الرئيسية > محليات > تعز : حفل فني وتكريمي لأسر شهداء مسيرة الحياة

تعز : حفل فني وتكريمي لأسر شهداء مسيرة الحياة

يمن فويس / تعز – خاص :

بمشاركة أسر شهداء مسيرة الحياة في كل من ( صنعاء , تعز , ريمة , تعز ) أحيت ساحة الحرية بتعز عصر اليوم حفلا فنيا وخطابيا كبيرا عرفانا ووفاء لدماء الشهداء الذين سقطوا في مسيرة الحياة وذلك برعاية التكتل الوطني لأعيان تعز وفي الحفل الذي تخلله العديد من الفقرات الإنشادية والشعرية ووزعت فيه العديد من الجوائز وأبرزها توزيع مبلغ مليون ريال لكل أسرة شهيد وقال النائب البرلماني ورئيس التكتل الوطني  رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان محمد مقبل الحميري إن تكريم أسر الشهداء يأتي من منطلق الواجب الديني والإنساني تجاه الشهداء الذين بذلوا أرواحهم رخيصة من أجل هذا الوطن المعطاء , مضيفا ومهما قدمنا لهؤلاء فلن يستطيع أحد أن يفيهم حقهم فالإنسان قد يبذل كل أمواله مقابل حياته أما بذل النفس فهوا أسمى غايات الجود والعطاء والبذل والتضحية والفداء.

ودعا الحميري حكومة الوفاق الوطني وكل أحرار اليمن الى الإهتمام الخاص بأسر الشهداء كافة والعناية بهم وإنشاء مكاتب خاصة بأسر الشهداء ورفدها بكل الإمكانيات التي تمكنها من القيام بواجبها على أكمل وجه وجعل ذلك من أولى أولويات الحكومة كأقل واجب عليها فالشهداء أمانة في أعناق الجميع وأضاف أن ما وصلت الثورة إلى ما وصلت إليه إلا بدمائهم الزكية وبتضحياتهم بأنفسهم الغالية والجود بالنفس أسمى غاية في الوجود كما دعا إلى التوجه بحشود كبيره في يوم "21" فبراير والتصويت لمرشح التوافق عبد ربه منصور هادي واعتبره ليس يوم انتخاب وإنما يوم استفتاء على الثورة وعلى العهد المظلم الذي سبقها.

كملة أسر الشهداء ألقها مهدي احمد محمد الأحمدي من محافظة ريمه والذي قال فيها منذ اندلاع شرار الثورة الأولى وأبناء اليمن الشرفاء يتدافعون زرافات ووحدنا إلى ميادين الحرية وساحات التغيير في كل محافظة من محافظات الجمهورية لهندسة صبح جديد وأضاف أنه كلما سقط شهيد بفعل أدوات السلطة الهوجاء كلما زاد إصرار الشباب  عنادا وإصرارا في وجه كل طاغية وجبار .

إلى ذلك وفي سياق الاستعدادات للاحتفال بالذكرى السنوية الأولى عقدت صباح اليوم اللجنة الإشرافية المنظمة للاحتفال مؤتمرا صحفيا في ساحة الحرية لشرح مدى الاستعدادات والجاهزية لإقامة هذا الحفل وفي البيان الصحفي الذي تلي في المؤتمر وتلقى "مأرب برس" نسخة منه أكد البيان على استمرار الثورة حتى تكتمل أسس بناء الدولة المدنية والتي لن يكتمل بنائها وتتوطد أركانها إلا باجتثاث حكم أسرة الطاغية وأصهاره وأنسابه وشركائه وأعوانه وتقديمهم للعدالة عن كلا الجرائم التي ارتكبوها خلال "33" عاما.

كما اعتبر البيان يوم 11 فبراير علامة فاصلة في تاريخ شعبنا المعاصر ودعا كافة أبناء الشعب اليمني إلى اعتبار يوم السبت 11 فبراير يوم مولد الثورة الشبابية الشعبية السلمية إجازة وطنية رسمية بمقتض الشرعية الثورية المستمرة والخروج بتصعيد وتخليد ثوري إلى شارع جمال وسط مدينة تعز وإلى كافة ساحات الحرية والتغيير بمختلف المحافظات ملتزمين بمبادئ الثورة السلمية وروحها.

الأكثر زيارة :

 

شاهد بالفيديو : أول ظهور لبنات الملك فيصل الأميرات سارة ولولوة وهيفاء بمدينة الدرعية السعودية 

 
لقراءة أهم الأخبار الماضية - اضغط هنا

 


الحقيقة بلا رتوش