الرئيسية > محليات > الحوثيون يتكبدون الخسائر في جبهات صعدة والضالع

الحوثيون يتكبدون الخسائر في جبهات صعدة والضالع

الجيش الوطني

استعادت قوات الجيش الوطني السيطرة على مواقع جديدة في مديرية رازح، بمحافظة صعدة شمالي اليمن، حسبما أفادت مصادر "سكاي نيوز عربية".

وكشفت مصادر ميدانية أن قوات الجيش، بإسناد من مقاتلات تحالف دعم الشرعية في اليمن، استعادت السيطرة على مواقع جبال المقران والسمكة والعلم والحصن في مسنم القد.

ونجح الجيش في استعادة هذه المناطق بعد مواجهات مع ميليشيات الحوثي الموالية لإيران، أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الميليشيات وحصول القوات الشرعية على أسلحة خفيفة ومتوسطة.

جبهة البيضاء

وفي محافظة البيضاء وسط اليمن، قتل وأصيب 23 مسلحا من المتمردين، في أول عملية عسكرية مشتركة لقوات العمالقة ومقاومة "آل حميقان" في مديرية الزاهر.

وقالت مصادر ميدانية إن قوة مشتركة من ألوية العمالقة وآل حميقان استهدفت مليشيات الحوثي، وكان طيران التحالف العربي استهدف مساء أمس، تعزيزات وتجمعات لمليشيات الحوثي.

جبهة الضالع

وأكدت مصادر ميدانية لـ "سكاي نيوز عربية" أن قائد حملة ميليشيات الحوثي، في مناطق شمالي الضالع، جنوب اليمن، وقع أسيراً بيد قوات الحزام الأمني.

وأفادت المصادر "أن قوات الحزام الأمني أسرت القائد الميداني لميليشيات الحوثي، خلال معارك الساعات الماضية".

وكانت مقاتلات التحالف العربي الأحد استهدفت تعزيزات عسكرية لمليشيات الحوثي، أثناء ما كانت متوجهة إلى محافظة الضالع جنوب اليمن.

وأفاد مصدر محلي أن طيران التحالف دمر تعزيزات للحوثيين على الطريق الرابط بين مدينتي ذمار ويريم، كانت في طريقها من صنعاء إلى مناطق المواجهات شمالي الضالع.

في حين صدت القوات المشتركة هجوماً للميليشيات الحوثية، استهدف مواقعها في جبل حصن شداد شمالي مريس.

وأفادت المصادر أن عدد قتلى الميليشيات الحوثية بلغ نحو 48 سقطوا في المواجهات، خلال اليومين الماضيين، في جبهات العود وحمك ومريس والأزارق.

وأشارت الإحصائية إلى تدمير عدد من الآليات العسكرية الثقيلة منها دبابات وناقلات جند تابعة للميليشيات الحوثية.

 
لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحوثي والمواطن في اليمن