القنصل خالد حزام رجل يستحق الاعتذار | يمن فويس للأنباء

القنصل خالد حزام رجل يستحق الاعتذار

خليل السفياني
الاربعاء ، ٢١ اكتوبر ٢٠٢٠ الساعة ٠٦:٤٣ مساءً

هناك  شهادة ، أرجو أن يكون هذا وقتها المناسب ، خاصة - بعد كل السفطسطة والكذب والافتراءات التي كتبت وقيلت عن الرجل الذي أصبح ضحيه إعلام فاسد كاذب وضحيه مسؤلين فاسدين 

رجل اعتذرت له رئاسة الحكومة بعد أن تم تشكيل لجنه خاصه في البحث والتحري وانكشفت برائته   اعترافا مني بثقافة وفكر وشهامة ونبل واستقامة هذا الرجل ، شهادة فى حق رجل قلّ نظيره ، و بديهي  لا تزيده شهرة و لا تكسبه سمعة ، فهنئنا لنا بأن نرى شخصية بهذه القامة بيننا خالد حزام مندوب القتصليه اليمنيه في منفذ البديعه  الذي تم اتهامه باطلا وكذبا" وزرا"  خالد حزام الذي اقسم بالله بعد ان عرفت الحقيقة واكتشفت الأمر عن قرب وتاكدت بانه بريء من كل ما اتهم به من اشاعات واتهامات كيديه حقيره 

في الحقيقة الأستاذ خالد حزام اكن له الكثير من الاحترام و التقدير، مثمناًحفيظته المعرفية وكذا استقامته النادرة، والمشرف أنه لم ينزاح عن إصراره قيد أنملة على مبادئه التي يؤمن بها، وعرف عنه دقته وصرامته وشجاعته ووطنيه تجاه المواطنين  ، وهو ما أكسبه احترام كل من عرفه وحتى مبغضوه .

الأستاذ خالد رجل وقور، شهم، متواضع متخلق وصادق، إنسان «إنسان», لا أقول هذا من باب المجاملة، بل هي الحقيقة والشهادة التي أعطاها فيه كل من التقى به، حقاً هناك بعض الأشخاص يفرضون عليك احترامهم فلا تجد حرجاً في أن تقول فيهم كلمة حق.. ووقفة إنصاف يستحقونها. تبا" لكل الأقلام التي نشرت وكتبت وتناقلت أخبار ولم تتأكدت بل أصبحت أقلام حاقده لأجل مصالح شخصيه  انا شخصيا  كتبت ونشرت ونقلت اخبار عن منفذ الوديعة فعلا كانت صحيحه لكن أخطأنا عندما اتهمنا  خالد حزام الذي كان ضحيه مسؤلين فاسدين  ارجو ان يقبل اعتذاري

الحجر الصحفي في زمن الحوثي