الرئيسية > محليات > الحكومة اليمنية والبرلمان يستنكران زيارة الرئيس الإيراني لجزيرة أبو موسى الإماراتية

الحكومة اليمنية والبرلمان يستنكران زيارة الرئيس الإيراني لجزيرة أبو موسى الإماراتية

 يمن فويس / متابعات - عبر مصدر رسمي عن قلق الحكومة اليمنية من الآثار المترتبة عن زيارة الرئيس الإيراني أحمدي نجاد لجزيرة أبو موسى الإماراتية والتي تعتبر خطوة تصعيدية في ظل الأوضاع المتأزمة التي تعيشها المنطقة .

وأكد المصدر في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) وقوف الجمهورية اليمنية مع دولة الأمارات العربية المتحدة الشقيقة في مساعيها لاستعادة سيادتها على جزرها بالطرق السليمة .. داعيا الحكومة الإيرانية إلى الاستجابة إلى دعوة مجلس التعاون لدول الخليج العربية لحل الخلاف عبر الحوار والاحترام المتبادل لسيادة الدول وتجنب أية أعمال تؤدي إلى عدم الاستقرار في المنطقة

 الى ذلك أدان البرلمان في اليمن زيارة الرئيس الإيراني لجزيرة أبو موسى قبل أيام ، معتبراً ذلك انتهاكاً للسيادة الإماراتية على الجزيرة واستفزازا لمشاعر الشعوب العربية .

وكان نواب البرلمان اليمني خلال جلسة يوم الأربعاء استمعوا إلى رسالة البرلمان العربي والمجلس الاتحادي الوطني الإماراتي بهذا الخصوص.

كما استعرض البرلمان البيانات والتعميمات الصادرة عن البرلمان العربي بخصوص الاعتداء العسكري لجمهورية جنوب السودان على منطقة هيجليج السودانية.

وازاء ذلك اصدر البرلمان اليمني بيانا أكد فيه على سيادة دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة على جزرها الثلاث المحتلة من قبل إيران وهي (طنب الصغرى، وطنب الكبرى، وأبو موسى)

وعبر البرلمان في بيانه عن إدانته واستنكاره الشديدين لزيارة الرئيس الإيراني لجزيرة أبو موسى الإماراتية وأعتبر ذلك استفزازاً لمشاعر الشعوب العربية والجهود الخيرة الرامية إلى حل الخلاف بالطرق السلمية.

كما أكد البيان على سيادة جمهورية السودان الديمقراطية على منطقة هيجليج السودانية.. مطالبا جمهورية جنوب السودان بالانسحاب الفوري من المنطقة المشار إليها وحل أي خلاف بين الدولتين بالطرق الدبلوماسية

الأكثر زيارة :

               << للمزيد - اضغط هنا >>

 


ضحايا الحوثي