هكذا تعامل إعلام الحوثي مع ما يدور في عدن

محمد القادري
الاثنين ، ٢٩ يناير ٢٠١٨ الساعة ٠٤:٠٣ مساءً

 

إذا اردت ان تعرف حقيقة ما يدور ويحدث في عدن العاصمة المؤقتة للدولة الشرعية ، فعليك فقط ان تنظر إلى الإعلام الحوثي في صنعاء  وتناوله لما حدث في عدن اليوم ، وستتفاجأ عندما تجد قناة المسيرة الحوثية ، تقف بكل قوة مع المجلس الانتقالي الجنوبي الذي هو  سبب للفوضى والفتنة والخراب في الجنوب وعدن بعد تحريرها من الانقلاب الحوثي ، وهذا ما سيجعلك تعرف وتقتنع وتتأكد بسرعة ، ان ما يدور في عدن بين الانتقالي والشرعية ، هو حرب بين اذرعة إيران وبين الدولة الشرعية ، حرب بين نسخة اخرى للحوثي في عدن وبين الشرعية .

 

موقف المجلس الانتقالي الجنوبي مؤخراً ضد الشرعية المتمثل بالتحريض والتصعيد الخطير ضد الشرعية والدعوة لاسقاطها ، كشف الستار واسقط القناع عن فتيل إيران في الجنوب الانتقالي  الذي لقي تأييد من قيادة جماعة الحوثي على موقفه الاخير ، ولعل الموقف المأيد من قبل القيادي الحوثي حسين العزي خير دليل على ذلك .

المواقع الاخبارية التابعة لجماعة الحوثي ، تعاملت بتأييد كامل مع المجلس الانتقالي الجنوبي اليوم في عدن من خلال تصوير الاحداث وفبركة الاخبار .
فلقد نشرت صور مفبركة تدعي انها صور لأثاث بن دغر رئيس الحكومة الشرعية وملابسه في الشوارع بعد ان تم طرده وملاحقته من معاشيق ومنزله في عدن .


وصورت ان ميليشيات عيدروس الزبيدي ومجلسه سيطرت على كل مؤسسات الدولة وطردت كل مسؤولي الشرعية وانتصرت على كل الوية الحماية الرئاسية .


اعلام الحوثي تعامل بتصوير المجلس الانتقالي منتصراً وثائراً على الشرعية وناجحاً في ثورته ، وهذا ما يكشف الانحياز التام لإعلام الحوثي مع انتقالي الجنوب ، وهو ما يكشف السر والعلاقة والتنسيق بين الطرفين المجلس السياسي للحوثي في صنعاء ، والمجلس الانتقالي الجنوبي في عدن .

على العموم إعلام الحوثي كاذب فشل في تقديم اي نجاح لانتقالي الجنوب ، فالحقيقة تتحدث خلاف ذلك واتضح بسط سيطرة الدولة الشرعية على كافة انحاء عدن ،  وايضاً انتقالي الجنوب من خلال احداث الفوضى في عدن اليوم ، فشل ان يحقق اي نصر ليخدم حليفه الحوثي في صنعاء ...وتباً للطرفين الحوثي والانتقالي فكلاهما وجهان لعملة واحدة.

الحقيقة بلا رتوش