حل مشاكلنا في السلطة والمجتمع.. تكمن في حذف معلمات ومتغيرات قيم الجهل واستبدلها بقيم العلم..! 

د. علي العسلي
الاربعاء ، ٢٤ يوليو ٢٠١٩ الساعة ٠٥:٤٣ مساءً

قرأت هذا اليوم من أجود ما يتداوله نشطاء "الوتس اب"  معادلات عدة  تخص الجهل، و معادلات عدة أخرى تخض العلم؛ ففكرت  أن أحل هذه المعادلات الآنية بطريقة الشكل المختزل في القياسي لإيجاد المعاملات لتلك المعادلات والتي تتشابه رموزها  ولكن تختلف بمعانيها، أو بشكل مبسط حلها باللجوء لطريقة الحذف؛ فما يمكن حذفه من معلمات أو متغيرات  المعادلات الآنية في لجهل والاستعاضة بدلاً عنه بمعلمات أو متغيرات  العلم؛ لعلنا نتمكن فعلا كحكومات ومجتمعات من علاج مشاكلنا التي صنعناها بأيدينا ولم نستوردها من الخارج، والذي عادة ما نعلق شماعاتنا باستمرار عليه..!؛

وليسمح لي اصحاب الملكية الفكرية ببعض التحويرات التي أراها ضرورية في المعادلات الأصلية، فإن سمحوا لي ووافقوا فنعم ذلك، وإن خالفوني فحسبي انني لم اسرق منتوجهم الفكري، بل استفدت منه كأدبيات معرفة صارت منشورة، وبالتالي قد اتوصل إلى ما يخالف بعض اطروحاتهم بهذه المعادلات؛ فمعادلاتهم الأصلية هي (("معادلة بين الجهل والعلم" ١ - الجهل + الفقر    =  إجرام*؛ ٢ - الجهل + الثراء   =  فساد؛ ٣ - الجهل + الحرية =  فوضى؛ ٤ - الجهل + السُلطة = استبداد؛ ٥ - الجهل + الدين   =  إرهاب.. وبالمقابل : "استبدل مكان الجهل العلم"١ - العلم + الفقر    =  قناعة؛ ٢ - العلم + الثراء   =  إبداع؛ ٣ - العلم + الحرية =  سعادة؛ ٤ - العلم + السُلطة =  العدل؛ ٥ - العلم + الدين   =  استقامة)..!؛ 


تحويراتي هي جعل الجهل في جهة كما العلم في جهة وتغيير بعض إشارة المعلمات للمتغيرات لتكون مقبولة منطقيا ورياضيا، فأقول مثلا أن الجهل كمدخل، ممكن ينتج عنه كمخرج الفقر والذي سيسمح معه ببروز ظاهرة  الإجرام..؛ لأن الاجرام ينتعش في بيئة الفقر.. بمعنى : ((    ١- الجهل  = الفقر + إجرام ؛ ٢ - الجهل  =  فساد + ثراء للبعض؛ ٣ - الجهل =  انفلات أمني+ فوضى؛ ٤ - الجهل = سُلطة فردية +استبداد؛ ٥ - الجهل=  تطرف +إرهاب.. وبالمقابل : "استبدل مكان الجهل العلم"١ - العلم=  قناعة+ السلام ؛ ٢ - العلم = إصلاح +انتاج و إبداع؛ ٣ - العلم  = الأمن والسعادة+ الحرية ؛ ٤ - العلم =  ديمقراطية وتعددية +عدل؛  ٥- العلم =  استقامة+ تطور حضاري )).. وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا..

ارفعوا الحصار عن تعز