الرئيسية > محليات > مستشار الرئيس يحذر من مؤامرة دولية لتقسيم الحديدة

مستشار الرئيس يحذر من مؤامرة دولية لتقسيم الحديدة

ذر مستشار رئيس الجمهورية "ياسين مكاوي" من مخطط سيجري تنفيذه تحت ضغوط تحويل العمليات العسكرية نحو جنوب البلاد عبر سياسة "كسر العظم".

وعبر مكاوي عن شكوكه في طبيعة توقف العمليات العسكرية في عدد من مناطق التماس خصوصاً الحديدة، والتي أصبحت محل نقاش بإشراف مبعوث الأمم المتحدة مارتن غريفيث ومهاراته في وضع الخطط المبهمة والغامضة المؤدية الى تسليم المدينة للانقلاب.

وحذر المستشار الحكومة الشرعية والتحالف العربي من خطورة الأمور وانعكاساتها السلبية على حماية الأمن القومي العربي المهدد بالتوغل الإيراني.

وقال مكاوي لصحيفة عكاظ بأن مؤامرة دولية لفرض سلطة الأمر الواقع تقضي بتقسيم الحديدة إلى 3 أجزاء ونقل المعركة الى المناطق المحررة في جنوب البلاد .

وأشار الى أن المخطط يضمن أن تخضع المدينة والموانئ لمنظومة الفساد في الأمم المتحدة، والمناطق الشمالية والغربية لمليشيا الحوثي، والجنوبية الغربية تخضع للشرعية بعيداً عن استعادة الدولة وتنفيذ القرار 2216 واتفاق ستوكهولم.

وأفاد بأن ما يجري من محاولات تسلل المليشيات لإرباك المقاومة في الضالع وغيرها تأتي ضمن عملية استثمار المحنة الداخلية في تعز والفوضى في عدن .

وأكد أن على الشرعية والتحالف إعادة دراسة المشهد السياسي والعسكري ووضع استراتيجية مشتركة للخروج من دوامة التكتيك المؤدي للتفكك وإعادة تصحيح الأوضاع التي باتت خطرة ليس على البلد فقط بل على المنطقة.

الاخبار الاكثر قراءة:

 

الملك سلمان يهدم قصور وفلل وقلاع الفاسدين في السعودية ( شاهد الصور )

 

شاهد بالصور : صنعاء تتخلى عن هويتها التاريخية والحضارية .. والمفاجأة في شكل البنك المركزي اليمني

 

  لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحوثي والمواطن في اليمن