الرئيسية > محليات > بعد طرح المؤتمر احمد علي خلفا لوالده في رئاسة المؤتمر.. سفراء الاتحاد الأوروبي لقيادات مؤتمرية : لا تشاور في قرارات الرئيس والتوريث في الحزب مرفوض

بعد طرح المؤتمر احمد علي خلفا لوالده في رئاسة المؤتمر.. سفراء الاتحاد الأوروبي لقيادات مؤتمرية : لا تشاور في قرارات الرئيس والتوريث في الحزب مرفوض

يمن فويس – صنعاء :

أكد مصدر دبلوماسي غربي أن سفراء دول الاتحاد الأوروبي التقت يوم أمس الأول قيادة المؤتمر الشعبي العام وذلك لمناقشة مواقف المؤتمر من قرارات رئيس الجمهورية التي تضمنت بعض القيادات العسكرية والمدنية من مناصبهم

وأوضح الدبلوماسي الغربي ـ الذي فضل عدم ذكر أسمه لـ يومية " أخبار اليوم " لحساسية الموضوع ـ أنه تم مناقشة دور المؤتمر في المرحلة الانتقالية خلال اللقاء أيضاً، مشيراً إلى أن اللقاء كان إيجابياً، حيث جدد سفراء الاتحاد الأوروبي موقفهم من القرارات التي أتخذها رئيس الجمهورية وأكدوا لقيادات المؤتمر تأييدهم ودعمهم لهذه القرارات التي هي من صميم المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية..

وذكر الدبلوماسي الغربي أن قيادات المؤتمر أكد خلال الاجتماع أنها لم ترفض قرارات رئيس الجمهورية وإنما كان اعتراض المؤتمر على عدم مشاورات المؤتمر فيها، الأمر الذي دفع السفراء الأوروبيين للرد بحزم والتأكيد على أن هذه القرارات من صلاحيات رئيس الجمهورية وليس من حق أي طرف أن يطلب أو يشترط مشاورته قبل إصدار أي قرارات، كونه رئيس جمهورية، من حقه أن يصدر القرارات التي يرى أنها تخدم المرحلة الانتقالية

الدبلوماسي الغربي أكد للصحيفة أن يعمل المؤتمر الشعبي العام على نقل السلطة بشكل كامل للرئيس وأن يعملوا على تجديد المؤتمر وتجديد قيادته كي يحافظوا على بقاء المؤتمر يصبح المؤتمر قوة سياسية فاعلة في العملية السياسية القادمة، لأنه وبعد ثورة الربيع العربي فإنه لم يعد هناك مكان لتوريث.

وذكرت الصحيفة أن قيادات مؤتمرية حضرت اللقاء طرحت اسم نجل صالح أحمد علي كبديل لوالده في رئاسة المؤتمر، إلا أن سفراء الاتحاد الأوروبي نصحوا المؤتمر بعدم التفكير في هذا الأمر وأكدوا لقيادات المؤتمر أن التوريث ثورة الربيع العربي أصبح أمراً مرفوضاً، وإن على المؤتمر إلى حزب سياسي حقيقي بالمعنى الحديث، أن ينتقل إلى مرحلة القرارات الحزبية ويبتعد من القرارات العائلية ليكون حزباً سياسياً وليس حزب عائلة..

سفراء الاتحاد الأوروبي أكدوا لقيادات المؤتمر ـ في اللقاء يوم أمس ـ أن قرارات وتعيينات الرئيس الأخيرة شرعية وملزمة للجميع ولا يجب أن يتم الاعتراض عليها وأن على الجميع الالتزام وتنفيذها، كما جدد السفراء التأكيد على أن مطار صنعاء الدولي خط أحمر، معبرين عن إدانتهم لإغلاق المطار، مؤكدين أن مسألة بقاء مطار صنعاء مفتوحاً وآمناً مساءلة تهم المجتمع الدولي، محذرين من إغلاق المطار أو التفكير في إغلاقه مرة أخرى.

الأكثر زيارة :

 

الكشف عن آخر ما كتبه الطالب السعودي قبل تنفيذ هجومه على القاعدة الأمريكية وهذه هي صورته ( شاهد ) 

للمقيمين واليمنيين في السعودية.. السجن وغرامة 500 الف ريال إذا قمت بهذا الفعل على الواتس اب!

 صنعاء تعلن التمرد وموجهات مسلحة هي الاعنف بين قبائل سنحان والحوثيين ( تفاصيل عاجلة )

 

لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحقيقة بلا رتوش