الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مليشيا الحوثي تدفن 100 من قتلاها بشكل سري في مدينة ذمار
    مليشيا الحوثي تدفن 100 من قتلاها بشكل سري في مدينة ذمار

    عدن : محافظ تـعـز يلتقي مدير الأمن الإقتصادي في اللجنة الدولية للصليب الأحمر وكذلك مدير مكتب الأوتشا

    وزير الإدارة المحلية يثمن دور مجلس التعاون الخليجي النوعي في إغاثة الحديدة

    الحوثيون يطلقون صاروخ كاتيوشا على حي سكني بعاصمة الجوف

    وزير الخارجية يناقش مع وزير الدولة البريطاني جهود المبعوث الأممي ومستجدات الأوضاع في اليمن

  • عربية ودولية

    ï؟½ رغد صدام حسين: لم أحرض على مهاجمة الأحزاب في العراق
    رغد صدام حسين: لم أحرض على مهاجمة الأحزاب في العراق

    متظاهرو البصرة يغلقون منفذ سفوان الحدودي مع الكويت

    رئيس إريتريا يصل إثيوبيا.. وبدء حقبة جديدة من السلام

    العراق.. مظاهرات غاضبة تجتاح عدداً من المحافظات

    بصاروخ باتريوت.. إسرائيل تسقط "درون" قرب سوريا

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي
    يترقب اليمنيون تحرير مدينة الحديدة ومينائها على الساحل الغربي، لما تشكل هذه العملية من خطوة مفصلية على طريق

    تعرف علي سرعة التي يبلغها إعصار مكونو؟

    سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية.. استشهاد رجلي أمن في منفذ الوديعة وشرورة
    قُتل رجلا أمن سعوديان مساء السبت في منفذ الوديعة وشرورة بعدما أطلق مواطن سعودي يعمل لدى إحدى القطاعات العسكرية

    الملك سلمان يعفو عن عسكريي إعادة الأمل من العقوبات

    قرار تاريخي لوزارة العدل السعودية

    الكويت.. السجن 3 سنوات للمتهمين باقتحام مجلس الأمة

    سعودية تعرضت للتحرش أثناء القيادة: لم أسكت عن حقي

  • رياضة

    ï؟½ فرنسا تفوز علي كرواتيا وتتوج بكأس العالم للمرة الثانية
    فرنسا تفوز علي كرواتيا وتتوج بكأس العالم للمرة الثانية

    كرواتيا في مواجهة مع فرنسا من أجل الكأس والتاريخ المونديالي

    ساعات تفصل "الديوك" و"المتوهجين" عن المجد الكروي

    صدمة لمشجعي كرواتيا.. الفريق قد يفقد أهم نجومه بالنهائي

    ديشامب لمودريتش: لست ميسي ولا هازارد

  • اقتصاد

    ï؟½ الجنيه السوداني.. حلقة جديدة بمسلسل "المعاناة"
    الجنيه السوداني.. حلقة جديدة بمسلسل "المعاناة"

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 14/7/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 13/7/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 2018/7/12

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 2018/7/10

  • تكنولوجيا

    ï؟½ أجهزة أبل الجديدة.. أسرع 70 مرة من السابقة
    كشفت شركة أبل الأميركية نسخا جدیدة من جھاز "ماك بوك برو" بأحجام 13 و15 بوصة، من المنتظر

    "آيفون" الجديد.. كل ما تريد معرفته عن "مفاجأة" أبل

    هذه مشاكل هاتف غالاكسي إس9 الشائعة وإليك كيفية إصلاحها

    تقنية ذكية تكشف استخدام السائقين للهواتف.. و"تفضحهم"

    6 ميزات قوية في iOS 12 تجعل "آيفون" أكثر أمناً

  • جولة الصحافة

    ï؟½ “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو
    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

    زعيم كوريا الشمالية يعدم ضابطا بارزا بتهمة "غريبة"

    رئيس الوزراء الإثيوبي يزور القاهرة

    رحيل معلم الأجيال التربوي بالقاهرة إثر مرض عضال

    قل وداعا للهجرة واللجوء إلى النمسا

كتبت
غدير عتيق | كيف مضى العام؟
الأحد 31 ديسمبر 2017 الساعة 09:58
كتبت

 

حسنا!
الأيام الأخيرة من السنة ، الأحداث في موطني كانت غريبة وصادمة احداث متتابعه متناقضة منهكة .
 كما انه لم تحصل جميع الأمور التي خطّطتُ لها، التقيتُ بأشخاص جعلوني أُدرك أنّ الصداقة هي محطات وعلينا في كلّ فترة تغيير المحطة. 


صادفتُ أُناس شعرتُ بمدى تميّزهم لم يدم هذا الإنبهار طويلاً حتى كانوا مُقززين على سجيّتهم. 
في كلّ ليلة من هذه السنة غرقت بما فيهِ الكفاية على سريري وأحيانًا أنام من التعب دون التفكير بمن أنا! 
شربتُ من حزني مايكفي حتى تخطّيت "365" بهذه القوة، الكثير من الرّكل والصّفع ,لم يكن الأمر سهلاً لكني اشعر بسعادة لكل ما مر علي فهو قد اضاف لي شيءجديد.
لم تكُن يوماً مزاجيتي سبباً في خسارة أحدهم، كل الذين رحلوا... فعلوها وحدهم .
حظيتُ بأوقات كثيرة تقلصت معدتي من شدَّة الضحك، ممتنه لتلك اللحظات ولمن شاركني بها ولا أنسى جدار غرفتي الذي تحمل نظرتي الطويلة فيه وكل الجمادات من حولي بت احبها كثيراً .
صار عندي وردة من صديقة لا أعرف أين هي رغم قربها ...الأمر لم يتوقّف على هذه الوردة فصندوقي مليئ بأشياء للغرباء. 


قرأتُ قليلاً جداً في هذا العام شعرت بأني في ورطة في كل مرة أحاول فيها أن أجمع شتات احرفي . 


أحاول أن أزرع شيئاً جميلاً داخل الرواسخ التي حاولت القضاء علينا . كما أني احاول جاهدةً بأن لا اترك ندبة في قلب احد .
تعلمتُ صنع ما اريد من اصناف الطعام وعلى وجه الخصوص "العصيده" التي كنت اتكل على والدتي في أعدادها ولا اكلف نفسي اي عناء ، أصبحتُ أتناول كميّات الطعام دون الانتباه للسّعرات الحرارية لم يعد الأمر يعنيني فشهيّتي للطعام انخفضت تدريجياً. 
كما اني في هذا العام مارست الرياضة تقريباً بأنتظام خَلقت لي جو جميل .
زادت قائمة الأغاني والمقطوعات الموسيقية هذا يعني أنّني مازلت أقضي الليل برفقتها. 
حصلتُ على المزيد من الصورِ برفقة الصديقات لتخليد بعض اللحظات .
قضيتُ وقتاً على المرآه لأدرّب وجهي بألّا يصبح مملاً وشاحبا كالمكان الذي نعيش فيه. 
الجميع برهنَ لي أنّ في وطني الفكرة قاتلة والكلام الجميل بدعة والصديق وقتٌ مستقطع ، وان اغلب ماتريد الحصول عليه من شخص لابد لك من المجاملة والكلام المنمق ، وان التعامل بلطف لابد ان يكون هناك شيء مبطن يشككون في نواياك . 


تخيلت كثيراً ان يكون لدي اصدقاء مختلفين غرباء من عالم آخر .
كما ان لدي أعظم وأثمن جوهرتين هما امي وابي لا ادري كيف اصفهما او اجازيهما على ما صنعاه و يصنعاه لي في خضم هذه الحياه وزحمتها .
واخوه يشبهون طهر الملائكة في برائتهم وطيبتهم .
...
الذكريات هي كلّ ماحصل وماسوف يحصل... هي أعمارنا الحقيقية ، وكل ما يمر علينا ماهو إلا لتعلم شيء او معرفته .
لا أعتقد أنّه مهم لنا التحدث عن شكوى غالباً لن نشعر بتلك المعاناة ،لذلك سأقتطع كلامي في منتصفه
هناك الكثير من الكلام الذي لن يساعدك بوصف خذلان العالم وسكّانه لك ، او سعادتك من اشخاص وقفوا الى جانبك ، او مشاعر الشوق الي تجتاحك لرؤية احباب .
الكثير من المشاعر المتقلب والمتناقضه احتفظوا بها لأنفسكم ، خبأو مالا يمكن وصفه فجماله ان يبقى مخفي . 

يبدوا أن عجلة الحياة تمضي سريعاً ، نسأل الله ان يكون هذا العام مليء بالألق واللحظات الجميلة والطموحات المحققة لِلجميع.
دمتم بخير

إقراء ايضاً