الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الكشف عن مسؤول التواصل بين الحوثيين وحزب الله في اليمن
    افادت تقارير اخبارية اليوم الثلاثاء ان مسؤول رفيع المستوى في حزب الله ويدعى ناصر أخضر هو مسؤول التواصل بين

    الناشط والاعلامي اليمني سمير الفقيه مسئولاً عن الاتصال الدولي باتحاد الإعلاميين العرب "

    الرئيس هادي يستقبل السفير الأمريكي لدى اليمن بمقر إقامته بالقاهرة

    وزير الإدارة المحلية يبحث مع نائب المدير القطري لبرنامج الأغذية العالمي زيادة حصص المحافظات من المساعدات الاغاثية

    مركز الملك سلمان يتفقد مشاريع يمولها المركز في الجوف

  • عربية ودولية

    ï؟½ قتلى بانفجار قنبلة في "صدر بغداد"
    قتلى بانفجار قنبلة في "صدر بغداد"

    خامنئي يعترف: "خطأ فادح" السبب في مشكلات إيران

    الأردن.. انتهاء العملية الأمنية في السلط

    مصر.. مواجهات بالعريش تسفر عن مقتل 12 إرهابيا

    وصول أكثر من 1.2 مليون من الخارج

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"
    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

    المملكة تستدعي سفيرها في كندا وتعتبر السفير الكندي "غير مرغوب فيه "

    هاكاثون الحج يدخل موسوعة "غينيس" بأكبر مشاركين بالعالم

  • رياضة

    ï؟½ نجم برشلونة يضع العملاق الكتالوني في حيرة
    نجم برشلونة يضع العملاق الكتالوني في حيرة

    فيديو يورّط صلاح.. وليفربول يبلغ الشرطة بالملابسات

    هاتف صلاح يثير الجدل وليفربول يبلغ الشرطة عن الواقعة

    بعد إنييستا وبيكيه.. نجم إسباني ثالث يعلن اعتزاله

    رونالدو يزيد الضغوط على نجوم الريال بالسوبر الأوروبي

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يتعافى واليورو يعاني بسبب الليرة التركية
    الذهب يتعافى واليورو يعاني بسبب الليرة التركية

    الذهب في أدنى مستوى خلال 17 شهرا

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 13/8/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 12/8/2018

    الليرة التركية تهوي باليورو لأدنى مستوى أمام الدولار

  • تكنولوجيا

    ï؟½ سامسونغ تلمح للهاتف "المطوي".. وتوقعات بموعد طرحه
    سامسونغ تلمح للهاتف "المطوي".. وتوقعات بموعد طرحه

    "فضيحة" تهزّ غوغل وتطال مستخدمي أبل وأندرويد

    تعرف علي 5 حيل لإستخدام واتسآب

    تقرير يكشف معلومات غريبة عن مدير أغلى شركة في العالم

    تحفة سامسونغ نوت 9 أم قنبلة هواوي بي 20 برو.. أيهما تختار؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

محمد القادري
الأمارات والموقف الضعيف أمام تأييد قرارت الرئيس هادي
الأحد 30 ابريل 2017 الساعة 18:55
 محمد القادري
القرارات التي اصدرها الرئيس عبدربه منصور هادي ، بخصوص تعيين المحافظ المفلحي محافظ لمحافظة عدن خلفاً للمحافظ الزبيدي ، حصلت على تأييد بنسبة 99% ، وذلك التأييد انقسم إلى تأييد داخلي يمني ، وتأييد عربي ، وتأييد دولي عالمي .
 
 
فعلى مستوى الصعيد الداخلي اليمني نجد ان هناك اجماع شبه كلي لتأييد تلك القرارات ، فاغلب المكونات والشخصيات والقيادات داخل الشرعية ومحافظات الجنوب رحبت وأيدت وباركت .
 
 
وعلى مستوى الوطن العربي ، فإن فإن اغلب دول التحالف العربي وعلى رأسها المملكة العربية السعودية أيدت تلك القرارات وأبدت احترامها لها .
وعلى المستوى العالمي فإن اغلب الدول العظمى وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية أيدت تلك القرارات وبعدها التقى السفير الامريكي بمحافظ عدن الجديد المفلحي.
وهذا ما يعني ان هناك تأييد يمني وعربي وعالمي كبير ، ما عدا دولة الامارات العربية المتحدة التي عارضت ورفضت تلك القرارات ، وهذا مايدل ان موقف الامارات ضعيف جداً جداً امام ذلك التأييد ، وليس من المقبول ان تكون الامارات على حق ومبرراتها مقبولة أمام كل هذا التأييد وكل هؤلاء المؤيدين .
 
 لا أريد ان اسئ لاشقاءنا دولة الامارات العربية المتحدة ، فنحن نحمل لهم كل الحب والتقدير ، ولكن بكل صراحة ان الموقف الاخير للامارات بشأن رفض القرارات الرئاسية  اوصلني إلى قناعة تامة ، وكشف حقائق كثيره وهذه اهمها : 
 
- اتضح ان الامارات لم تحترم اليمن ، ولو كانت تحترمها لأحترمت سيادة الدولة اليمنية الشرعية وقراراتها الصادرة .
 
- ان الامارات لم تراعي مصلحة اليمن ، ولو كانت كذلك لوقفت سنداً ومعيناً لقيادة الدولة الشرعية ، ولبذلت جهودها لتوحيد صف الشعب اليمني والتفافه حول قيادة دولته الشرعية .
 
 
- ان الامارات لم يهمها تحقيق الهدف الاهم ، وهو محاربة المشروع الإيراني ، ولو كانت كذلك لما اتخذت مواقف ترفض فيها القرارات الرئاسية ، وهي بهذا الموقف تتفق مع الاطراف المحاربة لشرعية اليمن والمؤيدة لمشروع إيران ، فالحوثي وصالح وإيران وبشار الاسد وحسن نصر الله وروسيا هم الذين يرفضون قرارات الدولة الشرعية اليمنية ، فهل انضمت الامارات لهذا الفريق؟!
 
 
 
 - ان الامارات لم تقدم تضحياتها في اليمن من اجل عيون هذا الشعب ، وانما من اجل مصالح واطماع خاصة ، ولو لم تكن ذات هدف خاص بها ، لما رفضت تلك القرارات من اجل ان تحافظ على اطراف يعملون تبعها بشكل مباشر ولم يعملوا تبع الهيكل الاداري المفترض للدولة الشرعية اليمنية .
 
- بكل صراحة كدت ان اصل إلى قناعة بأن الامارات عدو لليمن وخنجر بخاصرة الشعب اليمني ، ولو لم تكن كذلك لما قامت بتشجيع ودعم تمرد داخل الشرعية اليمنية ، وهو ماليس هناك فرق بين ذلك التمرد الاماراتي في عدن والانقلاب الايراني في صنعاء .
 
إذا كانت الامارات مع شرعية اليمن ، فعليها ان تعلم انها اصبحت الوحيدة داخل الشرعية والتحالف العربي في مواقفها  الرافضة قرارات الرئاسة اليمنية الشرعية ، وإنما يأكل الذئب من الغنم القاصية ، ومن شذ شذ في النار .
إقراء ايضاً