الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ عدن : فتح يبحث مع برنامج الاغذية العالمي التدخلات العاجلة في مساعدة المتضررين من آثار السيول
    فتح يبحث مع برنامج الاغذية العالمي التدخلات العاجلة في مساعدة المتضررين من اثار السيول

    مأرب : مركز الملك سلمان يعيد تأهيل 26 طفلاً جندتهم المليشيا الانقلابية

    البركاني يناقش مع رئيس البرلمان العربي مجالات العمل العربي المشترك

    رئيس الجمهورية يجري اتصالاً هاتفياً بنائب رئيس الوزراء وزير الداخلية

    اللجنة المنظمة لبطولة العالم للملاكمة تلتقي رجل الأعمال المعروف بامحسون

  • عربية ودولية

    ï؟½ هجوم بالهاون على قاعدة تستضيف قوات أميركية في العراق
    هجوم بالهاون على قاعدة تستضيف قوات أميركية في العراق

    زوارق إيرانية تمنع سحب ناقلة نفط بعد الهجوم في خليج عمان

    تفجير في شمال سيناء يستهدف "دورية شرطة"

    تعرض ناقلتي نفط في خليج عُمان لهجوم

    المجلس العسكري في السودان يشيد بـ"رافضي العصيان المدني"

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب
    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

  • شؤون خليجية

    ï؟½ تحليق مشترك لطائرات القوات الجوية السعودية والامريكية على منطقة الخليج العربي
    تحليق مشترك لطائرات القوات الجوية السعودية والامريكية على منطقة الخليج العربي

    عن إيران والحرب والأولويات.. رسائل الحسم السعودية

    بيان سعودي بشأن رؤية هلال شوال

    الملك سلمان: اجتماعات مكة تسعى للأمن والاستقرار لدولنا

    بعد قمتين عربية وخليجية.. مكة تستضيف القمة الإسلامية

  • رياضة

    ï؟½ سواريز يظهر بشكل جديد.. ويثير الجدل مع أوروغواي
    سواريز يظهر بشكل جديد.. ويثير الجدل مع أوروغواي

    ريال مدريد يبدأ "المذبحة المرتقبة"

    كلوب يتلقى تعليمات بتعويض لاعبين في ليفربول

    بعد سنوات بأكاديمية برشلونة.. ريال مدريد يضم "ميسي الياباني"

    تهمة الاغتصاب تضع نيمار بين يدي الشرطة لـ 5 ساعات

  • اقتصاد

    ï؟½ الهند تدخل "الحرب التجارية" بطريقتها.. ورد فوري على واشنطن
    الهند تدخل "الحرب التجارية" بطريقتها.. ورد فوري على واشنطن

    ارتفاعات قوية في أسعار النفط بعد حادثة الناقلتين

    بالأرقام.. تعرف على الدول التي تملك "أكبر احتياطي من الذهب"

    رغم الحرب التجارية.. الصين تحقق "مفاجأة"

    التاريخ يعيد نفسه.. "عامل واحد" ينذر بأزمة مالية جديدة

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تسريبات تكشف مفاجأة مدوية.. شاحن واحد لهواتف آيفون وأندرويد
    تسريبات تكشف مفاجأة مدوية.. شاحن واحد لهواتف آيفون وأندرويد

    نوكيا وغوغل.. شراكة تصنع "الهاتف الأكثر أمانا"

    فيسبوك.. تحديث جديد يستهدف "التعليقات"

    "داء الآيفون".. ماذا تفعل الهواتف الذكية في مفاصل اليد؟

    غوغل كروم يسهل تجاوز المواقع المدفوعة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم
    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

    الصين تبني ثالث سفنها الحربية الحاملة للطائرات

القاعدة وإيران.. صفقة الإرهابيين ورعاتهم
الجمعة 21 سبتمبر 2018 الساعة 14:26
أسامة بن لادن
يمن فويس

لا يزال نظام ملالي إيران يعيث فسادًا في الشرق الأوسط بالسماح لتنظيم القاعدة بالاحتفاظ بـ "قاعدة" لتسيير وتسهيل مخططاته الإرهابية داخل حدود إيران، وفقًا للتقارير السنوية عن الإرهاب التي أصدرتها وزارة الخارجية الأميركية.

ويعزز أحد التقارير، الذي صدر هذا الأسبوع، ما نُشر في السنوات الماضية، بشأن موافقة إيران على أن يخطط تنظيم القاعدة لعمليات إرهابية عالمية من داخل حدودها، وعدم رغبتها "في تقديم كبار أعضاء القاعدة المقيمين على أراضيها إلى العدالة، ورفضها تحديد هوية الأعضاء المحتجزين لديها بشكل علني".

ونقل موقع "فوكس نيوز" الأميركي عن محللين "عدم استغرابهم" من نتائج التقرير الذي يربط إيران "الشيعية" بتنظيم القاعدة الذي يقوده "سنّة".

وقال عضو مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات توم آ جوسكلين: "لقد كان هذا معروفًا في مجتمع المخابرات الأميركية منذ سنوات. على الرغم من أن إيران والقاعدة على خلاف فيما يتعلق بالوضع في سوريا واليمن، لكن النظام الإيراني سمح بخلق شبكة قبل وفاة زعيم التنظيم أسامة بن لادن".

ولاحظ جوسكلين أن التقرير الجديد آ لوزارة الخارجية أعاد مرة أخرى الاتهام الذي أطلقه منذ عام 2009 ضد طهران بإعطائها الضوء الأخضر لأعضاء بتنظيم القاعدة لخلق شبكة تسهل من عملياتهم، بما في ذلك نقل أموال ومقاتلين من وإلى جنوب آسيا وسوريا.

وكانت الأمم المتحدة أصدرت أيضا تقريرا، في أواخر يوليو الماضي، أشارت فيه إلى أن "نشاط ملحوظ لقادة تنظيم القاعدة في إيران"، عبر دعمهم لجماعة إرهابية أخرى مدعومة من تركيا، وهي هيئة تحرير الشام، التي تهيمن على محافظة إدلب السورية، فيما يعد جيب المعارضة الأخير في البلد الذي مزقته الحرب الأهلية.

وعلى مدى السنوات السبع الماضية، واصلت وزارتي الخزانة والخارجية الأميركية فرض عقوبات على قيادات القاعدة، المختبئين في إيران كجزء من "صفقة سرية" بين الحكومة الإيرانية والقاعدة.

وفي يوليو 2016، أشارت وزارة الخزانة الأميركية إلى ثلاثة من كبار أعضاء القاعدة "الموجودين في إيران" الذين "ينقلون الأموال والمقاتلين" للمشاركة في أعمال العنف والاضطرابات وتنفيذ عمليات إرهابية في جنوب آسيا والشرق الأوسط.

إذا كيف يستفيد الجانبان من مثل هذه الصفقة؟

يشرح جوسكلين، قائلا: "إيران تسمح للقاعدة بنقل الأفراد والأموال والأسلحة وعمل الاتصالات بين الأعضاء المقيمين على أراضيها والقيادة العليا للقاعدة في أفغانستان وباكستان، وذلك من أجل نشر الفوضى والإرهاب في جميع أنحاء الشرق الأوسط".

وأضاف "من وجهة نظر إيران، فإنها تؤمن نفسها ضد أي هجوم محتمل للقاعدة داخل أراضيها، لأن أي محاولة للهجوم ستقود الإيرانيين إلى إغلاق هذه الشبكة".

وقال مصدر أمني ومخابراتي أميركي: "الأمر يتعلق بالمال والأمن والمثل القائل 'عدو عدوي صديقي'. القاعدة تحتاج إلى الملاذ الآمن، وفي المقابل يحصل الإيرانيون على جزء من أموال التهريب والمخدرات التي يجنيها التنظيم الإرهابي. هذا يحدث منذ سنوات ".

منذ انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني، اتهم الرئيس دونالد ترامب إيران "بدعم الميليشيات الإرهابية مثل القاعدة"، على نطاق واسع.

واعتاد تقرير الإرهاب السنوي على وصف إيران بـ "الدولة الراعية للإرهاب"، مما يسلط الضوء على أن "المجموعات التي تدعمها طهران حافظت على قدرتها على تهديد مصالح الولايات المتحدة وحلفائها".

إقراء ايضاً