الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ عسكر : الحوثيون جندوا أكثر من 20 ألف طفل
    عسكر: الحوثيون جندوا أكثر من 20 ألف طفل

    بعد تعالي شكاوي المواطنين...
    وزير النقل يرأس إجتماع بمجلس إدارة الخطوط الجوية اليمنية

    خطوات متسارعة للنهضة بقطاعات وزارة النقل

    مقتل واصابة العشرات من المدنيين في الحديدة بقصف المليشيات الحوثية لمنازلهم

    محافظ تعز يعقد اجتماعا لمناقشة وضع صندوق النظافة والتحسين بالمحافظة

  • عربية ودولية

    ï؟½ الجزائر.. بوتفليقة يقود حملة تغييرات في أعلى هرم السلطة
    الجزائر.. بوتفليقة يقود حملة تغييرات في أعلى هرم السلطة

    "التهجير القسري".. مشهد النهاية في الحرب السورية

    غرق قارب للمهاجرين يحمل 160 شخصا قبالة قبرص

    قتلى مدنيون بقصف ليلي على ريف درعا

    إسرائيل تعاقب غزة على احتجاجاتها

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي
    يترقب اليمنيون تحرير مدينة الحديدة ومينائها على الساحل الغربي، لما تشكل هذه العملية من خطوة مفصلية على طريق

    تعرف علي سرعة التي يبلغها إعصار مكونو؟

    سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

  • شؤون خليجية

    ï؟½ إعلان مجلس تنسيقي بين السعودية والكويت
    إعلان مجلس تنسيقي بين السعودية والكويت

    السعودية.. استشهاد رجلي أمن في منفذ الوديعة وشرورة

    الملك سلمان يعفو عن عسكريي إعادة الأمل من العقوبات

    قرار تاريخي لوزارة العدل السعودية

    الكويت.. السجن 3 سنوات للمتهمين باقتحام مجلس الأمة

  • رياضة

    ï؟½ بونوتشي يتوصل لاتفاق مع سان جيرمان
    بونوتشي يتوصل لاتفاق مع سان جيرمان

    في يوم واحد.. رونالدو يعيد نصف ما دفعه يوفنتوس

    مصافي عدن للتنس تختتم بطولتها المفتوحة للفئات العمرية

    إزاحة الستار عن سر سفر رونالدو إلى الصين

    دولة عربية قد تشهد أول بطولة لرونالدو مع يوفنتوس

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 19/7/2018
    تعرف علي أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 19/7/2018

    الذهب يستقر مع هبوط الدولار

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 18/7/2018

    الذهب يرتفع مع تراجع الدولار

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 17/7/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تأكيد إطلاق هاتف سامسونغ الذي "لن ينافسه أحد"
    تأكيد إطلاق هاتف سامسونغ الذي "لن ينافسه أحد"

    سامسونغ تتحدى أبل.. تسريبات تكشف ميزات غالاكسي "إس 10"

    رغم عدم تفعيلك لنظام GPS.. يمكن تتبع تحركاتك

    مرآة تقيس الجمال.. وخبراء نفسيون يخشون التبعات

    أجهزة أبل الجديدة.. أسرع 70 مرة من السابقة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟
    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

    زعيم كوريا الشمالية يعدم ضابطا بارزا بتهمة "غريبة"

    رئيس الوزراء الإثيوبي يزور القاهرة

    رحيل معلم الأجيال التربوي بالقاهرة إثر مرض عضال

يا حسرة القلب
الجمعة 22 سبتمبر 2017 الساعة 20:23
ابراهيم داديه
شعر/ ابراهيم محمد عبده داديه


الروح' تنهار' والآمال' تنعدم'  
      والقلب' يصرخ' والاحلام' تنهدم' 
والقهر' يزرع' في وجداننا ألما
    ومهجتي تصطليها النار' والحمم'    
يا اخوة العرب قد ضاعت هويتنا    
         لما نسيناهما الاسلام' والقيم'
ماذا سينفع' إن ضاعت عروبتنا
           وديننا وعرى الامجاد تنعدم'
توزعتنا شعارات" بها كذب"
      وقد تهاوت بها الأوطان' والهمم'
وقد هدمنا من الأخلاق أجملها 
        ولم يعد عندنا الانسان يحترم'
حتى غدونا بأرض الله مهزلة
      واليوم تسخر' من أفعالنا الأمم'
فكيف صرنا شتاتاً في تجمعنا
       يجرنا الحقد' والبغضاء' والنقم
الأرض والعرض والتاريخ يجمعنا
   والدين' والعرف' والعادات' والرحم'
وما اختلفنا على قلب ولا لغة
                ولا رسولٍ ولا ربٍ له حَرَمُ
أليس في جمعنا سر" لقوتنا 
     وفي التشرذم يغفو فوقنا  العدم'!
تذكي العداوة فينا النار قاتلة
    فيسقط' الشعب' جراها ويختصم
يا حسرة القلب ماذا في تفرقنا    
       غير ألماسي و الاحزان' ترتسم'
ما أضيق العيش والارواح منهكة
        هواؤها الْمَوْت' والآلام' والسقم'
نمضي الحياة بلا حب ولا أمل
    فيقطع الوصل' والأنساب' والرحم'
وينقضي العمر في الاحقاد في تعب 
        وحسرة'الدمع والآهات تقتسم'   
روح'المحبة بين الناس قد هدمت  
    واستأسد المكر' واﻹحباط' والنقم'
وقد غدونا صغارا رغم رفعتنا  
في غيهب وارتقى الطاغوت' والصنم'
  يا إخوةً  في ربوع الأرض قاطبة 
         إن العدو هو الشيطان' ينتقم'
من أول الخلق في  حقد وفي حسد  
          مع ابن أدم بالوسواس يلتحم
  كم عاث في الأرض إفسادا ًوتفرقة 
       يسعى وتسعى على آثاره البُهُمُ
كم تضمحل' بِنَا الامال من يده
      ويزرع' اليأس فينا وهو يضطرم
ويشعل' النار في الأكباد  ضارية    
     فيقتل' العز' في الانسان والشيم
من يسمعِ الشر او يتبعْ  وساوسه      
       فسوف يهوي به في جُبِّهِ العدم'
وكل من جاء يسعى كي يفرقنا 
         فسوف يندم' إذْ لا ينفع الندم'
فلنحرص اليوم كي نبقى على حذر
          وأن نقول لإخوان لنا التحموا
ارض' السعيده قد كانت لنا هبة
         من الاله بها الإيمان' والحكم'  
حازت مع المجد في التاريخ منزلة
 دانت لها الارض' وازدانت بها اﻷمم'   
  مهما بلادي تهاوت أوبكت ألما 
         فسوف تنجب' أحرارا وتحترم'
وسوف نبني معا يا إخوتي وطنا 
      اساسه' العدل' والقانون'والقيم'
وسوف تبقى بلادي في العلا يمنا 
       يسوده الحب' والخيرات' والنعم

------------؛----------
           
     ابراهيم محمد عبده داديه 

إقراء ايضاً