وجوه خانت اليمن !! | يمن فويس للأنباء

وجوه خانت اليمن !!

خليل السفياني
الخميس ، ١٩ نوفمبر ٢٠٢٠ الساعة ١٢:٢٠ صباحاً

كل شىء يهون إلا خيانة الوطن فهي جريمة كبري لا تغتفر كون المجني عليه هو الوطن وكل عمل مشين يمكن للمرء أن يجد مبررا لفاعله إلا خيانة الوطن لا مبرر لها ولا شفاعة لمرتكبها مهما كانت منزلته ومهما كان السبب الذي يدفع لها فهو أبدا لا يشفع أن تبيع وطنك وتتآمر عليه فالوطن بمنزلة العرض والشرف للإنسان ومن هان عليه وطنه يهون عليه عرضه وشرفه.

ببساطة ما من عرف أو دين أو عقيدة أو فكر يبرر لك خيانة الوطن... إنه العار نفسه أن تخون وطنك ومهما كان عذرك للخيانة فلا عاذر لك فالخيانة هي خيانة وجه قبيح لا يجمله شىء والوطن لا ينسي من غدر به وخانه سرا أو علنا وإن صفحت السلطات بالدولة عن خائن فالوطن والتاريخ لا يصفح أبدا ويظلان يذكران الخائن بعد موته فهما لا يغفران لخائن أبدا ولكن للأسف هناك من يعيشون علي أرض اليمن ويرتضون لأنفسهم الإقدام علي خيانة وطنهم وشعبهم وبيع ضمائرهم والتعاون مع أعداء الوطن.. هؤلاء لا يهمهم خيانة الوطن بقدر ما تهمهم مصالحهم الشخصية يتآمرون علي الوطن مع الأجنبي وغير الأجنبي من أجل المال والسلطة

إن ثمن الخيانة كبير يجب أن يتحمله من باع ضميره ووجدانه وأدار ظهره للوطن فما زال هناك من الخونة من هم موجودون بيننا ويتآمرون علي الوطن يتعاملون معنا وكأن شيئاً لم يحدث..  هؤلاء صدقوا بان الأجنبي يسعى لاستعادة وطنهم 

إن الوطن لم يعد يحتمل المزيد من الخيانة والتآمر عليه.. لقد حان الوقت لكشف هؤلاء الخونة الذين خدعنا فيهم طويلا وحملناهم علي الأعناق وتغنينا ببطولاتهم كانوا من أعدي أعداء هذا الوطن.. لم يعد الأمر يمكن السكوت عنه أكثر من ذلك، فعلي الشعب اليمني التوحد لأجل الوطن....

على الشعب اليمني فرز الصالح من الطالح ومن باع أو خان عليه أن يلاقي أشد العقاب فهؤلاء الخونة المقيمون بيننا ويتآمرون علي الوطن هم جزء مشوه من خارطة هذا البلد ولا يفيد مع الجزء المشوه شىء سوي البتر. وأخيرا يذهب كل شيء ويبقي الوطن ما بقيت السموات والأرض.

أيها الشعب افيقوا من سباتكم؟

أيها الشعب لا تثقوا ولا تصدقوا من خان وطنكم !!

أيها انتم الشرعيه والأرض ارضكم والوطن وطنكم!!

أيها الشعب اليمني أحذروا الأقلام المأجوره التي تزرع الفتنه والعنصرية والمناطقيه!!

أيها الشعب وحدوا صفوفكم ونظفوا قلوبكم فلوطن يستحق ان تضحوا لأجله!!

يكفي تمزيق وتشريد وضياع واهانه وذل وقتل واغتيالات فهم يعمرونا أوطانهم ويدمرون وطنكم

الحجر الصحفي في زمن الحوثي