الرئيسية > محليات > مخاوف أممية بشأن مرافق الحجر الصحي في اليمن

مخاوف أممية بشأن مرافق الحجر الصحي في اليمن

" class="main-news-image img

عبرت الأمم المتحدة، اليوم الخميس، عن مخاوفها بشأن آلاف الأشخاص في مرافق الحجر الصحي في اليمن، مؤكدة في الوقت نفسه عدم وجود أي إصابة بفيروس كورونا في البلاد التي تعيش صراعاً دامياً دخل عامه السادس.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن "أوتشا" في تغريدة على "تويتر"، "لا توجد أي إصابة مؤكدة بـ كورونا في اليمن".

الأخبار الاكثر قراءة :

كاميرا مراقبة توثق جريمة وافد عربي بالكويت مع عاملة داخل محل بقالة

الدكتور المجحدي يكشف عن توقيت انتهاء أزمة كورونا في السعودية ؟

تابع أخبار يمن فويس للانباء عبر " Google news " لكي لا يفوتك أي جديد

 

وأضاف "مخاوف بشأن آلاف الأشخاص، من ضمنهم مهاجرون، في مرافق الحجر الصحي وفي ظروف سيئة ومزدحمة في مناطق مختلفة في البلاد، كجزء من التدابير الاحترازية ضد كورونا".

وأشار مكتب الأوتشا إلى أن شركاء العمل الإنساني يقدمون مساعدات منقذة للأرواح للأشخاص في مرافق الحجر الصحي.

وكانت وسائل اعلام محلية قد نقلت عن شهود عيان إن  الآلاف من اليمنيين، احتُجزوا في ظروف مزدحمة وغير صحية في حرم جامعي في مدينة رداع بمحافظة البيضاء، حيث وضعت جماعة الحوثيين المسافرين القادمين من خارج اليمن تحت الحجر الصحي لمدة 14 يوماً.

وأظهرت صور ومقاطع فيديو متداولة على وسائل التواصل الاجتماعي أشخاصاً يفترشون البطانيات على الإسفلت وتحت الأشجار أو ينامون في سياراتهم قبل نقلهم إلى الحرم الجامعي حيث ينامون في الفصول الدراسية والممرات والفناء وعلى السطح.


الحجر الصحفي في زمن الحوثي