الله احمد بن احمد الشراعي - الفائز بجائزة المرحوم الحاج هائل سعيد انعم للإبداع الأدبي مناصفة , الدورة الرابعة عشرة لعام 2012م وتأتي المحاضرة تواصلا لفعاليات مهرجان السعيد الثقافي . واستعرض الدكتور في محاضرته ندرة الدراسات التي تتناول الصلة بين الأدبين الشعبي والفصيح , كأهم الأسباب التي تكتسب هذا البحث أهميته فلا يوجد بحسب علم الباحث من ذلك الا درسات محدودة لا تتجاوز أصابع اليد : وأوردها كالتالي التراث وصناعة الشعر لمحمد عبد القادر بامطرف والأمثال اليمنية وعلاقتها بالأمثال العربية القديمة دارسه تحليليه وكذا للدكتور عبد العزيز المقالح وخديجة حسين احمد المغنج استلهام التراث وكذلك الموارث الشعبية القصصية في الرواية اليمنية دراسة في التفاعل النصي ابراهيم ابو طالب وإشار الشراعي إلى أن طريق المقارنة في الشعر الأدبي والفصيح تتبع البحث الخصائص والصفات المشتركة بين المثل الشعبي , متطرقا إلى الأمثال الشعبية ذات الصلات الأخرى بالأمثال الشعبية اليمنية . كما تطرق إلى عدد من المباحث المتصلة بالادب الشعبي والفصيح كالادب الشعبي في شعر البردوني الذي يتضمن خمسة مباحث هي الامثال والمقولات الشعبية والحكايات والأساطير الشعبيه والشعر والغناء الشعبي والشخصيات المشهورة شعبيا والمفردات والمصطلحات والاسماء والتعبيرات وتضمنت خاتمه المحاضر اهم النتائج والتوصيات على ما استلهمه الاستاذ البردوني في كتابة الادب الشعبي والذي ضمن المثل والمقوله الشعبيه وضمن كثيرا من الحكايات الشعبيه ومطالع بعض الاغاني واللوازم الغنائيه وكثير من المفردات واوصى المحاضر في خاتم محاضرته بتدريس مادة الادب الشعبي في اقسام اللغة العربيه في كليات التربيه والاداب وعدم الاكتفاء في كليات الادب فقط وتوجيه عناية الباحثين في الدراسات العليا إلى دراسة الادب الشعبي وإنشاء مراكز في الجامعات الحكومية والاهلية ووزارة الثقافه ومراكز البحوث لجمع وتدوين ودراسة الادب الشعبي ودفع المؤسسات الاهلية وتشجيعها ماديا ومعنويا في سبيل جمع وتدوين ودارسة فنون الادب الشعبي شعرا و نثرا وخص منها منتدى العمري وبيت التراث الشعبي وتشجيع من لديه القدرة على انشاء مثل هذه المؤسسات في مختلف محافظات الجمهورية

الأكثر زيارة :

 

 
لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحوثي والمواطن في اليمن