الرئيسية > اقتصاد > النفط يهبط رغم تراجع كبير في المخزونات الأميركية

النفط يهبط رغم تراجع كبير في المخزونات الأميركية

" class="main-news-image img

تراجعت أسعار النفط واحدا بالمئة، أمس الأربعاء، لتفشل في استقاء دعم دائم من انخفاض كبير في مخزونات الخام الأميركية مع تخوف المستثمرين بشأن الطلب العالمي على النفط.
وهبطت العقود الآجلة لخام برنت 65 سنتا بما يعادل واحدا بالمئة ليتحدد سعر التسوية عند 63.18 دولار للبرميل، في حين نزلت عقود الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 89 سنتا أو 1.6 بالمئة لتغلق على 55.88 دولار للبرميل.

وفي وقت سابق من الجلسة، تحول عقد أقرب استحقاق لخام برنت ليصبح بخصم سعري عن عقد ثاني أقرب استحقاق، وذلك للمرة الأولى منذ مارس.

الاخبار الاكثر متابعة الآن 

 

وتدهورت الثقة في سوق النفط وسط قلق المستثمرين من أن تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي قد يضعف الطلب على النفط.
آ وكانت أسعار النفط ارتفعت بادئ الأمر بعدما أظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية انخفاضا كبيرا في مخزونات الخام بالولايات المتحدة.

وتراجعت المخزونات 10.8 مليون برميل على مدار الأسبوع المنتهي في 19 يوليو تموز بينما توقع المحللون انخفاضها أربعة ملايين برميل، لكن المكاسب لم تصمد.

وقال فيل فلين المحلل لدى برايس فيوتشرز جروب في شيكاغو:"السوق ستحاول أن تقول إن (تراجع المخزونات) كان على الأرجح بسبب (الإعصار باري)، وبالتالي فإن السوق لا تغالي في رد فعلها."

وكانت شركات النفط الأميركية خفضت الإنتاج في خليج المكسيك قبيل الإعصار باري، الذي حط على اليابسة في لويزيانا في وقت سابق من الشهر الحالي.


الحجر الصحفي في زمن الحوثي