الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الدفاعات السعودية تعترض صاروخاً بالستياً أطلقته مليشيا الحوثي على مدينة جازان
    الدفاعات السعودية تعترض صاروخاً بالستياً أطلقته مليشيا الحوثي على مدينة جازان

    الرئيس هادي يوجه بإحالة المتورطين في الاعتداء على الكلية العسكرية بـ عدن الى القضاء

    وزارة الأوقاف والإرشاد تجري الاستعدادات النهائية لتصعيد الحجاج إلى منى

    الرئيس هادي يبعث عدد من برقيات التعازي والمواساة

    قوات الجيش الوطني تتقدم بمديرية الملاجم وانهيار كبير في صفوف الميليشيا

  • عربية ودولية

    ï؟½ مصر تعيد فتح معبر رفح أمام الفلسطينيين
    مصر تعيد فتح معبر رفح أمام الفلسطينيين

    وفاة الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان

    البرلمان الباكستاني ينتخب عمران خان رئيسا للوزراء

    إسرائيل تقتل فلسطينيين.. وتغلق أبواب الأقصى

    العراق يدين الغارات التركية على سنجار.. وينفي التنسيق

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية
    السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية

    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

    المملكة تستدعي سفيرها في كندا وتعتبر السفير الكندي "غير مرغوب فيه "

  • رياضة

    ï؟½ مارادونا يرفض مقارنته مع ميسي وينصحه بأمر غريب
    مارادونا يرفض مقارنته مع ميسي وينصحه بأمر غريب

    "مشكلة" سان جرمان قد تحسم صفقة نيمار الخيالية

    ريال مدريد يشكو إنتر ميلانو بسبب أفضل لاعب في العالم

    ميسي.. تغيير كبير في الموسم الـ15

    7 أرقام قياسية تنتظر ميسي في غياب رونالدو

  • اقتصاد

    ï؟½ السودان.. إحباط محاولة تهريب "مليونية" عبر مطار الخرطوم
    السودان.. إحباط محاولة تهريب "مليونية" عبر مطار الخرطوم

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 18/8/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 17/8/2018

    الليرة التركية تعاود الهبوط بعد "التهديد الجديد"

    تعرف علي أسعار صرف العملات الاجنبية مقابل الريال اليمني مساء يوم الخميس 2018/08/16م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ نسخة ذهبية من "غالاكسي نوت 9" للأثرياء فقط
    نسخة ذهبية من "غالاكسي نوت 9" للأثرياء فقط

    تحذير علمي: هاتفك أقذر من "مقعد الحمام"

    ميزة "سحرية" في هاتف سامسونغ المقبل

    كيف تعرف أن هاتفك مخترق من قراصنة؟

    كيف تبعث رسالة واتساب من دون حفظ الرقم؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

علي هيثم الميسري
كاريزما الدكتور أحمد عبيد بن دغر
الاربعاء 6 سبتمبر 2017 الساعة 01:44
علي هيثم الميسري

 

  لم أراه يوماً قط متجهماً عابس الوجه.. أرى الإبتسامة على محياه  كلما رأيته.. طالعت كل صوره المتوفرة لديّ فلم أرى أي صورة له عابساً أو غاضباً.. ولم أرى قط على شفتيه إبتسامة صفراء.. وكلما رأيته إستبشرت بخير على مستقبل يمننا الحبيب.. لا يكل ولا يمل ولا يرتاح إلا بعد أن ينجز جدول أعماله اليومي بالكامل.. حتى أن أحد المقربين له أخبرني بأنه في يومٍ ما وقع مغمياً عليه من الإعياء الشديد.. فلا ينام إلا سويعات قليلة جداً.. وكل ذلك أكسبه كاريزما خاصة به تميز بها عن جميع المسؤولين الذين عرفتهم في حياتي.. ولا أدري لماذا هو الوحيد الذي فرحت بإنشقاقه عن المخلوع علي صالح وإنظمامه إلى شرعية فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي .

 

  كل تلك الصفات آنفة الذكر لايتمتع بها إلا الشخصية المحبوبة دولة رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر، وما دعاني أكتب عن هذا الرجل الوطني المحب لوطن إسمه اليمن هو سماعي وقراءتي للأخبار التي تسيدها في كل أيام العيد، وبعدم توقفه عن العمل لقضاء إجازته وبإستمراره في عمله آثراً مصلحة الوطن والمواطن على حساب صحته وراحته، فذهب يتلمس عن قرب أحوال المواطنين في العاصمه عدن والجلوس معهم في الشواطئ والمنتزهات ليشاركهم فرحتهم .

 

  وفي الوقت الذي كان بعض الوزراء و المسؤولين يتمتعون بإجازتهم وأهليهم في الخارج كان الدكتور أحمد عبيد بن دغر يزور المعسكرات، ويستقبل قيادات قوات التحالف، ويتابع عن كثب الوضع الأمني في العاصمه عدن، وفي الوقت الذي كان فيه الوزراء و المسؤولين في القاهرة يستمتعون بأنغام الموسيقى وبأغاني أحمد فتحي وإبنته كان هو يجتمع مساءً مع المسؤولين في القطاعات الخدمية ليناقشهم ويتلمس معهم  المعوقات التي تعاني منها تلك القطاعات للتغلب عليها .

 

  كل ماذكرته كان جزء يسير من وفير ما قام به من الإهتمام اللا محدود لراحة المواطنين، وأنا هنا أكتب عنه ليس لأجل المديح والثناء بقدر ما أردت أن أرد على كل ضعفاء النفوس الذين طالته ألسنتهم، والذين لم تقف أقلامهم عن مهاجمته والتشكيك به من خلال كتاباتهم عن وطنيته ونزاهته، بل وذهبوا أبعد من ذلك بتخوينه بعمالته لعصابة صنعاء، غير أولئك الذين إستمرأوا بسبه وقذفه وتصويره بأبشع الصور عبر وسائل التواصل الإجتماعي .

 

  وختاماً يطيب لي أن أهنئ هذا الرجل الوطني الغيور على وطنه دولة رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر بعيد الأضحى المبارك الذي قضاه لأجل الوطن والمواطن، ونيابةً عن كل محبيه أبعث له فائق التقدير والإجلال والإحترام لما قام به ويقوم به من جهود جبارة لأجلهم ولأجل كل أبناء الشعب اليمني .

 

علي هيثم الميسري

إقراء ايضاً