الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ محافظ المهرة يستقبل السفير البريطاني مايكل أرون.
    محافظ المهرة يستقبل السفير البريطاني مايكل أرون

    هادي يغادر مصر ووزير الاعلام يصف الزيارة بالناجحة

    القرارات الأممية وصناعة السلام عنوان دورة تدريبية للشباب في القاهرة

    العليمي : زيارة رئيس الجمهوري كانت ناجحة وهناك وعود بتسهيل إجراءات إقامة اليمنيين بمصر

    قتلى من الحوثيين بغارات للتحالف في الساحل الغربي

  • عربية ودولية

    ï؟½ أميركا تحذر من أسلحة روسيا الفضائية الجديدة
    أميركا تحذر من أسلحة روسيا الفضائية الجديدة

    قتلى بانفجار قنبلة في "صدر بغداد"

    خامنئي يعترف: "خطأ فادح" السبب في مشكلات إيران

    الأردن.. انتهاء العملية الأمنية في السلط

    مصر.. مواجهات بالعريش تسفر عن مقتل 12 إرهابيا

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"
    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

    المملكة تستدعي سفيرها في كندا وتعتبر السفير الكندي "غير مرغوب فيه "

    هاكاثون الحج يدخل موسوعة "غينيس" بأكبر مشاركين بالعالم

  • رياضة

    ï؟½ راموس يفتح النار على رونالدو بعد تصريحاته عن "العائلة"
    راموس يفتح النار على رونالدو بعد تصريحاته عن "العائلة"

    نجم برشلونة يضع العملاق الكتالوني في حيرة

    فيديو يورّط صلاح.. وليفربول يبلغ الشرطة بالملابسات

    هاتف صلاح يثير الجدل وليفربول يبلغ الشرطة عن الواقعة

    بعد إنييستا وبيكيه.. نجم إسباني ثالث يعلن اعتزاله

  • اقتصاد

    ï؟½ انهيار الليرة التركية يهوي بالعملة الهندية لأدنى مستوياتها
    انهيار الليرة التركية يهوي بالعملة الهندية لأدنى مستوياتها

    الذهب يتعافى واليورو يعاني بسبب الليرة التركية

    الذهب في أدنى مستوى خلال 17 شهرا

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 13/8/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 12/8/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ سامسونغ تلمح للهاتف "المطوي".. وتوقعات بموعد طرحه
    سامسونغ تلمح للهاتف "المطوي".. وتوقعات بموعد طرحه

    "فضيحة" تهزّ غوغل وتطال مستخدمي أبل وأندرويد

    تعرف علي 5 حيل لإستخدام واتسآب

    تقرير يكشف معلومات غريبة عن مدير أغلى شركة في العالم

    تحفة سامسونغ نوت 9 أم قنبلة هواوي بي 20 برو.. أيهما تختار؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

علي هيثم الميسري
أحداث المطار كانت محاولة إنقلابية فاشلة ؟
الاثنين 13 فبراير 2017 الساعة 17:31
علي هيثم الميسري
أشرنا فيما سبق بأن هناك معركة قادمة في العاصمة عدن سيشعل فتيلها قيادات في السلطة المحلية في عدن، فما حصل بالأمس كان عبارة عن محاولة إنقلابية فاشلة كانت بدايتها محاولة إشعال الفتيل الذي أخمده فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي بشجاعته وحنكته السياسية والعسكرية .
  كان التمرد المزعوم الذي رَوَّجت له وسائل الإعلام التابعة لتلك القيادات هو عود الثقاب لإشعال ذلك الفتيل الغرض منه في بداية الأمر إشغال فخامة الرئيس في مواجهات مسلحة بحرسه الرئاسي مع قوة أمن المطار وإنهاكهما معاً حتى يتسنى التدخل بتلك القوات المتواجدة في جبل حديد التابعة لتلك القيادات المتآمرة للسيطرة على جميع مفاصل الدولة بعد تطويقهم لقصر معاشيق لمحاصرة فخامة رئيس الجمهورية وحكومته المتواجدة معه .
 
  بداية المؤامرة كانت من المحافظة أبين عندما إنسحبت قوة الحزام الأمني منها لإفساح المجال أن ينتشر تنظيم القاعدة للسيطرة على المحافظة أبين، وكان الغرض من هذه العملية هو تحويل إهتمام فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي لينشغل بها أولاً وكسر شوكته في مسقط رأسه ثانياً، ولكن أبطال أبين فوتوا الفرصة عليهم وقاموا بالدور المعهود بهم فتداعوا جميعاً ووقفوا وقفة رجل واحد ودخلوا في مواجهات مسلحة مع التنظيم البغيض التابع للجهة التي تتآمر مع القيادات المتواجدة في عدن للإطاحة بفخامة رئيس الجمهورية .
 
 
  فخامة رئيس الجمهورية يدرك ذلك جيداً وما كان إستدعائه لبعض من القوة المتواجدة في جبهة صعدة إلا خير دليل لإدراكه بتلك المؤامرة التي تُحاك ضده، وبالفعل كان له ما أراد وأخمد تلك المؤامرة في مهدها .
 
 
  لا يعني ذلك بأن الخطر قد زال بل لازال قائماً، فهاهو الآن يعمل على إزالته بدءاً بتشكيله غرفة عمليات مشتركة في المحافظة عدن والتي أقرها اليوم بعد إجتماعه بقيادات عسكرية كبيرة لم يكُن من ضمنها تلك القيادات المشاركة في المؤامرة ضد فخامته .
 
 
  وفي الإجتماع إتخذ فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي جملة من القرارات الحاسمة وكان أهمها إلغاء مسمى قوات الحزام الأمني التي كانت بقيادة هاني بن بريك، وأصدر توجيهاته بضم كافة منتسبي الحزام الأمني إلى قوات وزارة الداخلية وصرف مرتباتهم بصورة عاجلة.. وترقبوا قرارات أخرى حاسمه من فخامته ستطيح برؤوس كبيرة شاركت بالمؤامرة وأيضاً لفشلها الفشل الذريع للمهام التي أُنيطَت بها .
  وحتى يدرك المواطن بحجم المؤامرة والخطر القائم حول فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي للإطاحة به والإنقلاب عليه هو وصول وفداً سعودياً إماراتياً إلى العاصمة عدن على وجه السرعة للقاء بفخامته .
 
 
  لم يأتي الوفد إلا لشعور قيادات دول التحالف بأن هناك خطراً حقيقياً يواجهه فخامة رئيس الجمهورية، ويبدو لي جاء الوفد للتنسيق مع فخامته لحمايته من الأخطار التي تحوم من حوله في الإنقلاب عليه أو إغتياله.. أليسَ فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي هو الشرعية التي إن سقطت ستكون دولة فارس الإيرانية قد إنتصرت في حربها ضد دول الخليج ؟ .
إقراء ايضاً