الرئيسية > محليات > عقاب جديد تمارسة مليشيا الحوثي لمن يرفض القتال في صفوفهم.. وأول شاب يمني عشريني يتعرض لهذا الإنتهاك؟

عقاب جديد تمارسة مليشيا الحوثي لمن يرفض القتال في صفوفهم.. وأول شاب يمني عشريني يتعرض لهذا الإنتهاك؟

" class="main-news-image img

أعلنت مصادر محلية بمحافظة الضالع جموب اليمن  اليوم الاربعاء، أن قيادي حوثي أضرم النار في جسد شاب يمني "عشريني"في قرية الدقة بمديرية الحشاء، بعد أن رفض الذهاب إلى الجبهة للقتال بصفوف المليشيا.

وذكرت المصادر أن القيادي الحوثي المدعو أبو جبريل أقدم على حرق الشاب "يوسف ناجي محمد مسعد" (20عاما) برش مادة البترول على جسمه وإشعال النار فيه وتركه يشتعل وعند محاولة أبناء المنطقة إخماد الحريق في جسم "يوسف" منعهم القيادي الحوثي ومرافقيه وبدأوا بترديد صرختهم المعروفة بينما جسد الشاب يشتعل أمامهم.

وأشارت المصادر الى أن المليشيا خاطبت أبناء المنطقة بالقول أن عليهم جميعا الذهاب إلى جبهات القتال مع المليشيا والا سيكون مصيرهم الحرق بالنار أحياء.

وأكدت المصادر انه تم إسعاف الشاب "يوسف" الى مدينة إب ليدخل في العناية المركزة لأن حالته خطرة جدا.

وتواصل المليشيا جرائمها بحق أبناء مديرية الحشاء الواقعة تحت سيطرتها حيث لا يكاد يمر يوم دون وقوع حادثة قتل أو اعتقال.

 


الحجر الصحفي في زمن الحوثي