جناح صعدة الذراع الايراني يلتهم جناح صنعاء باب اليمن .. فهل سيكون يحي الشامي هو الهدف القادم؟ .. تفاصيل جديدة | يمن فويس للأنباء
الرئيسية > محليات > جناح صعدة الذراع الايراني يلتهم جناح صنعاء باب اليمن .. فهل سيكون يحي الشامي هو الهدف القادم؟ .. تفاصيل جديدة

جناح صعدة الذراع الايراني يلتهم جناح صنعاء باب اليمن .. فهل سيكون يحي الشامي هو الهدف القادم؟ .. تفاصيل جديدة

" class="main-news-image img

بعد أن طالت عملية الاغتيالات قيادات الصف الاول للانقلاب جناح باب اليمن من الهاشميين وبقاء قيادات صعدة باقية كشف حقيقة ان جناح صعدة الايراني يسعى للقضاء على الهاشميين للتمكن لبصبح الملعب له فقط.

نتذكر ان المخرج لما صفي الرئيس الحمدي قال انه كان مع الفرنسيات وبعدها رجع يتناول وجبة العشاء والمخرج عندما صفي الرئيس علي عبدالله صالح قال انه كان هارب باتجاه مارب ، وكذا عبدالقادر هلال وقيادات عسكرية كانت خير دليل ان ذلك كان مدبراً.

|| الأكثر قراءة الآن : 

|| تابع أخبار يمن فويس للأنباء عبر Google News 

تم تصفية جناحي الانقلاب وتم التهامهم بالتصفيات من الرئيس صالح الى الصماد وهلال ولم ينتهي بحسن زيد.

لكن حسن زيد اسدل الستار على المشهد لم نرى توثيق للاشتباك ولا للجريح في مكان القبض عليه ولابعده ولاصور.

  المخرج وضع تفاصيل كما يريد ليغطي المشهد  وسوف يحدث حدث يغطي على هذه الحادثة واكبر منها سوى من العدوان او عليه والايام كفيلة 

فقد ‏اراد نظام ايران إيصال رسائل من اعلانه وصول الحاكم العسكري لصنعاء بالتزامن مع رفع الحظر عن تصدير السلاح له اولها لليمنيين والتحالف والاقليم واللاعبين الكبار ومجلس الامن وغريفيث ومساعي السلام.

اضافة الى محاولة انقاذ الحوثي من التصدع الداخلي جراء الهزائم وإعادة رسم قواعد اللعبة دبلوماسيا و عسكريا ماهى الرسائل؟؟

الرجل القوي كما يوصف داخل الجماعة يحي الشامي و العقل المدبر اصبح يشكل خطراً على جناح صعدة لأنه المحسوب على باب اليمن ذمار المناطق الوسطى فهو غير مرغوب فيه ، ما يعني ان الحجرة المتبقة الذي يجب دحرجتها هو يحي الشامي وهذا ما تخطط له الجماعة ، لكن هناك من يسأل هل سيتمكن الشامي من القضاء على جناح صعدة اما سينقض عليه و يزيحه بالتصفية او الاغتيال .


الحجر الصحفي في زمن الحوثي