المرشح الأقوى لمنصب وزير الدفاع في الحكومة اليمنية الجديدة يفاجئ الجميع بهذه التصريح عن حادثة مقتل حسن زيد | يمن فويس للأنباء
الرئيسية > محليات > المرشح الأقوى لمنصب وزير الدفاع في الحكومة اليمنية الجديدة يفاجئ الجميع بهذه التصريح عن حادثة مقتل حسن زيد

المرشح الأقوى لمنصب وزير الدفاع في الحكومة اليمنية الجديدة يفاجئ الجميع بهذه التصريح عن حادثة مقتل حسن زيد

" class="main-news-image img

أكد الفريق الركن صغير بن عزيز، رئيس هيئة الاركان العامة، العامة اليمنية قائد العمليات المشتركة،  والمرشح الأقوى لمنصب وزير الدفاع في الحكومة الجديدة امس الثلاثاء، أنه "ينطبق على مليشيات الكهنوت الحوثي القول بأنها كالنار تأكل بعضها أن لم تجد ما تأكله"؛ في إشارة منه الى الحادثة التي أسفرت عن مقتل حسن زيد، المعين وزيرا للشباب والرياضة بحكومة مليشيا الحوثي غير المعترف بها.

وخلافاً للمزاعم الحوثية، باتهام التحالف العربي باغتيال زيد، ذهب العديد من رواد منصات التواصل الاجتماعي، إلى توجيه أصابع الاتهام للحوثيين بالوقوف وراء عملية اغتيال حسن زيد.

|| الأكثر قراءة الآن : 

|| تابع أخبار يمن فويس للأنباء عبر Google News 

وأشاروا إلى أن موجة التصفيات داخل صفوف المليشيا الحوثية، لا تستهدف إلا القيادات والشخصيات المنفتحة على الحوار والعمل السياسي، أمثال الدكتور أحمد شرف الدين، المغتال في 2014، والدكتور محمد المتوكل، في 2014، وعبدالكريم الخيواني، في 2015، وقبلهم عبدالكريم جدبان عضو مجلس النواب.

وفي وقت سابق، قال تقرير للمجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية، إن جماعة الحوثيين أصبحت تحت هيمنة متشددين ممن هم أكثر مقاومة لاستيعاب المعارضة، وأكثر استعداداً لمتابعة العنف لتحقيق طموحاتهم السياسية.

وأشار إلى أن الأعضاء الأكثر تطوراً فكرياً في الجماعة تعرضوا للتهميش مع إحكام الحوثيين قبضتهم على الشمال بين عامي 2013 و2015، في حين أكد المجلس الأوروبي تورط الجماعة بقتل بعض مناصريها الأكثر تسامحاً في سلسلة من الاغتيالات، وهي إشارة إلى تصفية "شرف الدين والمتوكل وجدبان والخيواني"


الحجر الصحفي في زمن الحوثي