الرئيسية > عربية ودولية > الأمم المتحدة تعترف: إرهابيون مطلوبون دوليا يقاتلون في ليبيا

الأمم المتحدة تعترف: إرهابيون مطلوبون دوليا يقاتلون في ليبيا

اعترف مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة، بوجود عناصر إرهابية مطلوية دوليا تقاتل في ليبيا.

ودعا سلامة خلال إحاطة له أمام مجلس الأمن، الثلاثاء، إلى وقف تهريب السلاح إلى ليبيا، على خلفية كشف تهريب سفينة تركية سلاح لميليشيات طرابلس.

وحذر مبعوث الأمم المتحدة من أن هذا البلد الغني بالنفط "على وشك الانزلاق إلى حرب أهلية"، يمكن أن "تقسم البلاد وتعرض أمن جيرانها ومنطقة البحر المتوسط الأوسع للخطر".

وقال سلامة إن "تنظيم داعش وإرهابيي تنظيم القاعدة يستغلون الفراغ الأمني الناجم عن الهجوم على العاصمة طرابلس"، الذي شنه الجيش الوطني الليبي في شهر أبريل الماضي.

وأضاف أن "الحرب الأهلية الشاملة ليست أمرا محتوما، لكنها قد تحدث بإرادة بعض الأطراف، وبتقاعس الأطراف الأخرى عن العمل".

وأشار سلامة إلى أن "العديد من الدول" تقدم الأسلحة إلى الأطراف المتحاربة ودعا مجلس الأمن إلى الدعوة إلى وقف فوري لإطلاق النار والعودة إلى العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة.

ويشن الجيش الوطني الليبي عملية "طوفان الكرامة"، عبر تحرك بدأه منذ أبريل الماضي، بهدف إنهاء نفوذ المليشيات المسلحة التي تسيطر على العاصمة طرابلس.


تقويم الحوثيين