الرئيسية > محليات > تفاصيل خاصة لإجتماع الرئيس السابق بقيادات مؤتمرية من تعز

تفاصيل خاصة لإجتماع الرئيس السابق بقيادات مؤتمرية من تعز

من فويس / متابعات- إتهامات للصوفي بالتمرد على المؤتمر والبركاني يتعرض للتوبيخ بسبب فشله في السيطرة على المحافظة واحد القياديين ينصح صالح بالقول " إن قمنا بمواجهة بيت هائل سوف ينتهي المؤتمر في تعز وإلى الأبد".

يتابع الرئيس السابق باهتمام بالغ كافة الأحداث على الساحة اليمنية حيث يحرص وحسب مصادر خاصة بإيلاف على عقد إجتماعات متواصلة مع أقطاب في حزب المؤتمر إضافة الى قيادات عسكرية ومدنية لا تزال موالية له إضافة إلى إتصالات يجريها مع مشائخ قبائل وشخصيات إجتماعية في عدد من المحافظات منها محافظة تعز حيث قالت مصادر إيلاف أن الرئيس السابق أستدعى قيادات بالمؤتمر الشعبي العام من أبناء محافظة تعز لسؤالهم عن وضع المحافظة وردة فعل الناس حول تعيين المحافظ الجديد وحسب تلك المصادر فإن القيادات المؤتمرية أبلغت الرئيس السابق أن أبناء تعز مرحبين بالقرار بمختلف مكوناتهم وإنتماءاتهم السياسية وأضاف احد القياديين بالمؤتمر خلال ردة على الرئيس السابق بالقول "أن كوادر المؤتمر تحتفل كل يوم بمناسبة تغيير الصوفي وتعيين هائل محافظاً لتعز " .

وفيما يبدو أن الرئيس السابق إبدى إمتعاضه من تعيين شوقي هائل محافظاً لتعز فالمصادر أكدت حرص الرئيس السابق على تعزيز تواجد بعض المشائخ والبرلمانيين الموالين للمؤتمر وتقديم كافة الدعم لهم حيث أضافت المصادر ان هناك خطة متكاملة تم إعدادها للتعامل مع الوضع الجديد في تعز تهدف الى الإبقاء على وضع المحافظة كما هو إن لم يكن إثارة القلاقل والفوضى بهدف إعاقة أي قرارات تغييريه بالمحافظة في حين أكدت المصادر ان بعض تلك القيادات نصحت الرئيس السابق بالكف عن تحريك بعض ادواته في تعز مبررة ذلك بأن بيت هائل أقوى من أن يتم إبتزازهم ويحظون بشعبية غير عادية من قبل كل أبناء المحافظة وقال احد القياديين "إن قمنا بمواجهة بيت هائل سوف ينتهي المؤتمر في تعز وإلى الأبد".

وحول مصير المحافظ السابق أكدت تلك القيادات للرئيس السابق إنه قد تمرد على المؤتمر وبدأ يلعب بالخط الآخر حسب تعبير إحدى تلك القيادات المُقربة من الرئيس السابق مضيفاً أن سبق وأن نصح الرئيس السابق بعدم تعيينه محافظاً إلا أن نصيحته لم يتم الإستماع إليها .

المصادر أكدت مطالبة الرئيس السابق لتلك القيادات بالعمل على إيجاد شرخ بين المحافظ الجديد وأكبر أحزاب المشترك (الإصلاح) والاعتماد على الإعلام في ذلك من خلال الترويج بأن حزب الإصلاح رافض تعيين شوقي هائل محافظاً لتعز .

مصادر أخرى أكدت أن القيادي بحزب المؤتمر سلطان البركاني تعرض لتوبيخ شديد من الرئيس السابق ومن بعض القيادات العسكرية الموالية للرئيس السابق بسبب فشل البركاني في السيطرة على محافظة تعز جاء ذلك بعد عرض قدمه البركاني للرئيس السابق بسحب الثقة من الحكومة مما دفع بإحدى القيادات العسكرية بالرد ساخرةً من مقترح البركاني مطالبة الأخير بأن يثبت جدارته في تعز .

المصدر: صحيفة إيلاف اليمنية

الأكثر زيارة :

 

قرارات عاجلة وهامة يصدرها الملك سلمان تتضمن إعفاء مسؤول كبير من منصبه 

صحيفة بلجيكية تكشف أسرار مفاجئة وغامضة حول رحلة #السلطان_قابوس في بلجيكا ( تفاصيل مهمة )

السعودية تستفيق على كارثة كبرى قادمة من دولة الامارات ( فيديو وتفاصيل )

انهيار كبير وغير متوقع للريال اليمني والصيارفة يوضحون الأسباب ( أسعار الصرف الآن)

 

لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحقيقة بلا رتوش