الرئيسية > محليات > قرابة 900 ألف صوت لهادي وتأخر الفرز في خمس دوائر انتخابية .. تعز : القوات الجوية تحيى مهرجانا حاشدا ابتهاجا بنجاح الانتخابات

قرابة 900 ألف صوت لهادي وتأخر الفرز في خمس دوائر انتخابية .. تعز : القوات الجوية تحيى مهرجانا حاشدا ابتهاجا بنجاح الانتخابات

منتسبي القاعدة الجوية - ارشيف

يمن فويس / رياض الاديب – خاص :

أشارت تقارير أولية أن إجمالي الأصوات التي صوتت لمرشح الرئاسة التوافقي بمحافظة تعز بلغت  886,449 من إجمالي عدد المقيدين في السجل الانتخابي البالغ عددهم 1,320,595 فيما لم تسلم نتائج خمس دوائر انتخابية بالمحافظة حتى ساعة كتابة الخبر .

|| الاكثر قراءة الأن : 

الفلكي الشهير "ميشال حايك" يكشف عن توقعاته حول السعودية ومحمد بن سلمان بعدما تحققت نبؤته بشأن ترامب وصائب عريقات والأمير النائم ( فيديو ) 

الزعيم عادل امام وحيدا بعدما تخلت عن أسرته في مارينا وعادت إلى القاهرة ( تفاصيل مثيرة )   

وعلم " يمن فويس " أن المركز " هـ " بالدائرة 40 بمديرية خدير والدائرة 45 بمديرية الصلو ضمن الدوائر التي امتنعت عن تسليم صناديق الاقتراع بسبب احتجازها من قبل اللجان الأمنية للمطالبة بصرف مستحقاتهم المالية .

إلى ذلك من المقرر ينظم ضباط وأفراد قاعدة طارق الجوية بمحافظة تعز صباح غدا الخميس مهرجان احتفالي بشارع جمال ابتهاجا بنجاح الانتخابات اليمنية .

وأكد الرائد عارف شمسان أن أحرار القوة الجوية في قاعدة طارق الجوية يعتزمون إقامة حفل كبير بالمناسبة منوها أن زمان الذل والمهانة قد انتهى وأشرق زمن الكرامة والعزة وفيه سيتم استرداد جميع الحقوق المسلوبة منذ عشرات السنين .

وأكد شمسان تعهدهم وزملائه منتسبي قاعدة طارق بمحاسبة الفاسدين والمضي قدما لبناء اليمن الجديد الذي لا يعرف تمجيدا إلا للوطن . موضحا من  ضمن فقرات المهرجان تكريم متنسبي القاعدة الذين تم اعتقالهم من قبل قوات الحرس كما سيشمل المهرجان على العديد من الكلمات والفقرات المتنوعة المعبرة عن الفرحة .

من جانب أخر سجلت محافظة تعز صباح اليوم أول تظاهرة في عهد الرئيس عبدربه منصور هادي , وطالب المتظاهرون بإنجاز بقية أهداف الثورة الشبابية الشعبية السلمية التي سقط من أجلها مئات الشهداء وأعدد مضاعفة من الجرحى .

وكان مسلحين بلباس مدني يساندهم جنود من الأمن المركزي قد حاول مصادرة كاميرا الزميل محمد الحذيفي مراسل " مأرب برس " وذلك بعد الاعتداء عليه بحجة تصويرهم .

وقال الحذيفي "لولا تدخل مواطنين وتضامنهم معه وإصراره على عدم تسليم الكاميرا لكان المعتدون قد سلبوه إياها بالقوة كماجرى مع كثير من الزملاء في المحافظة.


الحجر الصحفي في زمن الحوثي