الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ قيادات حوثية تحتكر تجارة المشتقات النفطية و“فليتة” يسيطر على 60% من سوق النفط بصنعاء.
    فرضت الميليشيات الحوثية زيادة جديدة على أسعار الوقود هي الثالثة في سياق مساعيها لمضاعفة أرباحها من تجار

    منظمة العفو تدين محا كمة 24 بهائي من بينهم طفل يواجهون عقوبة الإعدام من قبل الحوثيين

    الحديدة: تفكيك مزارع الغام زرعها الانقلابيون في الدريهمي

    واشنطن تقول إن الدور الإيراني في اليمن لن يستمر طويلاً

    التحالف العربي يدفع بتعزيزات غير مسبوقة إلى محيط مدينة الحديدة

  • عربية ودولية

    ï؟½ البشير يجري تعديلات في قيادة الجيش السوداني
    البشير يجري تعديلات في قيادة الجيش السوداني

    واشنطن تضع "النووي الكوري" على طاولة مجلس الأمن

    روسيا: تصرف غير مسؤول أسقط طائرتنا.. وإنذار آخر دقيقة لم يفد

    مواجهات في غزة.. جرحى واستيلاء على سلاح جندي

    إثيوبيا وإريتريا.. خطوات السلام

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ وتتوالى الفضائح : جامعة صنعاء في عهد "حسين حازب" من صرح اكاديمي عملاق الى ساحة للطائفية والحسينيات ( تقرير خاص )
    تحولت ساحة العلم الجامعي الاكاديمي في عهد وزير تعليم العالي في حكومة مايسمى الانقاذ الحوثي الى ساحة لتنفيذ نشا

    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية: إرهاب إيران يحتاج إلى تكاتف لمواجهته
    السعودية: إرهاب إيران يحتاج إلى تكاتف لمواجهته

    الإمارات تقر نظاما جديدا بشأن إقامة الوافدين بعد التقاعد

    لأول مرة.. شركة طيران توظف سعوديات للعمل كمساعدات طيار

    السعودية: نرفض المساس بوضع القدس التاريخي

    وفاة طيار وإصابة آخر بحادث لطائرة عمودية سعودية

  • رياضة

    ï؟½ بالصور.. "عاصفة جدل" بشأن تصرف صلاح بعد هدف فيرمينو
    بالصور.. "عاصفة جدل" بشأن تصرف صلاح بعد هدف فيرمينو

    راموس لغريزمان: أنت جاهل ولم تتعلم من الكبار

    "البقرة والقطار" خطة مدرب توتنهام بمعركة دوري الأبطال

    اقتراح "غير مسبوق" من قائد ريال مدريد للفيفا

    توخيل يخفي دور نيمار في مواجهة ليفربول

  • اقتصاد

    ï؟½ ضربة صينية مضادة بالحرب التجارية مع واشنطن
    ضربة صينية مضادة بالحرب التجارية مع واشنطن

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 18/09/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 16/09/2018

    ترامب يجهز للصين "ضربة الـ 200 مليار"

    هبوط قياسي في واردات كوريا الجنوبية من نفط إيران

  • تكنولوجيا

    ï؟½ شركات الهواتف الصينية "تضيق الخناق" على سامسونغ
    شركات الهواتف الصينية "تضيق الخناق" على سامسونغ

    لأصحاب آيفون.. خبر "مزعج" من واتساب

    موقع إذا زرته سينهار هاتفك

    هواوي تؤكد "صفعتها" لآيفون: هاتفنا الصاروخي خلال أيام

    في آخر تحديث.. 5 مزايا ثورية من "أبل" تحصّن جهازك فورا

  • جولة الصحافة

    ï؟½ رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة
    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

كيف سيؤثر اعتقال العمودي على مشروع “سد النهضة” الإثيوبي؟
السبت 11 نوفمبر 2017 الساعة 06:57
محمد العمودي
يمن فويس - متابعة :
أثار قرار السلطات السعودية، باعتقال رجل الأعمال السعودي، محمد حسين العمودي، جدلًا حول مصير استثماراته في إثيوبيا، ومدى تأثير قرار توقيفه على تمويل “سد النهضة” الإثيوبي، خصوصًا وأنه من أكبر رجال الأعمال الممولين للمشروع.


ويعتبر العمودي، الذي ولد في إثيوبيا، من أم أثيوبية وأب يمني من منطقة حضرموت، أكبر مستثمر فردي في إثيوبيا، فهو يمتلك هناك مجموعة مصالح، تعمل في قطاعات الفنادق ومناجم الذهب والإسمنت، وزراعة الذرة والأرز، وتقدر ثروته بنحو 13.5 مليار دولار.


ويعد رجل الأعمال السعودي من أكبر الداعمين لسد النهضة الإثيوبي، ففي أيلول/سبتمبر 2011، أعلن العمودي رسميًا عن تعهده بدفع ما يقرب من 90 مليون دولار للسد، لا سيما لمرحلة البنية التحتية، قائلًا: إن السد أطلق رسميا في نيسان/أبريل 2011، على النيل الأزرق، وستصل قدرته التوليدية إلى 5250 ميغا بايت، وهي 3 أضعاف إنتاج إثيوبيا من الكهرباء.


ويرى خبراء مختصون في الشأن المائي، أن توقيف العمودي من قبل السلطات السعودية؛ للتحقيق بتهم تتعلق بالفساد، سيؤثر على تمويل “سد النهضة”، كما رأوا أنه سيؤثر على استثماراته في أديس أبابا، لكونه أكبر مستثمر فردي هناك.


وأكد ضياء القوصي، مستشار وزير الري المصري الأسبق، وعضو اللجنة الفنية السابقة لسد النهضة، أن “إثيوبيا ستتأثر بالقبض على العمودي”، مشيرًا إلى أن “تمويل السد سيتأثر كذلك؛ لكونه من أكبر الممولين للمشروع”.



واعتبر القوصي ، أن حجم التأثير لن يكون كبيرًا؛ خصوصًا وأن حجم تمويل السد ضخم، ويحتاج إلى تمويل من دول وليس أفراد، لافتًا إلى أن إثيوبيا متأثرة بشكل عام بالتمويل، وهو ما أجل الانتهاء من بناء سد النهضة، عدة مرات.



وذكر الخبير المائي المصري، أنه “كان من المفترض أن ينتهي بناء السد في 2015، إلا أن إثيوبيا أجلته لضعف التمويل الخارجي”، مؤكدًا أن “مصير إنهاء السلطات الإثيوبية لبناء السد غامض”.



واستبعد الخبير الاستراتيجي المصري في شؤون مياه الشرق الأوسط، وأستاذ المياه والأراضي بجامعة القاهرة، محمد نور عبد المنعم، وجود أي تأثير جراء توقيف العمودي على تمويل السد، معتبرًا أن “تمويل الأفراد للسد لن يؤثر على حجم إنهاء أعماله الإنشائية”.



وأضاف عبد المنعم  إن “إثيوبيا تعاني في هذه الفترة من ضعف تمويل مشروع السد، وتحاول الحصول على دعم إنشائه عبر السندات الدولية”، مشيرًا إلى أن “أكثر الدول التي تدعم بناء السد هي الصين، وأن إثيوبيا انتهت من 75% من حجم الأعمال الإنشائية”.



وتابع، إن “مبالغ التمويل التي يقدمها العمودي لن تشفع لاكتمال بناء السد، حيث أن تمويله غير مؤثر”، على حد قوله، معتبراً في الوقت ذاته أن من سيتأثر بالقبض على العمودي، هي الحكومة الإثيوبية؛ لكونه أكبر المستثمرين في أديس أبابا.



وتخشى مصر من تأثير بناء سد النهضة على إمداداتها من المياه، الأمر الذي قد يؤدي إلى موت جزء من أراضيها الزراعية الخصبة، ويضغط على عدد سكانها الكبير، والذي أشارت الإحصاءات الأخيرة إلى أنه وصل إلى 104 ملايين نسمة.



ويقع السد الإثيوبي في منطقة “بينيشانغول”، وهي أرض شاسعة جافة على الحدود السودانية، تبعد 900 كيلو متر شمال غربي العاصمة أديس أبابا، وتكلف المشروع حتى الآن نحو 4.7 مليار دولار، وتصل سعته التخزينية لـ74 مليار متر مكعب، و هي مساوية تقريبًا لحصتي مصر والسودان السنوية من مياه النيل.

إقراء ايضاً