الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مليشيا الحوثي تدفن 100 من قتلاها بشكل سري في مدينة ذمار
    مليشيا الحوثي تدفن 100 من قتلاها بشكل سري في مدينة ذمار

    عدن : محافظ تـعـز يلتقي مدير الأمن الإقتصادي في اللجنة الدولية للصليب الأحمر وكذلك مدير مكتب الأوتشا

    وزير الإدارة المحلية يثمن دور مجلس التعاون الخليجي النوعي في إغاثة الحديدة

    الحوثيون يطلقون صاروخ كاتيوشا على حي سكني بعاصمة الجوف

    وزير الخارجية يناقش مع وزير الدولة البريطاني جهود المبعوث الأممي ومستجدات الأوضاع في اليمن

  • عربية ودولية

    ï؟½ رغد صدام حسين: لم أحرض على مهاجمة الأحزاب في العراق
    رغد صدام حسين: لم أحرض على مهاجمة الأحزاب في العراق

    متظاهرو البصرة يغلقون منفذ سفوان الحدودي مع الكويت

    رئيس إريتريا يصل إثيوبيا.. وبدء حقبة جديدة من السلام

    العراق.. مظاهرات غاضبة تجتاح عدداً من المحافظات

    بصاروخ باتريوت.. إسرائيل تسقط "درون" قرب سوريا

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي
    يترقب اليمنيون تحرير مدينة الحديدة ومينائها على الساحل الغربي، لما تشكل هذه العملية من خطوة مفصلية على طريق

    تعرف علي سرعة التي يبلغها إعصار مكونو؟

    سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية.. استشهاد رجلي أمن في منفذ الوديعة وشرورة
    قُتل رجلا أمن سعوديان مساء السبت في منفذ الوديعة وشرورة بعدما أطلق مواطن سعودي يعمل لدى إحدى القطاعات العسكرية

    الملك سلمان يعفو عن عسكريي إعادة الأمل من العقوبات

    قرار تاريخي لوزارة العدل السعودية

    الكويت.. السجن 3 سنوات للمتهمين باقتحام مجلس الأمة

    سعودية تعرضت للتحرش أثناء القيادة: لم أسكت عن حقي

  • رياضة

    ï؟½ فرنسا تفوز علي كرواتيا وتتوج بكأس العالم للمرة الثانية
    فرنسا تفوز علي كرواتيا وتتوج بكأس العالم للمرة الثانية

    كرواتيا في مواجهة مع فرنسا من أجل الكأس والتاريخ المونديالي

    ساعات تفصل "الديوك" و"المتوهجين" عن المجد الكروي

    صدمة لمشجعي كرواتيا.. الفريق قد يفقد أهم نجومه بالنهائي

    ديشامب لمودريتش: لست ميسي ولا هازارد

  • اقتصاد

    ï؟½ الجنيه السوداني.. حلقة جديدة بمسلسل "المعاناة"
    الجنيه السوداني.. حلقة جديدة بمسلسل "المعاناة"

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 14/7/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 13/7/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 2018/7/12

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 2018/7/10

  • تكنولوجيا

    ï؟½ أجهزة أبل الجديدة.. أسرع 70 مرة من السابقة
    كشفت شركة أبل الأميركية نسخا جدیدة من جھاز "ماك بوك برو" بأحجام 13 و15 بوصة، من المنتظر

    "آيفون" الجديد.. كل ما تريد معرفته عن "مفاجأة" أبل

    هذه مشاكل هاتف غالاكسي إس9 الشائعة وإليك كيفية إصلاحها

    تقنية ذكية تكشف استخدام السائقين للهواتف.. و"تفضحهم"

    6 ميزات قوية في iOS 12 تجعل "آيفون" أكثر أمناً

  • جولة الصحافة

    ï؟½ “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو
    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

    زعيم كوريا الشمالية يعدم ضابطا بارزا بتهمة "غريبة"

    رئيس الوزراء الإثيوبي يزور القاهرة

    رحيل معلم الأجيال التربوي بالقاهرة إثر مرض عضال

    قل وداعا للهجرة واللجوء إلى النمسا

علي هيثم الميسري
أنتم لكم بعرتكم ونحن لنا يمننا
الثلاثاء 2 يناير 2018 الساعة 11:28
علي هيثم الميسري

 

  إذا كان دكتورهم ومثقفهم المدعو عيدروس النقيب أطلق العنان لقلمه المبتذل والرخيص وكتب بسخرية وضيعة وهجوم حاقد على نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية أحمد بن أحمد الميسري، فما بالكم بسفهاء واقزام ومنحطي المجلس الإنتقالي فبأي لهجة وبأي أسلوب سيهاجمونه ؟ .

  المدعو عيدروس النقيب بمقاله المبتذل أثبت أنه زنديق بإمتياز، ومن يقرأ مقاله الذي كان تحت عنوان : همسة اليراع .. حكومة المخالب والأنياب سيجد أنه يحمل حقد ضد أبناء أبين بلغ أقصى درجات الحقد، فكان هجومه اللاذع أولاً ضد فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي لإصداره قرار بتعيين أحمد بن أحمد الميسري وزيراً للداخلية، ثانياً ضد الرجل الذي أُوكِلَ إليه إستلام حقيبة وزارة الداخلية وهو الأستاذ أحمد بن أحمد الميسري .

  الزنديق عيدروس النقيب ومن على شاكلته الزنادقة والعبيد أعضاء المجلس الإنتقالي ومؤيديهم من الجنوبيين فبمجرد أن أُعلِنَ عن تعيين الأستاذ أحمد بن أحمد الميسري وزيراً للداخلية ثارت ثائرتهم وأصابهم الأرق ليلتها لعلمهم بقوة هذا الرجل وصرامته وحِدَّته، ولإدراكهم التام بأنهم ميلشيا وليس كيان سياسي كما يسمون مجلسهم وتواجدهم هذا غير قانوني، ويعلمون جيداً بأن وجود هذا الرجل على رأس منشأة أمنيه إسمها وزارة الداخلية سينهي وجودهم على الأرض الجنوبية، لاسيما بعد تصريحاته الصارمة بإنهاء التواجد المليشاوي والكيانات العسكرية الخارجة عن إطار الدولة ومؤسساتها العسكرية .

  ورسالتي الأخيرة للزنادقة والعبيد وأعضاء المجلس الإنتقالي وعلى رأسهم الزنديق المُدَّعي الثقافة والأدب عيدروس النقيب: يجب أن تعلموا بأن كل عقلاء الجنوب يدركون بأن وجودكم في الجنوب تحت مسمى المجلس الإنتقالي الجنوبي ليس إلا أداة تستخدمها دويلة الإحتلال لخلط الأوراق في صفوف الشرعية، فبمجرد أن تستقيم الأمور مع هذه الدويلة المارقة ستعودون حثالات كما كنتم سابقاً، ولو أنكم تمتلكون الرجولة أو تشعرون بها أعلنوا دولتكم ( الجنوب العربي ) التي تضحكون بها على أصحاب العقول الفارغة من سفهاء قومنا، أما القرارات الرئاسية التي يصدرها رئيسنا وولي أمرنا فخامة الرئيس الوالد عبدربه منصور هادي فهي لا تعنيكم بل تعنينا نحن أبناء الجمهورية اليمنية فأنتم لكم بعرتكم ونحن لنا يمننا، مع العلم بأننا  ننتظر منكم بشغف إبداء شجاعتكم وتعلنوا عن دولتكم الجنوبية، طبعاً بعد أن نسمع بتسمية وزير دفاعكم الذي قال أنه سيعلن عنه نائب رئيس مجلسكم الزنديق هاني بن بريك .

علي هيثم الميسري

إقراء ايضاً