صراع مراكز القوى المتحوثة والحوثية | يمن فويس للأنباء

صراع مراكز القوى المتحوثة والحوثية

عبدالناصر العوذلي
الثلاثاء ، ٢٧ اكتوبر ٢٠٢٠ الساعة ١٠:٣٩ مساءً

عملية إغتيال حسن زيد وزير الشباب والرياضة  في حكومة عصابة الحوثي يدخل في إطار صراع مراكز القوى في الجماعة الحوثية حيث أن متحوثي صنعاء بدأوا يشعرون بتنامي عنجهية  حوثة صعدة فالتيار المتحوث في صنعاء من هاشميي الحداثة والذين يسعون لإدارة الدولة بمفهوم  يتقبله المجتمع ويستطيعون من خلاله الإمساك بزمام الأمور  ..

بينما حوثية صعدة لاتفهم أبجديات العمل السياسي وتتصرف بطريقتها القروية والجبلية الجلفة وتحاول السيطرة على مجريات الأمور بنفس أسلوب الإمامة السابقة في التضييق على الحريات وتكميم الأفواه وفرض الفكر الإمامي الكهنوتي على كافة أرجاء البلاد بطريقة  لاتسمح للتنوع الثقافي .

اعتقد أن عملية إغتيال حسن زيد تدخل في هذا النوع من الصراع داخل الجماعة الحوثية فصعدة ورجالها يدركون أن متحوثي صنعاء يريدون سحب البساط من تحت أقدامهم سياسيا خصوصا أنهم أي متحوثي صنعاء يبدون سلالسة مع مبعوثي الأمم المتحدة .

ومن هنا يكمن الخطر فصعدة وحوثييها لن تسمح لأولئك أن يكون لهم موضع قدم حقيقي في المنظومة الحاكمة  ولن تسمح صعدة لصنعاء أن تكون في واجهة المشهد االسياسي خصوصا فيما إذا حصلت تسوية سياسية قادمة  .  

مسلسل إغتيال التيار  الليبرالي في الجماعة بدأ من إغتيال جدبان ثم شرف الدين ثم المتوكل ثم الخيواني وهاهو يطال حسن زيد ولن يتوقف عند حسن زيد بل سيستمر حتى تخلوا الجماعة الحوثية من أي عنصر لاينتمي للهضبة وسيزداد في الأيام القادمة صراع مراكز  القوى في أوساط الجماعة وسيكون البقاء للأقوى .

عبدالناصر بن حماد العوذلي  27 أكتوبر 2020

الحجر الصحفي في زمن الحوثي