محافظ تعز ورسالتهُ القوية لمن أرادوا اغتياله

محمد القادري
الخميس ، ١٦ أغسطس ٢٠١٨ الساعة ٠٦:٥٩ مساءً

آ 

بعد تعرضه لمحاولة اغتيال في مدينة عدن ، كان اول تصريح لمحافظ محافظة تعز الدكتور أمين محمود ، عبر فيه عن شكره لفخامة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي حفظه الله وكل القيادات الامنية والعسكرية التابعة للدولة في تعز وغيرها ، وكل من توجه بمشاعره الطيبة نحوه ، واوضح المحافظ ان ما تعرض له لا يمكن ان يثنيه عن مهمته العظيمة ولن يستطيع اعاقة مساره في توجهه النبيل لخدمة تعز والوطن بشكل عام .
وهذا الكلام يعتبر رسالة قوية وجهها المحافظ إلى اولئك الذين ارادوا اغتياله ، مفادها ان مخططاتهم لن تنجح واهدافهم لن تتحقق ، وانهم مهما فعلوا لن يستطيعوا التغلب على الارادة القوية والعزيمة التي تأبي ان تتراجع او تتهاون عن القيام بعملها السامي والاستمرار بنضالها الوطني.

آ أرادوا اغتيال محافظ تعز والتخلص منه ، لأن الرجل ناجح بكل المقاييس ، نجح في خدمة تعز وتقدم خطوات ايجابية بما يصب في صالح تعز وابناءها ، فوجدوا ان بقاءه يشكل خطراً على اعداء تعز اصحاب المشاريع الذاتية التي تتعارض مع المشروع العام لتعز ، ولأن استمرار محافظ تعز في عمله هو استمرار للنجاح في تعز ، فلذا سعوا نحو القضاء على المحافظ كي يعيقوا المسار الصائب الذي بدأ يمضي بتعز نحو المعالي ويسعى بها نحو التقدم الشامل.
لو كان محافظ تعز فاشلاً لما توجهوا نحو اغتياله والتخلص منه ، بل كانوا سيدعمونه بكل الجهود ويتمنون استمراره ويهمهم الحفاظ عليه آ ، كون الفاشل يخدم اعداء تعز ولا يشكل خطر على مشاريعهم.

آ هدفان لمن ارادوا اغتيال محافظ تعز .
الأول : في حالة نجاح عملية آ الاغتيال وقتل المحافظ ، فقد تخلصوا من أكبر عقبة تقف امام أعداء تعز .
الهدف الثاني : في حالة عدم نجاح عملية الاغتيال ونجاة المحافظ ، فقد اوصلوا رسالة تهديد للمحافظ ترعبه وتجعله يخضع و يتراجع عن آ مساره.
ولكن المحافظ ظهر قوياً وشجاعاً امام ما تعرض ، وهذا آ حال الرجال الذين يؤمنون ان حياتهم بيد الله ، وان ما يتعرضون له من ايذاء ومحاربة هو ضريبة لنجاحهم وتميزهم .

آ يجب على جميع ابناء تعز ان يصطفوا صفاً واحداً موحداً خلف محافظ تعز ، كون ذلك الاصطفاف يصب في مصلحة تعز وكل ابناءها ، وان اي تخلف وشذ عن الصف ليس إلا خدمة لأعداء تعز .
مصلحة تعز العامة التي هي جزء من مصلحة الوطن ، تفرض على كل ابناء تعز التوحد خلف قيادة الرجل الأول بالمحافظة .
وان من يقف ضد المحافظ ليس إلا عدواً لتعز وعدواً للوطن .

الحوثي والمواطن في اليمن