بهذه الطريقة.. موظف في مايكروسوفت يختلس ملايين الدولارات | يمن فويس للأنباء
الرئيسية > اقتصاد > بهذه الطريقة.. موظف في مايكروسوفت يختلس ملايين الدولارات

بهذه الطريقة.. موظف في مايكروسوفت يختلس ملايين الدولارات

" class="main-news-image img

 

 

|| الأكثر قراءة الآن : 

|| تابع أخبار يمن فويس للأنباء عبر Google News 

حكم على (فولوديمير كفاشوك) Volodymyr Kvashuk، مهندس برامج سابق في شركة مايكروسوفت من أوكرانيا، بالسجن لمدة تسع سنوات لسرقة أكثر من 10 ملايين دولار على مدى عامين.

 

واستخدم كفاشوك حسابات اختبار Microsoft Store أثناء كونه جزءاً من فريق المتجر العالمي التابع للشركة لسرقة ما قيمته 10 ملايين دولار من العملة القيمة المخزنة CSV من متجر مايكروسوفت عبر الإنترنت عبر عمليات شراء غير مصرح بها للمنتجات.

 

 

واكتشف فريق مكافحة الاحتيال FIST التابع لشركة مايكروسوفت مخططه في فبراير 2018، وذلك بعد ملاحظة زيادة مشبوهة في اشتراكات Xbox Live المشتراة باستخدام العملة القيمة المخزنة، ومن ضمنها بطاقات الهدايا.

 

 

وتمت سرقة العملة القيمة المخزنة بين 26 أغسطس 2016 و22 يونيو 2018، عندما تم فصله، ثم أعاد بيعها بسعر مخفض في الأسواق عبر الإنترنت عبر بائعي تجزئة على الأقل، nokeys.com و g2a.com.

 

وتمكنت هذه الأطراف الخارجية بعد ذلك من استرداد العملة القيمة المخزنة وشراء سلع رقمية ومادية من مايكروسوفت.

 

وكانت عملاقة البرمجيات قادرة على إدراج نحو 1.8 مليون دولار فقط من العملة القيمة المخزنة في القائمة السوداء ليتم استردادها بعد أن باعها كفاشوك لعملائه، وهو ما يمثل خسارة مالية إجمالية تبلغ نحو 8.3 مليون دولار.

 

واستخدم كفاشوك بعد ذلك خدمات chipmixer.com لإخفاء أصل الأموال التي حصل عليها بعد بيع العملة القيمة المخزنة المسروقة، وكذلك عن طريق شراء بيتكوين باستخدام بطاقات هدايا Xbox عبر منصة تداول العملات المشفرة Paxful.

 

وتمكن كفاشوك من تحويل ما يقرب من 2.8 مليون دولار من بيتكوين إلى حساباته الاستثمارية والمصرفية، وتم تمويه الأموال لاحقًا كهدايا من أقاربه في نماذج الإقرار الضريبي المزورة.

 

واشترى كفاشوك في شهر مارس 2018 سيارة تيسلا مقابل 162 ألف دولار تقريبًا، بينما دفع في شهر يونيو 2018 نحو 1.675 مليون دولار لشراء منزل.

 

وبعد استخدام حسابه التجريبي في البداية للحصول على العملة القيمة المخزنة بشكل غير قانوني، تحول كفاشوك إلى حسابات أنشأها بعض زملائه لإخفاء مساراته وتوجيه التحقيقات المستقبلية إلى الأشخاص الخطأ.

 

وجاء في بيان صحافي صادر عن وزارة العدل: سرق كفاشوك في البداية مبالغ صغيرة تبلغ قيمتها الإجمالية نحو 12 ألف دولار باستخدام الوصول إلى حسابه الخاص.

 

وأضاف البيان: مع وصول قيمة المسروقات إلى ملايين الدولارات، استخدم كفاشوك حسابات بريد إلكتروني تجريبية مرتبطة بموظفين آخرين.

 

وقال ممثلو الادعاء: مخطط كفاشوك اشتمل على الأكاذيب والخداع في كل خطوة، وقد عرض زملائه للخطر عبر استخدام حساباتهم التجريبية لسرقة العملة القيمة المخزنة.

 

وإلى جانب اضطراره إلى قضاء تسع سنوات في السجن بسبب 18 جناية فيدرالية منفصلة تتعلق بمخططه الاحتيالي، ومطالبته بدفع مبلغ 8.3 مليون دولار كتعويض، قد يتم أيضًا ترحيل كفاشوك بعد فترة سجنه.


الحجر الصحفي في زمن الحوثي