هل يسلم حزب الإصلاح اليمني الشيخ الزنداني إلى حبل المشنقة ؟ | يمن فويس للأنباء
الرئيسية > محليات > هل يسلم حزب الإصلاح اليمني الشيخ الزنداني إلى حبل المشنقة ؟

هل يسلم حزب الإصلاح اليمني الشيخ الزنداني إلى حبل المشنقة ؟

 

|| الأكثر قراءة الآن : 

|| تابع أخبار يمن فويس للأنباء عبر Google News 

يمن فويس/ صنعاء -  اكد حزب الإصلاح اليمني إن الشيخ  / عبد المجيد الزنداني لا يمانع من المثول أمام محكمة وطنية لضحد الإتهامات الموجهة إليه بالإرهاب اثر تصريحات للسفير الأميركي بصنعاء التي التي تشير الى قلق الولايات المتحدة من وجود أشخاص مثل الزنداني ضمن أعضائه، حسب ما ذكر موقع يو بي أي .

وأضافت أمانة الحزب في بيانها "إن موضوع الإتهامات المدعاة على عبد المجيد الزنداني قد طرح من قبل مستويات عدة ومسؤولين أميركان، وقد تم التأكيد لهم في كل مرة استعداد الإصلاح لفتح الملف الذي بني عليه هذا الاتهام" واثبات أنها "مجرد اتهامات وأن المتهم بريء حتى تثبت إدانته" ، حسب نفس المصدر .

وأشارت الى ان الزنداني نفسه اكد أكثر من مرة وفي أكثر من وسيلة إعلامية استعداده للمثول أمام محكمة وطنية للنظر في هذه الاتهامات المدعى بها في محاكمة علنية "غير أننا لم نجد جواباً على تلك المطالب".

وكان السفير الأميركي بصنعاء جيرالد فايرستاين قال في تصريح الاسبوع الماضي إن "لدينا علاقة جيدة جداً مع حزب الإصلاح ونعمل عن قرب مع قيادته المشاركة مشاركة كاملة في العملية الديموقراطية".

وأضاف "ليس لدينا مشكلة مع (الإصلاح) في هذا المجال، ولكن في المقابل هناك بوضوح عناصر في الإصلاح وبالتحديد عبد المجيد الزنداني المصنّف من الأمم المتحدة داعماً للإرهاب والذي لدينا مباعث كثيرة للقلق إزاءه".

علما أن الشيخ عبدالمجيد عزيز الزنادني هو من الشخصيات الدينية البارزة والمعتدلة على المستوى المحلى والاقليمي والدولي إلى درجة يكاد يجمع الجميع أنه لا يمكن ان يكون له يد في أي أعمال ارهابية او تخريبية . فالشيخ معروف بمواقفه الصريحة والواضحة .. وإذا اقتنع بأي فكرة فإنه يعلنها على العامة دون اي خوف او خنوع من اي كان .


الحجر الصحفي في زمن الحوثي