الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ توزيع لحوم لـ 48 الف أسرة بمأرب مقدمة من مركز الملك سلمان للاغاثة
    توزيع لحوم لـ 48 الف اسرة بمأرب مقدمة من مركز الملك سلمان للاغاثة

    ألغام الحوثي تودي بحياة مدنيين شرقي الحديدة

    رئيس الوزراء يحث محافظ لحج على مضاعفة الجهود للدفع بعجلة التنمية

    مقتل جندي وإمراه بنيران مسلحيين وسط تعز

    وفاة "غامضة" لوزير داخلية الانقلاب الحوثي في لبنان

  • عربية ودولية

    ï؟½ السودان.. اعتقال قيادات وإقالة ضباط وتجريد من الحصانة
    السودان.. اعتقال قيادات وإقالة ضباط وتجريد من الحصانة

    النيابة العامة السودانية تحقق مع البشير في غسل أموال

    مصر.. فتح باب التصويت على التعديلات الدستورية

    السودان.. تجمع المهنيين يعلن موعد تشكيل مجلس سيادي مدني

    المجلس الانتقالي بالسودان يؤكد التزامه بالاتفاقيات الدولية

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم
    ناشد الدكتور والكاتب علي العسلي حكومة الشرعية دول التحالف بإعفاء المغتربين من الرسومات والضرائب الباهظة تقديرا

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

    الحكومة اليمنية تواصل صرف مرتبات المتقاعدين المدنيين رغم استمرار نهب المليشيا لارصدة الهيئة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية والعراق تؤكدان على العلاقات التاريخية والدينية
    السعودية والعراق تؤكدان على العلاقات التاريخية والدينية

    الملك سلمان يوجه باستضافة المعتمرين السودانيين حتى عودة الرحلات لبلادهم

    ولي العهد والرئيس الأميركي يبحثان العلاقات ومواجهة الإرهاب

    الملك سلمان يرأس وفد المملكة في اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة

    السعودية : "الجاسر"يشكر القيادة بمناسبة صدور نظام المنافسة الجديد

  • رياضة

    ï؟½ برشلونة يقطع خطوة جديدة نحو الاحتفاظ باللقب
    برشلونة يقطع خطوة جديدة نحو الاحتفاظ باللقب

    رونالدو يسجل إنجازا لم يحققه أي لاعب في التاريخ

    مانشستر سيتي يثأر من توتنهام ويستعيد صدارة الدوري

    مدرب سان جرمان يعلن موعد عودة نيمار

    بعد تصريحه عن ميسي.. "ماض أسود" يطارد فان دايك أمام برشلونة

  • اقتصاد

    ï؟½ السيطرة على حريق في مضخة بحقل برقان الكويتي
    السيطرة على حريق في مضخة بحقل برقان الكويتي

    النفط يتجاوز 71 دولارا مع عودة التركيز إلى تهديدات الإمدادات

    الذهب يواصل الهبوط واتفاق التجارة يبعث الآمال

    التلاعب بالعملات تتصدر مباحثات تجارية بين طوكيو وواشنطن

    اقتصاديون يحذرون من تباطؤ الاقتصاد العالمي

  • تكنولوجيا

    ï؟½ نهاية "الهاتف المعجزة".. والشركة تعلن إفلاسها
    نهاية "الهاتف المعجزة".. والشركة تعلن إفلاسها

    المخابرات الأميركية تكشف سرا عن هواوي.. والشركة الصينية ترد

    نجاة الأرض من انفجار مغناطيسي هائل على سطح الشمس

    "واتساب" تعمل على حظر تصوير المحادثات

    بالصور.. فضيحة تلاحق "غالاكسي القابل للطي" قبل طرحه بالأسواق

  • جولة الصحافة

    ï؟½ العالم "حزين" بعد حريق نوتردام.. وتضامن واسع مع فرنسا
    العالم "حزين" بعد حريق نوتردام.. وتضامن واسع مع فرنسا

    بعد 29 سنة في الحكم.. رئيس كازاخستان يترك السلطة ويستقيل

    البيان الاماراتية: إنذار دولي لميليشيا الحوثي

    مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

خليل السفياني
د. العليمي ، الرقم الصعب
الثلاثاء 5 فبراير 2019 الساعة 19:04
خليل السفياني


ربما بهدف تحويل الأنظار عن جرائم ترتكب بحق اليمن ، ولإشغال الرأي العام بقضايا جانبية ، ينبرئ بين حين وآخر  ، من يهاجم الدكتور عبد الله العليمي باوزير مدير مكتب رئاسة الجمهورية ، فالدكتور العليمي أكبر من أن يزج به في مصيدة التسريبات ، لذا لايجد خصومه مايتهمونه به ، بل تجد أن الإتهامات تزيده مكانة وإحترام عند الذين  لم يعرفوه من قبل ، ويخرج من تلك السجالات أكثر قوة  .

حاول بعض الانتهازيين العودة للصعود على موجة الغوغائية الإعلامية بإستئجار ضعاف نفوس مأزومين ، ليعيدوا فيديو مجتز من زمن الثورة الشبابية ثورة الربيع العربي 2011م ، يظهر فيها الدكتور عبد الله  ثائراً ، خطيباً مقتدراً ، مؤثراً ، بكلمات صادقة هي كلمات الناس ، يظهر التسجيل مدى قرب د. العليمي من البسطاء والشرفاء ، من الساحات ومن عمق الشارع الثوري ، من وسط الناس جاء ، لم تأتي به الوساطات أو المحسوبية أو النسبوية أو المناطقية .

الشاب القادم من شبوة ، إبن بيحان الذي ترعرع على محاسن الأخلاق وتشرب التقوى والصدق والعفة ، وجد في ساحة التغيير منبراً تحدث فيه نيابةً عن اليمنيين ، ألآمهم وطموحاتهم . 
ينشغل الخصوم بالكذب والتلفيق والتسريبات وإدارة حملات إعلامية بائسة للنيل منه ، بينما يتجاهل د. عبدالله  تلك الترهات ويسير وفق «مشروع إستعادة الدولة الشرعية » ، شتان بين ذا وذاك ، هنا يكمن فارق مهمٌ بين من يسعى للهدم والتخريب عبر التلفيق والكذب ومن يشد العزم نحو السلام والبناء .

نصيحتي أن يكف أولئك البائسون عن مهاجمة الدكتور عبدالله كونه أصبح اليوم رقماً صعباً في كل المعادلات السياسية  ، وأن يعوا جيداً حجمهم الطبيعي كمستأجرين للإساءة ليس أكثر .
دكتور العليمي قالها انتم الطهر فلم يكذب. 
شتااااان بين من جعل الجنوب ملاذا" امنا" لطارق  الذي قتل أبناءنا ومن يوجه سهامه لمهاجمة الأحرار وأصحاب السلام ورموز الخير والصلاح 
أخيراً، فبعد كل ما تم عرضه يمكن القول إنه قد «قُضي الأمر الذي فيه تستفتيان»، وإن عليكم أيها الباحثون عن التعيش البدء بالتفتيش عن قضايا أخرى وافتعال أزماتٍ جديدة ولكن عليكم قبل ذلك الاستعداد لمواجهة نتائجها .

لا باس بالمخاض الاعلامي والسجال إذا كان سيولد غنى في الافكار والحلول، وبئس المخاض ذلك الذي يحارب الشرفاء ولا يروم إلا للإنتقاص والتشويه .
✍🏻... خليل السفياني

إقراء ايضاً