صحفي يمني يقاضي تاجر الطاقة المشتراه باجرش ومحاميه أمام نيابة غرب المكلا | يمن فويس للأنباء
الرئيسية > محليات > صحفي يمني يقاضي تاجر الطاقة المشتراه باجرش ومحاميه أمام نيابة غرب المكلا

صحفي يمني يقاضي تاجر الطاقة المشتراه باجرش ومحاميه أمام نيابة غرب المكلا

" class="main-news-image img

رفع الصحفي الحضرمي عماد الديني - رئيس تحرير صحيفة أخبار حضرموت دعوة قضائية إلى وكيل نيابة غرب المكلا ، ضد تاجر الطاقة المشتراه عمر عبدالرحمن باجرش ووكيله المحامي عمر باوزير بتهم تقديم شكوى كيدية كاذبة وتشويه سمعته والتشهير بمكانته كصحفي. 

وأوضح الديني في شكواه المنشورة بصفحته بالفيسبوك ان وكيله المحامي ابراهيم العولقي سيقدمها بطريقة رسمية مع أول دوام للمحاكم والنيابات بحضرموت. 

|| الأكثر قراءة الآن : 

|| تابع أخبار يمن فويس للأنباء عبر Google News 

وقال الديني في نص دعوته الموجه إلى فضيلة القاضي وكيل نيابة غرب المكلا الابتدائية :

فضيلة القاضي وكيل نيابة غرب المكلا.. المحترم

"تحية إعلامية وطنية موقرة

وعطفا على توجيهاتكم أعلاه، ونظرا لتوجيه دعوى كيدية وإهانة كاذبة وصريحة لي بوصفي فار من وجه العدالة كما جاء في الشكوى المقدمة من وكيل تاجر الطاقة المشتراه عمر عبدالرحمن باجرش.. ولكون ماجاء في الشكوى محض كذب وافتراء حول عدم تجاوبنا مع بلاغات شرطة أمن مديرية المكلا التي بإمكانكم العودة اليهم للتأكد بأننا سبق وأن حضرنا وخضعنا أمامها لجلسة تحقيق غير قانوني وتسجيل اجاباتنا على أسئلة المحقق هيثم الحيقي حول ما اعتبره الشاكي ضدنا تهم سب متعلقة بمنشورات فيسبك تعلمون جيدا عدم اختصاص الشرطة وأي نيابة أخرى غير نيابة الصحافة والمطبوعات في التحقيق والفصل فيها قضائيا . 

وقيامنا كذلك بإرسال وكيلنا المحامي ابراهيم العولقي للرد على الاستدعاء الثاني غير القانوني من الشرطة كون الفصل في الأول لم يتم، ولم تحال حيثياته للنيابة بغرض تمييع الامر ومحاولة البحث عن حلول ودية دون إحالة القضية المفترضة إلى النيابة وفقا للقانون والإجراءات المتبعة، ولدينا شهود على حضورنا ومحامينا لشرطة المكلا بتاريخ ١اكتوبر٢٠٢٠م وتاريخ ١٢ أكتوبر ٢٠٢٠م  ويمكن لسعادتكم التأكد من ذلك من مسؤولي شرطة المكلا. اضافة إلى قيام وكيل عمر باجرش بالتهديد والوعيد لنا وارعاب سكان العمارة  التي نسكنها بمنطقة فوة بالمكلا كما هي رسالته المرفقة والموجهة لمالك العمارة ودون وجه حق، وهذا مايترتب عليه بث الرعب والقلق في نفوس الأطفال وسكان العمارة ويعد جريمة صريحة وفقا للمادة (254) من قانون الجرائم والعقوبات اليمني النافذ رقم ١٢ لسنة ١٩٩٤م والتي نصت على مايلي: "يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنة او بالغرامة كل من هدد غيره باي وسيلة بارتكاب جريمة او بعمل ضار او بعمل يقع عليه او على زوجه او احد اقاربه حتى الدرجة الرابعة اذا كان من شان التهديد ان يحدث فزعا لدى من وقع عليه". 

وعليه فإنني أطالب عدالتكم بتطبيق القانون أعلاه وكل مايتعلق من عقوبات قانونية تترتب على الدعوة الكيدية الكاذبة ضدنا لديكم من قبل الشاكي ووكيله لغرض السب والتشهير و تشويه سمعتي بوصفي فار من وجه العدالة دون وجود اي قضية اومحاكمة ولكم الحق في العودة إلى أي نيابة أو محكمة بحضرموت أو الجمهورية أو العالم اجمع ، وهذا ما يعد تشويها لشخصي كصحفي رأس ماله سمعته ومصداقيته وثقة الآخرين فيه.. 

وعليه اطالب باعتبار هذا بلاغا مني إلى فضيلتكم وكل الجهات المعنية بالأمر.. وسيصلكم عبر وكيلنا المحامي العولقي بطريقة رسمية..

والله ولي الهداية والتوفيق. 

مقدم البلاغ /

عماد مهدي الديني

 

*من صفحة ماجد الداعري

 

الحجر الصحفي في زمن الحوثي