الرئيسية > محليات > "الغش في الامتحانات" المادة المقررة للطلاب في مناطق الحوثيين

"الغش في الامتحانات" المادة المقررة للطلاب في مناطق الحوثيين

هدت مراكز الامتحانات في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية في أيامها الأولى نفوراً كبيراً من المعلمين الأساسيين، وتذمراً واسعاً في الوسط التربوي نتيجة للتعسفات التي تمارسها المليشيات بحق المعلمين ونهبها لمستحقاتهم وفرضها لأفكارها الطائفية على الطلاب وتحريف المناهج.
 
وذكرت مصادر محلية لـ"العاصمة أونلاين" أن المراكز الإمتحانية في مناطق سيطرة الحوثيين، شبه فارغة من المعلمين والتربويين الأساسيين المكلفين بمراقبة الامتحانات للمرحلتين الأساسية والثانوية للعام 2018-2019م ، بالرغم من التهديد والوعيد الذي اصدرته المليشيا الحوثية قبيل الامتحانات.
 
وأفادت المصادر أن مليشيا الحوثي الانقلابية استعانت بمواطنين للمراقبة بدلاً عن المعلمين الأساسيين، الذين رفضوا الحضور للمراقبة، معبرين عن رفضهم  للتلاعب الذي تقوم به مليشيا الحوثي في الامتحانات والتسهيلات التي تقدمها للطلاب المتغيبين أغلبهم من المقاتلين معها في الجبهات.
 
وأكدت المصادر أن أغلب المراقبين هم بدائل عن المدرسين الأساسيين، وأغلبهم متطوعين لا علاقة لهم بميدان التربية إطلاقاً حيث تسمح مليشيا الحوثي بالغش واختبار البدائل، بالرغم من حذفها للكثير من المواضيع والأبواب في المنهج.
 
إعفاء
 
كما أن مليشيا الحوثي الانقلابية تقوم بتسريح كل من يعترض على الغش ويرفض اوامرها بتسهيل الغش والسماح لمقاتليها بدخول الامتحانات.
 
وفي هذا الصدد تحدث أحد المعلمين لـ"العاصمة أونلاين" وقال: تم استدعائي من قبل رئيس المركز الامتحاني، وقام بإعفائه من المراقبة، وبدون أي مبرر، سوى أنه رفض السماح للطلاب بالغش.
 
ويضيف" عندما سألت رئيس المركز لماذا تم إعفائي؟ أجابه بالحرف الواحد (كما يقول):"ما نشتيش(نريد) مشاكل يا مطاوعة!، في إشارة منه أن الأوامر بالسماح بالغش هي أوامر عليا وما عليه إلا تنفيذها.
 
تربويون اعتبروا هذه التصرفات والممارسات التي تقوم بها مليشيا الحوثي في مناطق سيطرتها انحدارا مخيفا في العملية التعليمية، وتدمير ممنهج للتعليم من قبل المليشيات، مشيرين إلى أن غياب التربويين الأساسيين عن الامتحانات وفتح الباب أمام الغش، يشكل أكبر خطر يهدد التعليم في مناطق سيطرة الحوثيين.
 
مصادر أخرى ذكرت أن مليشيا الحوثي الانقلابية تستغل الطلاب المتفوقين وتفرض عليهم وتحت تهديد السلاح بالغش لطلاب كانوا معها في الجبهات، وبحسب أحد المراقبين فإن المليشيا الحوثية هددت طالب بالسلاح إذا ما غش لطلاب كانوا في الجبهات.
 
وتسعى مليشيا الحوثي الانقلابية من خلال ممارساتها وتصرفاتها الغير قانونية لتدمير التعليم وتجهيل الجيل القادم، كما أنها تستغل سيطرتها على وزارة التربية والتعليم في تزوير الشهائد والتلاعب بالعملية التعليمية وإحلال موالين لها بدلاً عن المدرسين الأساسيين الرافضين لممارساتها، حيث سرحت عشرات الآلاف من المعلمين من وظائفهم، كما تمنع عنهم المرتبات للعام الثالث على التوالي

الاخبار الاكثر قراءة:

 

الملك سلمان يهدم قصور وفلل وقلاع الفاسدين في السعودية ( شاهد الصور )

 

شاهد بالصور : صنعاء تتخلى عن هويتها التاريخية والحضارية .. والمفاجأة في شكل البنك المركزي اليمني

 

  لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحوثي والمواطن في اليمن