الرئيسية > دنيا فويس > صحيفة: ملكة جمال إيران تطلب اللجوء السياسي بعد طلب تسليمها خوفًا على حياتها

صحيفة: ملكة جمال إيران تطلب اللجوء السياسي بعد طلب تسليمها خوفًا على حياتها

" class="main-news-image img

لم تكن تتخيل ملكة جمال إيران لعام 2018 أنها ذات يوم ستكون حبيسة جدران أحد المطارات من أجل الحفاظ على حياتها من الخطر، بعدا طلبت بلدها طهران تسليمها عبر الإنتربول بتهمة جنائية. 

ولازالت بهارى زارى بهارى طالبة الأسنان البالغة من العمر 31 عامًا محتجزة فى مطار نينوي أكينو لمدة ستة أيام، لدى مكتب الهجرة بالمطار، وقالت تعقيبًا على ذلك إن ما حدث معها من النظام الإيرانى كذبة كبيرة، لأنها مستهدفة بسبب آرائها السياسية في الجمهورية الإسلامية ودعمها لحقوق المرأة. 

وتابعت بهارى فى حديثها لصحيفة تيليجراف أنها فى حالة عودتها لبلدها سيتم قتلها، وأن التهمة الموجهة ضدها بالإعتداء والضرب على مواطن إيراني في الفلبين. 

من ناحية أخرى قالت السلطات الفلبينية إنه تم توقيفها بسبب الإشار الأحمر من الإنتربول، على الرغم من أن وزارة العدل الفلبينية أعلنت أنه ليس هناك سبب لرفض دخولها أراضيها، بينما يتم مراجعة طل اللجوء الذى تقدمت به حاليًا.

تعود أزمة ملكة الجمال السابقة عندما رفعت صورة لشاه إيران السابق رضا بهلوى في مسابقة لملكات الجمال، لأنها تراه بطل سعى لبناء دولة ديمقراطية بعيدة تمامًا عن رجال الدين. 

واختتمت باهاري حديثها للصحيفة بأنها تخشى على حياتها بسبب رفع تلك الصورة، وانها قد تتعرض للسجن مدة 25 عامًا على الإقل فى حالة إيداعها السجون الإيرانية.


الحجر الصحفي في زمن الحوثي